الإثنين 08 أغسطس 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

محافظات

ننشر نص تقرير الصفة ‏التشريحية للطالبة نيرة أشرف

الطالبة الصحية نيرة
الطالبة الصحية نيرة اشرف
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أصيبت الطالبة نيرة أشرف، بعدد 17 جرح نتيجة للطعنات التي وجهها لها زميلها أمام بوابة توشكي ‏الخاصة بجامعة المنصورة أثناء توجهها إلي امتحانات نهاية العام الدراسي، وذلك بحسب تقرير الصفة ‏التشريحية للمجني عليها والتي أرفقت في القضية رقم ‏‏11409 لسنة 2022 جنايات قسم أول المنصورة، ‏والمقيدة برقم 1191 لسنة 2022 كلي جنوب ‏المنصورة.
وثبت بتقرير الصفة التشريحية والخاص بالمجني عليها نيرة أشرف، أنه بتشريح جثمانها تبين أن جميع ‏اصاباتها حيوية حديثة وهي عبارة عن: عدد 17 جرح حوافها محمرة ومستوية واقعة بكل من خلفية فروة ‏الرأس، وخلفية راحة اليد اليسرى طوله حوالي 5 سنتيمترات، وحشية مفصل الرسغ، اثنان بوحشية ‏العضد الأيسر، وخلفية المرفق الأيسر، اثنان بخلفية أسفل العضد، خلفية العضد الأيسر، 3 بالجانب ‏الأيسر، اثنان بيمين مقدم العنق بوضع مستعرض، يمين العنق بوضع مستعرض ، خلفية السلامية البعيدة ‏لأصبع الإبهام الايمن طوله حوالي 3 سنتيمترات ، وحشية الاصبع السبابة الأيمن وتحدث من مثل التعدي ‏عليها بآلة صلبة ذات نصل حاد أيا كان نوعها وهي جائزة الحدوث من مثل السلاح المضبوط له “سكين” ‏وفي تاريخ معاصر للواقعة.‏
جرح طعني يقع بمنتصف الجانب الأيسر وهو يحدث من مثل التعدي عليها بالة صلبة ذات نصل حاد ‏وطرف مدبب أيا كان نوعها وهي جائزة الحدوث من مثل حرز السلاح المرسل «سكين»  وفي تاريخ ‏معاصر للواقعة.‏
‏ كما أثبت إصابتها بجرح ذبحي بخلفية العنق بوضع مستعرض محدثا خلع بين الفقرتين الثالثة والرابعة وهو يحدث من مثل ‏التعدي عليها بالة صلبة ذات تصل حاد أيا كان نوعها وهي جائزة الحدوث من مثل حرز السلاح المرسل ‏‏"سكين" وفي تاريخ معاصر للواقعة وعدد اثنان خدش محمر اللون واقع بكل من وحشية أسفل الساعد الأيسر، أعلى يسار الصدر وهي تحدت ‏من مثل الاحتكاك بجسم خادش رفيع أيا كان نوعه ويجوز حدوثها في تاريخ معاصر للواقعة.
‏ وتعزي الوفاة إلى حالتها الإصابية الحيوية الحديثة الطعنية السالف بيانها بالصدر وما نجم عنها من قطع ‏بالرئة اليسرى وكذا إصابتها الذبحية بخلفية العنق وما نجم عنها من خلع بين الفقرتين الثالثة والرابعة مما ‏أدى الى هبوط حاد بالدورة الدموية والتنفسية انتهى بالوفاة. 

وثبت بتقرير الإدارة العامة للمساعدات الفنية - الخاص بفحص الهاتف المحمول للمجني عليها نیره اشرف ‏احتوائه على العديد من المحادثات والمراسلات الواردة من حساب المتهم وعدة حسابات أخرى تضمنت ‏تهديدات لها بالقتل ذبح.‏
وأقر المتهم  محمد ع.، بالتحقيقات تفصيليا بارتكابه الواقعية بأن بيت النية على إزهاق روح المجني ‏عليها، وتخير ميقات اختبارات نهاية العام الدراسي لها، وأعد لذلك سلاح أبيض "سكين " وما أن ظفر بها ‏أمام جامعة المنصورة حتى باغتها وطعنها عدة طعنات وأتبع ذلك بنحرها.‏