الثلاثاء 07 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

البوابة لايت

دراسة أمريكية تكشف عن حب الآباء للأحفاد

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

عادة موروثه قديما وهو حب الأباء للاحفاد وهي ليست مجرد عاطفة أو ملاحظة عابرة بل هو تفسير بيولوجي. 

واكتشف الباحثون عن عرض صور الأحفاد البيولوجيين علي الجدات أظهرن استجابة عصبية في مناطق الدماغ وتعتبر مهمة للتعاطف والتحفيز.

ونشرت الدراسة في دورية "وقائع الجمعية الملكية بي" ومقرها بريطانيا، وراقب الباحثون في جامعة إيموري بولاية جورجيا الأميركية حالات 50 جدة أفادت بأن لديها علاقات إيجابية مع أحفادهن، ويشاركنهم في نشاطات كثيرة.وفقا لموقع سكاي نيوز.

وخضعت الجدات لفحص رنين مغناطيسي وظيفي لبحث وقياس التغيرات في تدفق الدم بالدماغ وأثناء الفحص عرض عليهن صور احفادهن من سن 3 إلى 12عاما وأبنئهن وصور أطفال لايعرفنه وشخصا باغ لايعرفنه وسجلت الجدات بيانات خاصة لقياس مدي اهتمامهن بتربية أحفادهن. 

 

ولاحظ الباحثون أن مشاهدة صور الاحفاد عملتعلي تنشيط مناطق التعاطف والحركة في الدماغ، ولدى اللواتي كن يرغبن في انخراط أكبر برعاية الأحفاد، لوحظ حجم نشاط كبير في الدماغ .

وقالت عالمة الأعصاب الفرنسية التي لم تشارك في الدراسة، جودي باولوسكي: "إن الدراسة تشير إلى حقيقة أهمية التغيرات التي تطرأ على أدمغة أولئك الذين يعتنون بالأطفال، ولا يتعلق الأمر بالآباء والأجداد"، وفق شبكة "سي إن إن" الأميركية.

واعتبرت باولوسكي أن نتائج الدراسة أمرا مثيرا.

وكانت الدراسة في السابق تركز على وظائف الدماغ بالنسبة إلى الأمهات والآباء، لكن هذه الدراسة هي من بين أولى الدراسات التي تفحص كيفية تفاعل أدمغة الجدات مع أحفادها.