الأحد 05 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

محافظات

محافظ الشرقية يشهد توقيع بروتوكول تعاون بين مديرية الشئون الصحية ونقابة الصيادلة

بروتوكول تعاون
بروتوكول تعاون
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

شهد الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، اليوم الأربعاء توقيع بروتوكول تعاون بين مديرية الشئون الصحية، ويمثلها الدكتور هشام مسعود وكيل وزارة الصحة ونقابة صيادلة الشرقية، ويمثلها الدكتور عصام أبو الفتوح نقيب صيادلة الشرقية، وذلك للتخلص الآمن من الأدوية منتهية الصلاحية والتالفة وغير القابلة للاسترجاع لشركات الأدوية حفاظًا على اقتصاديات الصيدليات ومنع إعادة تدويرها، وحفاظًا على صحة البيئة وسلامة المواطنين.

حضر مراسم توقيع البروتوكول الدكتور أحمد عبد المعطي، والمهندسة لبنى عبد العزيز نائبي المحافظ والمهندس محمد الصافي السكرتير العام المساعد وممثلين عن شركات تصنيع الدواء وعدد من الأطباء والصيادلة؛ وذلك بقاعة الاجتماعات بالديوان العام.

وأكد محافظ الشرقية تفهمه لحجم المشكلات التي تواجه القطاع الصيدلي وخاصة الأدوية منتهية الصلاحية والتالفة وغير القابلة للاسترجاع لكونها تؤثر تأثيرًا مباشرًا على اقتصاديات الصيدليات، وعلى صحة المواطنين، مؤكداً على ضرورة التعاون بين أطراف المنظومة الدوائية والصحية لوضع حلول جذرية لتلك المشكلات والتصدي لها، قائلاً: إن مهنة الصيدلة تمثل الشرف والأمانة والعلم والتعامل مع الآخر فهي مهنة شامخة تتيح لمن يمثلها كيفية البيع والشراء والتركيب والتصنيع والاقتصاد والسلامة.

وطالب المحافظ بتنظيم ورشة عمل لعرض المقترحات والرؤى والخروج بأفكار جادة لحل تلك المشكلة المؤرقة للصيدليات  لكون الصيدلي يقدم دورًا مجتمعيًا رائعًا فهو يقوم بتوجيه المريض للطبيب المناسب لحالته بالإضافة إلى تقديم الوعي والتثقيف الدوائي له والرد على كافة استفساراته.

وأعرب محافظ الشرقية عن سعادته لتواجده وسط زملائه وأبنائه الصيادلة والأطباء مقدماً لهم ولجميع أبناء المحافظة التهنئة بمناسبة حلول ذكرى المولد النبوي الشريف متمنياً لمصرنا الغالية أن يحفظها الله وتظل منارة للخير والنماء.

ومن جانبه أشاد الدكتور هشام مسعود وكيل وزارة الصحة ببروتوكول التعاون الموقع اليوم بين المديرية ونقابة صيادلة الشرقية والذي يُساعد فى الحفاظ على إقتصاديات الصيدلي والبيئة وصحة المواطنين , مقدما الشكر لمحافظ الشرقية لجهوده في إنشاء مجمع محارق الخطارة للتخلص الآمن من النفايات الطبية الخطرة ، مؤكداً أنه سيتم الإفتتاح الرسمي للمجمع خلال الأيام القليلة الماضية بعد أن تم تشغيله تجريبياً والتأكد من صلاحيته ومراعاته لكافة معايير الجودة ومكافحة العدوي.

بينما أكد الدكتور عصام أبو الفتاح نقيب صيادلة الشرقية أن البروتوكول الموقع بين مديرية الشؤون الصحية ونقابة صيادلة الشرقية يحمل بين طياته مصلحة المواطن وتحسين اقتصاديات الصيدليات والحفاظ على البيئة ، لافتاً إلى أن الأدوية التالفة والهالكة وغير القابلة للارتجاع تتسبب في تحطيم إقتصاديات الصيدليات وانهيارها ، وهناك أيدي خفية تعمل على إعادة تدويرها مما يضر بالبيئة وصحة الإنسان.

وعلى هامش توقيع البروتوكول أهدي نقيب صيادلة الشرقية درع النقابة لمحافظ الشرقية تقديراً لدوره في الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين ورعايته الكريمة لبرتوكول التعاون الموقع بين النقابة ومديرية الشئون الصحية، كما أهدى نقيب الصيادلة درع النقابة لوكيل وزارة الصحة لتعاونه الدائم مع النقابة وتحسين مستوي الخدمات الصحية والعلاجية المؤداة للمرضى.

يذكر أن البروتوكول الموقع يتيح إمكانية قيام الصيدليات الأهلية بالتخلص الآمن من الأدوية المنتهية الصلاحية التي لم يتم ارتجاعها للشركات وكذلك الأدوية التي يستوجب عدم تداولها لصدور قرار من اللجنة العليا للدواء المختصة بإلغائها بتقديم طلب لمديرية الشئون الصحية يتضمن الأصناف المراد إعدامها، مع تقديم إقرار بأنها ليست مضبوطات أو إحراز لأي جهة قضائية أو إدارية، لتقوم المديرية بتشكيل لجنة لفحص الطلبات، وتسليم الأصناف لسيارة النفايات الطبية الخطرة التابعة للإدارة الصحية ، في حضور صاحب الصيدلية والذي يقوم بسداد الرسوم المستحقة مقابل إعدام هذه الأصناف.