الإثنين 18 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

سياسة

"القومي للمرأة" ينعى المشير طنطاوي

المشير محمد حسين
المشير محمد حسين طنطاوي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

نعى المجلس القومي للمرأة، برئاسة الدكتورة مايا مرسي وجميع عضواته وأعضائه وفروعه بالمحافظات وأمانته العامة، ببالغ الحزن والأسى، المشير محمد حسين طنطاوي، وزير الدفاع والقائد العام للقوات المسلحة الأسبق، وأحد أبناء مصر الأوفياء والمخلصين لترابها وشعبها ورمز من رموز الوطن الذي وافته المنية فجر اليوم.

وأعربت الدكتورة مايا مرسي عن عميق حزنها لوفاة المشير محمد حسين طنطاوي القائد الشجاع الذي قاد مصر في أصعب الأوقات، وتحمل مسئولية عظيمة على عاتقه، ليعبر بمصر وبكل اقتدار في مرحله خطره من تاريخه، وكان أحد أبطال حرب اكتوبر ٧٣ وصنع بطولات عظيمة، مشيرة إلى أن  المشير طنطاوي سيظل حكاية  يذكرها التاريخ لم تكتب بالأقلام ولكنها موجودة في ضمير كل فرد منا، وتابعت: “تعازينا الصادقة للقوات المسلحة، ورحم الله المشير محمد حسين طنطاوى".

وتقدمت الدكتورة مايا مرسي بخالص التعازي والمواساة لأسرة الفقيد ، سائلة الله عز وجل أن يتغمده برحمته ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون".  

وتوفي اليوم الثلاثاء المشير محمد حسين طنطاوى وزير الدفاع الأسبق، وذلك بعد رحلة طويلة من العطاء ومسيرة وطنية من أجل الحفاظ على مصر.

وتخرج طنطاوي في الكلية الحربية المصرية سنة 1956م، ثم كلية القادة والأركان وشارك في حرب 1967م وحرب الاستنزاف وحرب أكتوبر 1973م، حيث كان قائد وحدة مقاتلة بسلاح المشاة وبعد الحرب حصل على نوط الشجاعة العسكري ثم عمل في عام 1975 ملحقا عسكريا لمصر في باكستان ثم في أفغانستان وتدرج في المناصب حتى أصبح وزير الدفاع والقائد العام للقوات المسلحة في عام 1991م وحصل على رتبة المشير في 1993م.

وتولى رئاسة مصر بصفته رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة بعد تنحي الرئيس السابق حسني مبارك في 11 فبراير 2011، وظل حتى قيام الرئيس المنتخب بأداء اليمين الدستوري وتسلم منصبه في 1 يوليو 2012م. 

وشغل طنطاوي مناصب قيادية عديدة في القوات المسلحة المصرية قبل تكليف الرئيس السابق محمد حسني مبارك له بتولي مسؤولية القيادة العامة للقوات المسلحة.

من بين المناصب التي تولاها قائد الجيش الثاني الميداني 1987، ثم قائد الحرس الجمهوري 1988، ثم قائدا عاما للقوات المسلحة ووزيرا للدفاع في 1991 برتبة فريق ثم بعدها بشهر أصدر الرئيس مبارك قرارًا بترقيته إلى رتبة الفريق أول. وفي 4 أكتوبر سنة 1993 أصدر الرئيس مبارك قرارا جمهوريا بترقيته إلى رتبة المشير ووزيرًا للدفاع والإنتاج الحربي.