الإثنين 06 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الأخبار

عبد العاطي: مجهودات عديدة للتطوير المؤسسي والتحول الرقمي بوزارة الري لزيادة الحوكمة

جانب من اجتماع وزير
جانب من اجتماع وزير الري ورئيس قطاع التخطيط
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

عقد الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري صباح اليوم، اجتماعًا مع الدكتورة إيمان سيد رئيس قطاع التخطيط لمتابعة الاجراءات التى تتخذها وزارة الموارد المائية والري فى مجال التطوير المؤسسى والتحول الرقمى.

وصرح الدكتور عبد العاطى أنه ونظراً لما تمتلكه الوزارة من خبرات متنوعة وكوادر بشرية مدربة وبنية تحتية قوية من أجهزة ومعدات وشبكات إتصالات، فقد تم تشكيل وحدة مركزية مسئولة عن التحول الرقمى بالوزارة، وتم تطوير العديد من البرمجيات بواسطة مهندسي مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لقطاع التخطيط ، حيث تم تصميم  وتنفيذ برنامج لميكنة الأعمال ، وحصر الوثائق المطلوب رقمنتها ، و تصميم قاعدة بيانات الأفلام الميكروفيلمية ، وإنشاء بعض التطبيقات الخاصة لتسهيل متابعة العمل داخل الوزارة.

وأوضح الدكتور عبد العاطى أن هذه التطبيقات تشتمل على عدة مستويات لتنظيم العمل ، مثل تطبيق "متابعة مشروعات الخطة الاستثمارية" بما يُسهل عملية اعداد التقارير الفنية التي توضح المبالغ المنصرفة ونسب التنفيذ ، وتطبيق لبيانات "المخازن" لربط كافة  المخازن التابعة لجهات الوزارة المختلفة بمنظومة واحدة لتحقيق التكامل بين الجهات وتقليل شراء قطع الغيار وتقليل الراكد بها ، وتطبيق لمتابعة أعمال تشغيل وصيانة وعمرات المحطات وقطع الغيار اللازمة لها ، ومنظومة لمتابعة أعمال صيانة السيارات وقطع الغيار اللازمة لها ، وتطبيق لمتابعة الشكاوى وطلبات النواب الخاصة بالوزارة ، ومنظومات لحصر التعديات على نهر النيل وحصر زمامات الرى الحديث وغيرها.

ووجه الدكتور عبد العاطى بضرورة تطوير هذه التطبيقات وتحديث البيانات اللازمة لها بما يسمح بتفعيل هذه المنظومات والاستفادة منها على الوجه الأمثل.

وفى إطار حرص الوزارة على دمج التكنولوجيا الحديثة ضمن منظومة العمل في أجهزة و قطاعات الوزارة المختلفة، تقوم وحدة النظم الجغرافية بقطاع التخطيط بإستخدام صور الأقمار الصناعية فى تحديد طبيعة إستخدامات الأراضي حول المجرى الرئيسي لنهر النيل وفرعيه، ورصد التعديات على حرم النهر للتعامل معها أولاً بأول، ورصد التعديات بالبناء على الأراضى الزراعية بمحافظات الجمهورية المختلفة ، وإنتاج خريطة التركيب المحصولى لكل موسم زراعى لتحديد مساحة كل محصول على حدى ، ومتابعة زراعة محصول الأرز بصفة دورية كل خمسة أيام لتحديد الإحتياجات المائية له خلال موسم الزراعة.