الجمعة 06 أغسطس 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بنوك

بنك القاهرة يحقق مليار جنيه صافي ربح خلال الربع الأول من 2021

بمعدل نمو 20%

طارق فايد رئيس مجلس
طارق فايد رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة

كشفت القوائم المالية المستقلة لبنك القاهرة خلال الربع الأول من عام 2021 عن استمرار تسجيل معدلات نمو جيدة، حيث بلغ صافى الربح مليار جنيه مقابل 0.8 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2020 بنسبة نمو 20%، وتعود تلك الزيادة إلى ارتفاع صافى الدخل من العائد ليصل إلى 2.5 مليار جم بالمقارنة بـ 2.4 مليار جم بنهاية الربع الأول من عام 2020 وبنسبة نمو بلغت 5%، كما إرتفع صافى الدخل من الأتعاب والعمولات بنحو 6% ليسجل 461 مليون جم بالمقارنة بـ 433 مليون جم خلال الربع الأول من 2020 مما أدى إلى نمو الإيرادات التشغيلية بنسبة 7% لتصل إلى 3.1 مليار جنيه مقارنة بـ 2.9 مليار جنيه خلال نفس الفترة المقارنة.
وأكد طارق فايد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبنك القاهرة أن معدلات النمو المتواصلة لنتائج أعمال البنك تأتى مدعومة بخطط وإستراتيجيات التوسع الطموحة التى ينتهجها البنك منذ بداية عام 2018 وخاصة في مجال التحول الرقمي ونشر ثقافة الدفع الإلكتروني والتى كان لها أثرًا إيجابيًا مباشرًا على ما حققناه من أداء يعكس قوة المركز المالى للبنك.
وأوضح "فايد" أن المؤشرات المالية للبنك أظهرت الإبقاء على قاعدة رأسمالية قوية، حيث بلغ معدل معيار كفاية رأس المال 15.70%، وحقق البنك عائدًا على متوسط حقوق الملكية بمعدل 23.3%، وعائد على متوسط الأصول 1.9% بنهاية مارس 2021، حيث بلغ إجمالي الأصول 211 مليار جنيه مقارنة بـ 205 مليار جنيه بنهاية عام 2020 بنسبة نمو بلغت 3%.
كما ارتفع إجمالي محفظة القروض للعملاء والبنوك بنحو مليار جنيه لتصل إلى 93.5 مليار جنيه بنهاية مارس 2021، وقد حافظ البنك على تعزيز مخصصاته خلال الفترة الحالية بهدف الحد من المخاطر المحتملة لخسائر الائتمان والمتعلقة بالتأثيرات السلبية لجائحة كورونا على النشاط الاقتصادى وهو ما يتضح من خلال ارتفاع نسبة مخصص الخسائر الإئتمانية المتوقعة إلى إجمالى القروض من 7.3% بنهاية 2020 إلى 7.5% بنهاية مارس 2021.
في هذا السياق فقد ارتفعت محفظة إتئمان الشركات الكبرى والبنوك لتصل إلى نحو 43.7 مليار جنيه بنهاية الربع الأول من عام 2021.
كما قام بنك القاهرة خلال الربع الأول من عام 2021 بدور المرتب الرئيسى ومسوق للتمويل في عمليتين تمويليتين بقيمة مشاركة إجمالية 1.4مليار جنيه، بالإضافة إلى دوره كمرتب رئيسى في عمليتين تمويليتين أخريين بإجمالى حصة مشاركة قدرها 2 مليار جنيه.
وإنطلاقًا من الدور الحيوى الذى تمثله المشروعات الصغيرة والمتوسطة في تحقيق أهداف التنمية، حقق البنك نتائج متميزة في تمويل هذا القطاع حيث بلغ إجمالي المحفظة 9 مليار جنيه في نهاية مارس 2021، هذا بالإضافة إلى زيادة عدد مراكز ووحدات الأعمال المتخصصة في خدمة عملاء الشركات الصغيرة والمتوسطة ليبلغ 30 مركز ووحده أعمال في كافة أنحاء الجمهورية.

وارتفعت محفظة قروض التجزئة بنحو مليار جم بمعدل نمو 2% عن العام المالي 2020 لتصل إجمالي المحفظة إلى نحو 35.3 مليار جنيه بنهاية الربع الأول 2021، كما بلغت محفظة التمويل متناهي الصغر 5.5 مليار جنيه.
وفيما يتعلق بمحفظة ودائع العملاء، والتى حققت نمواّ قدره 2 مليار جنيه لتصل إلى 165 مليار جنيه بنهاية مارس 2021، نتيجة قيام البنك بتقديم محفظة متنوعة بأسعار فائدة تنافسية.
وشهد الربع الأول من العام الجارى 2021 طفرة في عدد العملاء المشتركين بخدمتى الموبايل البنكى والإنترنت البنكى وصولًا إلى 120 ألف عميل بنسبة نمو بلغت 60% بنهاية الربع الأول 2021. كما إرتفع استخدام العملاء لمحفظة "قاهرة كاش" ليصل لأكثر من 100 مليون جم بالإضافة إلى نمو قاعدة العملاء بنحو 14% لتصل إلى 600 ألف عميل بنهاية الربع الأول من 2021 بالمقارنة بنهاية عام 2020 وبنسبة استخدامات تتخطى 10% والتى تعد أعلى من المستهدفات التى حددها البنك المركزى.
كما شهدت خدمات السداد الإلكترونى عبر رمز الإستجابة السريع QR-Code تحقيق معدل نمو يصل إلى 47% تقريبًا بإجمالي عدد تجار يصل إلى “60” ألف تاجر بنهاية الربع الأول من 2021.
وفى مجال بطاقات الإئتمان، بلغ إجمالى عدد البطاقات بنهاية الربع الأول من عام 2021 نحو 145 ألف بطاقة بزيادة قدرها 5% وبرصيد أكثر من 610 مليون جنيه بنسبة زيادة قدرها 6% بالمقارنة بنهاية 2020، فيما بلغت إجمالي محفظة بطاقات الخصم والمدفوعة مقدما بأنواعها في نهاية الربع الأول من عام 2021 نحو 2.5 مليون بطاقة بزيادة مقدارها 4% بالمقارنة بنهاية 2020 وتزايد الإقبال على استخدام البطاقات اللاتلامسية لدى التجار وبلغت إجمالي قيمة المعاملات 22 مليون في الربع الأول من العام الجاري.
كما تم تأسيس شركة للمدفوعات الرقمية والإلكترونية مما يسهم في دعم خطط التوسع في مجال التحول الرقمى والشمول المالى.
وفى مجال التوسع الجغرافي وتطوير الفروع القائمة، قام البنك خلال الربع الأول من العام الجارى بافتتاح فرعين جديدين، مع الاستمرار في تطبيق خطة تطوير الفروع القائمة لتصل شبكة فروع البنك بنهاية الربع الأول من عام 2021 نحو 243 فرع ووحدة مصرفية بمختلف محافظات الجمهورية، للوصول للعملاء أينما كانوا، وتقديم الخدمات المصرفية لهم بأعلى مستوى من الكفاءة والجودة بما يواكب أحدث المعايير المطبقة عالميًا.
وفى مجال العمل المجتمعى والتنمية المستدامة، واصل البنك إطلاق مبادراته في مختلف المجالات، ففى مجال التدريب والتأهيل وخلق فرص العمل أطلق البنك المرحلة الثانية من مشروع تطوير قرية سمطا بمحافظة قنا بالتعاون مع مؤسسة صناع الخير للتنمية، إلى جانب إطلاق المرحلة الثانية من "مشروع تنمية المهارات والتدريب على الحرف اليدوية" بالتعاون مع المؤسسة المصرية للتنمية المتكاملة "النداء" بالقرى الأكثر إحتياجًا بمحافظتى قنا والأقصر في صعيد مصر استكمالًا للنجاح الذى حققه المشروع في عامه الأول والذى أتاح فرصًا تدريبية متميزة للمشاركين في مجال الحرف اليدوية بما يسهم في تمكينهم إقتصاديًا ويدر لهم دخل مستدام، كما قام البنك بالتبرع لصندوق تحيا مصر لصالح المشروعات التى يقوم بتمويلها الصندوق، ودعمًا للقطاع الطبى قام البنك بتوجيه التبرعات لصالح مستسفى الناس، ومستشفى أهل مصر للتنمية، ومؤسسة الدكتور مجدى يعقوب لصالح المركز العالمى للقلب الجديد بالقاهرة ومستشفى مصر للطيران، إلى جانب دعم البحوث الطبية وتقدي الدعم اللازم لمستشفى سرطان الأطفال 57357، والتعاون مع جمعية الأورمان لتوفير العلاج وإجراء العمليات اللازمة للمستحقين وفى مجال التعليم قام البنك بتقديم المنح الدراسية للطلاب المتميزين بجامعة النيل، كما تبرع البنك لصالح القيام بالأعمال الإنشائية لمدرسة روتارى مصر بالفيوم ودعمًا للقطاع الرياضى واصل البنك دعمه لمبادرة "دراجتك صحتك" والتى أطلقتها وزارة الشباب والرياضة.
وواصل البنك إطلاق مبادرته bGreen للحفاظ على البيئة من خلال التعاون مع جمعية أصدقاء البيئة في مجال تنظيف الشواطئ، كما واصل دعمه لمبادرة مدرستى نظيفة لنشر الوعى البيئى بين طلاب المدارس، إلى جانب رعاية معرض "البازار" للمشغولات اليدوية الذى أقامه جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر لدعم ورعاية قطاع الحرف اليدوية والتراثية الصديقة للبيئة، ويواصل البنك مساندته لذوى الاحتياجات الخاصة من خلال التبرع لصالح جمعية قرية الأمل للتنمية والتأهيل الاجتماعي لذوى الهمم، كما حرص البنك على توجيه مساهماته لصالح صندوق دعم أسر الشهداء، وفى مجال دعم وترسيخ الهوية المصرية قام البنك برعاية مبادرة "اتكلم عربى" التى أطلقتها وزارة الهجرة للحفاظ على الهوية المصرية وتشجيع الشباب على التحدث باللغة العربية، كما قام البنك بتوفير الدعم اللازم للمركز الرياضى الأوليمبى لدعم أنشطة المركز في مجال المشروعات متناهية الصغر.

هذا وحصد بنك القاهرة العديد من الجوائز والمراكز المتقدمة خلال الربع الأول من العام الجارى 2021 من كبرى مؤسسات التقييم العالمية والتى تضع معايير وضوابط محددة لإختيار المؤسسات الأفضل في العالم ومن أهمها القطاع المالى والمصرفى، حيث حصل البنك على 10 جوائز في العديد من المجالات ومنها "أفضل بنك مصري في إدارة الخزانة” و”معاملات الصرف الأجنبى” و”أدوات الدخل الثابت” و”إدارة السيولة" وفقًا لمجلة The European العالمية للعام الثانى على التوالى، البنك الأكثر إستدامة في مصر لعام 2021 وفقًا لمجلة International Business، الأفضل في المعاملات الصرفية الدولية في مصر لعام 2021 وفقًا لتصنيف مجلة International Finance بما يعكس ما حققته خطة التطوير المتكاملة التى ينتهجها البنك وما حققه من إداء متميز في مختلف قطاعات العمل المصرفى بالبنك.