رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الأمم المتحدة تهنئ أعضاءها بيوم السياحة العالمي

الأحد 27/سبتمبر/2020 - 12:58 م
البوابة نيوز
حنان محمد
طباعة
أصدر أنطونيو جوتيريش، الأمين العام لهيئة الأمم المتحدة، بيانا هنأ خلاله القطاع السياحي الدولي باليوم العالمي للسياحة الطي يوافق ٢٧ سبتمبر من كل عام.
وقال جوتيريش في رسالته: "لقد تغير الكثير خلال الأربعين عامًا التي انقضت منذ أول يوم عالمي للسياحة، ارتفع الطلب على السفر.. لقد انفتح العالم، مما سمح لعدد أكبر من الناس أكثر من أي وقت مضى باستكشاف العالم وثقافاته المختلفة.. واليوم، أصبحت السياحة راسخة في خطة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة لعام 2030 كمحرك لتعزيز الازدهار وحماية كوكبنا وإرساء أسس السلام والتفاهم بين الشعوب".
وأضاف: "يعتمد العديد من ملايين الأشخاص حول العالم على السياحة للحصول على دخل، ولا سيما النساء والشباب، وقد وجد الأشخاص الذين ربما تركوا وراءهم فرصًا للعمل اللائق وفرصة لحياة أفضل بفضل الإمكانات الفريدة للسياحة، ولقد عانت السياحة بشكل كبير خلال جائحة COVID-19، فحوالي 120 مليون وظيفة في خطر، ويمكن أن تؤدي التأثيرات إلى خسارة ما بين 1.5 و2.8 ٪؜ من الناتج المحلي الإجمالي العالمي".
وتوقع الأمين العام أن يؤثر ذلك بشكل خاص على البلدان الأكثر ضعفا، بما في ذلك الدول الجزرية الصغيرة النامية، وأقل البلدان نمواً والعديد من الدول الأفريقية، حيث يمكن أن تمثل السياحة ما بين 30 و80٪؜ من الصادرات.
وتابع: "بينما نتطلع إلى التعافي من هذه الأزمة العميقة، فإن إعادة التشغيل الآمن للسياحة أمر ضروري، ولدينا فرصة غير مسبوقة لتحويل علاقة قطاع السياحة بالناس والطبيعة والمناخ والاقتصاد، إلى ضمان التوزيع العادل لفوائدها وأن ندفع عجلة الانتقال إلى اقتصاد سياحي مرن وخالي من الكربون، بالإضافة إلى توفير الفرص للأفراد، كما يمكن للسياحة أن تلعب دورًا مهمًا في الحفاظ على ثقافاتنا الفريدة والمشتركة وحماية التنوع البيولوجي والنظم البيئية التي تدعمنا".
واختتم جوتيريش: "في هذا العام الأكثر تحديًا، دعونا نركز على أهمية السياحة للأشخاص الذين يعيشون في المناطق الريفية ، حتى نتمكن من الوفاء بوعد أهداف التنمية المستدامة بعدم ترك أي شخص خلف الركب".
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟