رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

المتهمون في الاتجار بالفتيات القاصرات: "المبالغ تتحدد حسب مدة الزواج"

السبت 15/فبراير/2020 - 10:50 ص
صوره تعبيريه
صوره تعبيريه
مي محمد
طباعة
تستكمل النيابة العامة بشمال الجيزة، اليوم السبت، تحقيقاتها حول واقعة قيام محام ومحفظ قرآن واثنين آخرين بتكوين عصابة للاتجار في الفتيات القاصرات وتزويجهن للأثرياء العرب، مقابل مبالغ مالية، وقد أمرت النيابة بعرض الفتيات اللاتي ضبطن مع المتهمين على الطب الشرعي لتوقيع الكشف عليهم وبيان تعرضهن للاعتداء الجنسي من عدمه، كما طالبت تحريات تكميلية حول الحادث.
كشفت التحقيقات التي أجرتها النيابة أن المتهمين " ح. ص "، " م.إ"، " خ.ر " ع. أ" بتكوين عصابة للاتجار في الفتيات القاصرات، وتزويجهن لأثرياء عرب مقابل ٢٠٠ ألف، كانوا يستدرجون الفتيات الهاربات من أسرهن وفتيات الشوارع التي تترواح أعمارهن من ١٢ إلى ١٦ عاما ويتفقون معهن على أنهم سيقومون بتزويجهن لأثرياء عرب مقابل مبلغ مالي يبدأ من ١٠ آلاف جنيه حتى ٢٠٠ ألف جنية حسب رغبة الثري، وحسب المدة التي تمكث فيها الفتاة معه.
وأضافت التحقيقات " انه المتهمين يقوموا قبل تزويج الفتيات بالاعتداء الجنسي عليهم لأكثر من مرة حتى لا تكون لديهم القدرة على الجدال معهم، أو المطالبة بمبلغ مالي أخر، ومن ثم تبدأ رحلة البحث عن الثري المطلوب، وبعدها يقومون بتحرير عقود زواج وتسليم الفتاة المطلوبة للثري وتمكث معه فترة تترواح من يوم إلى أسبوع حسب رغبته، ثم ينتهي الأمر ويعود الثري العربي لبلده والفتاة للمتهمين.
وأوضحت التحقيقات" أن المتهمين يلجأون إلى حيلة تحرير عقود زواج عرفية بتواريخ قديمة، للهروب من أشهر العدة، وحتى يتمكنوا من إعادة تزويج الفتاة أكثر من مرة، وهذا ما أكدته إحدى الفتيات حيث أشارت إلى أنها تزوجت أكثر من مرة، وقد استغل المتهمين صغر سنها ولم يعطوا لها نقودا بل اعتدوا عليها جنسيا.
يذكر أن معلومات قد وردت إلى ضباط الإدارة العامة لمباحث الآداب تفيد قيام ٤ أفراد بتكوين تشكيل عصابي تخصص في الاتجار في الفتيات القاصرات وتزوجيهم لأثرياء عرب مقابل مبالغ مالية، على الفور تم التأكد من صحة المعلومات الواردة، وبناء على ذلك تم وضع خطة أمنية لضبط تلك العصابة، تتمثل في قيام أحد ضباط الإدارة بالتنكر في شخصية ثري عربي، وقد تواصل مع المتهمين وطلب منهم توفير له إحدى الفتيات للزواج منها، فوافقوا، وقام باستدراجها للمقابلته في أحد الكافيهات بمنطقة العجوزة.
وقد تبين أنه في الميعاد المحدد، فوجئ الضابط المتنكر في شخصية ثري عربي بحضور المتهمين معهم فتاة قاصر تبلغ من العمر ١٣ عاما، كما أحضر المتهمون عقود زواج عرفية، ومجموعة صور لفتيات يتراوح عمرهم من ١٢ حتى ١٥ عاما وتم القبض عليهم، وبدأوا في الحديث معه حيث أكدوا له بأنه سيتزوج من الفتاة التي يختارها بعقد زواج عرفي مقابل مبلغ ٢٠٠ ألف جنيه، ولم تمر دقائق حتى تمكنت قوة أمنية من ضبط المتهمين والتحفظ على الفتاة التي كانت معهم كما تبين أن هناك عدد من الفتيات مازالوا في مكان مملوك للمتهمين.
واعترف المتهمون أنهم يقومون باختيار الفتيات الصغيرات في السن، والاتفاق معهم على الزواج مقابل مبلغ مالي يبدأ من ١٠ جنيه حتي ٢٠٠ ألف جنيه بشرط عدم التفكير في الإنجاب.
"
من يفوز بالسوبر المصري؟

من يفوز بالسوبر المصري؟