رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

في عيد نياحته.. تعرف على أبي الرهبنة الغربية الكاثوليكية

الخميس 11/يوليه/2019 - 08:10 م
البوابة نيوز
مينا مُندي
طباعة
وُلِدَ القديس بنديكتوس في ايطاليا سنة 480م، لأسرة ثرية وتقية، وقد أرسله والده إلى روما لاقتباس العلوم، فبرع فيها، ولكن دفعه سوء سلوك رفقاء الدراسة من المفاسد والشرور، لترك روما والعودة الى بيت ابيه، وقرر أن يسلك حياة الزهد في الدنيا، وكان عمره إنذاك 14 عاما، وغادر بيت أسرته سرًا ضاربا بالثروات والأموال والمتع والنعيم عرض الحائط، وذهب لعشق لله واحده في العزلة والانفراد، وقصد الجبال وسار فيها ليال طوال، حتى التقى براهب قديس اسمه "رومانوس"، الذي لبى رغبته في النسك، فألبسه الاسكيم الرهباني.
عُرف عنه أنه كان يطرح جسده على الأشواك حينما يتعرض لتجربة من أبليس ليهرب من التجربه وينشغل عنها.
في سنة 530م اوحى الله له بالذهاب إلى جبل عال منفرد يدعى جبل كاسينو، حيث بنى الدير الرئيسي للرهبانية البندكتية، ووضع قانونًا مشهورًا لتلاميذه من الرهبان، وانتشر هذا القانون في كل البلدان ولهذا ‏سمي بأبي الرهبان في الغرب.
توفى في 21 آذار سنة 547م بعد أن قضى في ديره في جبل "كاسينو" حوالي ثلاث عشرة سنة.
انتشرت رهبانيته وأديرتها في جميع الأقطار، وكان من رهبانه باباوات عظام، وقديسون، وأساقفة كثيرون، ومنذ القرن الثامن، يحتفل بعيده في بلدان كثيرة في تاريخ 11 ‏يوليو/تموز.
"
من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟

من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟