رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads
اغلاق | Close

قصة الشهيد العريس ابن الدقهلية.. كان يستعد للزفاف بعد شهر ونصف فاغتاله الإرهاب

الخميس 27/يونيو/2019 - 03:21 ص
الشهيد محمد بشير
الشهيد محمد بشير عبد التواب
أحمد أبو القاسم - رامى القناوى
طباعة
" الشهيد محمد بشير عبد التواب" شاب بسيط كان يعمل بالفلاحة مع والده بقرية زيان التابعة لمركز بلقاس بمحافظة الدقهلية، عائلته مكونة من 3 بنات وشقيقه، إلا أن الوطن ناداه منذ عام فلبى النداء حتى اغتالته يد الإرهاب.
سادت حالة من الحزن الشديد بين أهالى القرية والقرى المجاورة عقب ورود خبر استشهاده، وذلك فى الهجوم الإرهابى الذى استهدف ثلاثة كمائن بالعريش أمس الأول الثلاثاء واستشهد خلاله ضابط و٦ مجندين.
خرج الأهالى على مداخل القرية وأمام منزل الشهيد منتظرين وصول جثمانه، حيث تم تشييعه إلى مثواه الأخير أمس الأربعاء ملفوفا بعلم مصر فى جنازة عسكرية بحضور قيادات أمنية وتنفيذية، وردد المشاركون الهتافات المؤيدة للجيش والشرطة والمناهضة لجماعة الإخوان الإرهابية.
فيما أطلقت النساء الزغاريد وقمن بإلقاء الحلوى على المشاركين فى الجنازة وهن يهتفن الشهيد عريس يزف إلى السماء.
يقول زكى محمد عمدة قرية زيان، إن الشهيد مجند بالشرطة منذ عام، وهو من أسرة بسيطة والده فلاح ووالدته ربة منزل وكان يعمل مع والده بالفلاحة ولديه 4 شقيقات وأخ، وأنه كان يتسم بحسن الخلق.
ويضيف طلعت الحصى أحد جيران الشهيد أن الشهيد كان يستعد للزواج فى منتصف أغسطس المقبل ولكن الله اختاره شهيدا ليزف إلى الحور العين فى الجنة وجنازته ليست جنازة.
"
هل تتوقع نجاح الجزء الثاني من فيلم الفيل الازرق ؟

هل تتوقع نجاح الجزء الثاني من فيلم الفيل الازرق ؟