رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

بالفيديو والصور.. "البوابة نيوز" ترصد مراحل ذبح الأضاحي داخل أكبر مجازر البحر الأحمر.. الطب البيطري: استقبلنا 3320 عجلا سودانيا.. ومتوسط الذبح اليومي 50 رأسا

الثلاثاء 14/أغسطس/2018 - 10:40 ص
البوابة نيوز
تقرير: عمرو عابد - تصوير:عبدالوهاب كتير
طباعة
مع اقتراب حلول عيد الأضحى، تستعد الأسر وربات البيوت لشراء اللحوم، التي تعتبر واحدة من التقاليد الأساسية في البيوت المصرية، حيث يحرص المواطنون على تناول اللحوم والفتة خلال أيام العيد.
وفي هذا السياق، رصدت "البوابة نيوز" خلال زيارة لمجزر الحصن، أكبر مجازر محافظة البحر الأحمر، كيفية التعامل مع الذبائح، ابتداءً من استقبال الحيوانات، مرورًا بعمليات الذبح والسلخ والتجويف، إلى أن تصل للمواطن على شكل قطع صغيرة وأوزان بالكيلو. 
جدير بالذكر، أن البحر الأحمر، تضم 5 مجازر أهلية في مدن "رأس غارب- الغردقة- سفاجا- القصير- الشلاتين"، بالإضافة لمجزر خاص بالغردقة. 
في البداية، يتم الكشف على الماشية بعد مرور 24 ساعة عليها داخل المجزر، للتأكد من سلامتها الطبية وخلوها من الأمراض، ثم إدخالها للقفص المخصص للذبح، ويتم سلخه ثم مرحلة التجويف، ليتم نشره لنصفين ليقوم بعد ذلك الأطباء البيطريون، بتوقيع الكشف عليه، بدءًا من الغدد والأحشاء والرأس واللسان والرئة والقلب، ثم يمر بمرحلة الختم، ليتم بعد ذلك تعبئته في السيارات. 
بالفيديو والصور..
طبيب المجزر يشرح مراحل استقبال العجول حتى ذبحها
يقول الدكتور مصطفى ياسين محمد، طبيب في مجزر الحصن، إنه يتم استلام الماشية من المحجر الصحي، ليتم وضعها فى غرفة العزل قبل الذبح بـ24 ساعة، للتأكد من سلامته وعدم وجود أي أعراض تمنع الذبح. 
وتابع: "في يوم الذبح يتم ترقيم العجول، ليقوم بتوقيع الكشف على العجل ظاهريًا، لتأكد من خلو من أي أعراض عصبية أو أي مرض، ليتم إدخاله بعد ذلك لصندوق الذبح ليذبح حلالا ويتم تصفية دمائه، ثم يعلق على الشناكل ليمر بمراحل السلخ والتجويف، حتى يصل إليها مرة أخرى فى منطقة الكشف، ليتم توقيع الكشف على الغدد الليمفاوية والرأس والرئتين والقلب والأعضاء الداخلية، بعد ذلك يتم غسل العجل بالكامل لإزالة أي شوائب أو بكتيريا عالقة به، ليتم ختمه بعد ذلك بختم المجزر الموضح عليه تاريخ الذبح ونوع الذبيحة سواء كانت بلدية أو مستوردة". 
بالفيديو والصور..
مدير الطب البيطرى: استقبلنا 3320 عجلًا سودانيًا
من جانبه، يقول الدكتور فتحي سلمي، مدير عام الطب البيطرى بالبحر الأحمر: "استقبلنا العجول السوداني، خلال شهر أغسطس الحالي، منذ وصولها إلى المحجر الصحى على رسالتين، الرسالة الأولى 1630، والرسالة الثانية 1690، بإجمالى 3320 عجلًا، حيث تم تحصينها ضد مرض الحمى القلاعية والمتصدع، وذلك استعدادًا لعيد الأضحى المبارك، مشيرًا أن متوسط الذبح يوميًا ما يقرب من 50 عجلًا". 
وأضاف: "أن هناك شروطًا خاصة للأضحية على حسب نوعها، فالجمل عمره لا يقل عن 5 سنوات، الجاموس لا يقل عمره عن سنتين، والماعز لا يقل عمره عن عام، والغنم لا يقل عن 6 أشهر، ويجب أن يكون الحيوان سليمًا".
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟