رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

شاهد اليوم... أوبرا الإسكندرية تحيي ذكرى العندليب.. "مدينة الثلج" على مسرح الهوسابير.. و"الرانجو" السوداني في "المصطبة"

الخميس 29/مارس/2018 - 11:01 ص
البوابة نيوز
مريم الفطاطري
طباعة
شاهد اليوم... أوبرا
يشهد، اليوم الخميس، عددا من أبرز الفعاليات الفنية على جميع المستويات، حيث تنظم دار الأوبرا المصرية برئاسة الدكتور مجدى صابر، اليوم الخميس، حفلا فنيا لفرقة أوبرا الإسكندرية للموسيقى والغناء العربى بقيادة المايسترو عبدالحميد عبدالغفار، بمناسبة ذكرى رحيل العندليب الأسمر عبدالحليم حافظ
ويتصمن برنامج الحفل باقة متنوعة لأجمل أغنيات العندليب منها "أسمر يا أسمرانى" أداء نعمة عصمت، "جواب" أداء مصطفى سعد، و"أحبك وجبار" أداء ياسر سعيد، و"فوق الشوك ونعم يا حبيبي" أداء أيمن مصطفى
وبالفاصل الثانى من الحفل، يقدم عازف الكمان الأول الدكتور إيهاب عبدالحميد المقطوعة الموسيقية بأمر الحب وتوبة، وأغنية أي "دمعة حزن لا" أداء محمد الخولى، و"احنا كنا فين"، دويتو غناء مى الجبيلى ومصطفى سعد، وخايف مرة أحب وأغنية لست قلبى أداء محمد متولى.
شاهد اليوم... أوبرا
ويستضيف مسرح الهوسابير، العرض المسرحي "مدينة الثلج" لفرقة اكس تيم، في السادسة والنصف من مساء اليوم الخميس.
"مدينة الثلج" يقدم في إطار كوميدي، عبر رحلة إلى مدينة الثلج، ويشارك بطولته أميرة علاء، فاطمة، شهد، عمر خالد، أسماء أحمد، أحمد وجدي، محمود فيكس، تامر فؤاد، لانا، حسام شريف، محمد مدحت، أحمد سيد، محمد جبريل، محمد أبو الدهب، محمد محمود، غناء كريم نجم، إضاءة حسن، موسيقي عمر إسماعيل، استعراضات فوكس عصام، ملابس كمال مرعي، مصمم بوستر عمر الجندي، ديكور أميرة علاء، عازفون محمد هاني وأحمد مخرج مساعد أحمد وجدي أميرة علاء، مخرج منفذ محمود فيكس، تأليف محمود الحديني، إخراج مصطفى علي.


شاهد اليوم... أوبرا

كما يستضيف مركز المصطبة للموسيقى، بمسرح الضمة، في تمام الثامنة مساء اليوم، فريق "الرانجو" السوداني، في حفل جديد يقدّم فيه مجموعة من أغاني الثراث الغنائي السوداني على آلة السمسمية، مع مجموعة من المغنيين ذوي الأصول السودانية، وعلى رأسهم الفنان عصام توتو، وآخرون.
قام مركز المصطبة بتكوين فرقة الرانجو، التي اختلط بها التراث السوداني المرتبط بالزار، وقدمت الفرقة عروضها المحلية في عديد من المسارح والمراكز الثقافية في المدن المصرية.

"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟