رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads

تعرف على برنامج عمل السيسي في زيارته الثالثة إلى فرنسا

الإثنين 23/أكتوبر/2017 - 11:07 ص
الرئيس عبد الفتاح
الرئيس عبد الفتاح السيسى
سحر ابراهيم
طباعة
يصل الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى العاصمة الفرنسية "باريس"، ظهر اليوم الاثنين للقاء نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون.
وتأتي الزيارة لدفع العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات إلى آفاق أرحب، وتعزيز التعاون التجاري والاقتصادي المشترك، فضلا عن بحث تعزيز العلاقات الثنائية، وعدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها مكافحة الإرهاب.
ومن المقرر أن يبحث الرئيس السيسي مع ماكرون، خلال لقائهما بقصر الإليزيه غدًا الثلاثاء، سبل تعزيز الشراكة القائمة بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية، فضلا عن بحث القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها مكافحة الإرهاب، كما سيعقد الرئيسان مؤتمرًا صحفيًا.
ومن المقرر أن يعقد السيسي عددا من اللقاءات مع كبار المسئولين الفرنسيين ومن بينهم رئيس الجمعية الوطنية" البرلمان"، ورئيس مجلس الشيوخ ورئيس الوزراء الفرنسي، كما يلتقي السيسي مع جان إيف لو دريان وزير الخارجية وبرونوا لومير ووزير الاقتصاد.
ومن المقرر أيضا أن يتضمن برنامج العمل عقد لقاءات مع مجتمع الأعمال الفرنسي، وعدد من رؤساء كبريات الشركات الفرنسية؛ لمناقشة سبل تطوير التعاون وعرض الخطوات الجاري اتخاذها في إطار برنامج الإصلاح الاقتصادي، وتحسين مناخ الاستثمار، وما يوفره من فرص استثمارية واعدة في العديد من المجالات.
وذكرت الرئاسة الفرنسية أن الرئيسين سيجتمعان على غداء عمل في أول لقاء بينهما؛ لتناول القضايا ذات الاهتمام المشترك ومنها الأزمات الإقليمية ومكافحة الإرهاب، والقضايا الخاصة بحقوق الإنسان، التي تولي لها فرنسا أهمية خاصة.
كما يتيح اللقاء بحث الملفات الثنائية، وسبل تعزيز العلاقات في مجالات الثقافة والتعليم، حسبما أشارت الرئاسة الفرنسية.
وتعد هذه الزيارة الثالثة للرئيس السيسي إلى فرنسا، ففي نوفمبر 2014، قام السيسي بزيارة لفرنسا على رأس وفد رفيع المستوى لمدة ثلاثة أيام، استقبله الرئيس السابق فرانسوا هولاند على سلم قصر الإليزيه.
وفي نوفمبر 2015 قام السيسي بزيارة لفرنسا؛ لحضور مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ، والتقى به الرئيس هولاند.
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟