الإثنين 27 مايو 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

البوابة لايت

مسجد أزبك اليوسفي.. براعة الإبداع فى فنون العمارة على مر التاريخ

صورة تعبرية
صورة تعبرية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

يعد مسجد ومدرسة الأمير أزبك اليوسفي من أهم معالم التراث المصري وهو من أكثر المواقع الأثرية على مر التاريخ وله رسالة ترويج للحضارة المصرية الأثرية عبر العصور فى فنون العمارة بالمنشآت التاريخية لما يتميز به من  جمال وروعة فنون العمارة فى الإنشاء  كما هو عليها الان.

ويقع مسجد ومدرسة الأمير أزبك اليوسفي بشارع أزبك بالصليبة بجوار جامع أحمد بن طولون بالسيدة زينب في القاهرة وأنشأ في شهر شعبان سنة (900هـ/14945).

وقد نقش على مدخل المدرسة هذا التاريخ وللمدرسة طرقة مفروشة بالرخام وبها بابان وبدائرة صحن المسجد من أعلى نقش في الحجر آيات قرآنية ومكتوب بجدار الصحن القبلي.

وكان قد أمر بإنشاء هذه المدرسة المقر الأشرف الكريم العالي المولى السيفي أزبك أمير سر نواب النوبة الملكي الأشرفي وكان الأمير أزبك اليوسفى من أكبر أمراء دولة المماليك الجراكسة ومن أعظم قوادها ومن البارزين في عصر السلطان قايتباي وقد تقلب في عدة وظائف كبيرة حتى أصبح في عهد الملك الناصر محمد بن السلطان قايتباي مشيرًا للمملكة.

ويمتاز مسجد أزبك اليوسفي كأمثاله من المساجد التي بنيت في عهد دولة المماليك الشراكسة بالزخارف والكتابات بالخطوط العربية المختلفة واجتمعت فيه شتى الصناعات والفنون الدقيقة فنجارته الممثلة في المنبر وكرسي السورة وأرضيته ووزراته الرخامية وأسقفه الخشبية تدل على دقة ومهارة الفنانين والبنائين الذين قاموا ببناء هذا المسجد وبني المسجد على نظام المدارس ذات التخطيط المتعامد إذ يتألف من صحن مسقوف بوسطه شخشيخة تحيط به أربعة إيوانات اثنان منها كبيران وهما إيوان القبلة والإيوان المقابل له وأما الآخران وهما الجانبيان فصغيران.

وللمسجد واجهتان إحداهما بحرية والثانية شرقية وبالأولى المدخل وبالطرف الغربي منها حوض لسقي الدواب وبقايا أبنية أخرى وبالطرف الشرقي سبيل يعلوه كتاب وتقوم إلى جانب المدخل منارة لا تختلف كثيرًا عن المنارات التي شيدت في القرن التاسع الهجري (الخامس عشر الميلادي).

وجميع الكتابات المحفورة في الحجر أو الخشب تتضمن آيات قرآنية  وأرضية الصحن تعتبر من النماذج الجميلة للأرضيات الرخامية ويحيط بإيوان القبلة وزرة من الرخام الملون يتوسطها محراب رخامي بجواره منبر من الخشب دقيق الصنع وبأعلاها شبابيك من الجص المفرغ المحلى بالزجاج الملون لنقل الضوء واظهار الجانب الابداعى على مر الزمان.

2cad01b6-4f4b-40e8-84f7-4ec5b32e4dda
2cad01b6-4f4b-40e8-84f7-4ec5b32e4dda
9a6706ad-6628-4496-ac2b-b834e28f8e26
9a6706ad-6628-4496-ac2b-b834e28f8e26
63c8d5cb-7b04-4bb3-881d-b6004c3ed591
63c8d5cb-7b04-4bb3-881d-b6004c3ed591
89ff0235-2cbe-46a2-aa9b-91df49564a8c
89ff0235-2cbe-46a2-aa9b-91df49564a8c
588e94d9-c5a6-4a91-b402-341566dfe369
588e94d9-c5a6-4a91-b402-341566dfe369
d37a5990-4651-4277-bc3f-9aad60e72579
d37a5990-4651-4277-bc3f-9aad60e72579