الأربعاء 24 أبريل 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

تقارير وتحقيقات

مراسم جلسة أداء الرئيس السيسي اليمين الدستورية لفترة رئاسية جديدة أمام مجلس النواب.. إطلاق 21 طلقة عقب أداء الرئيس للقسم.. ويستهل كلمته بالقرآن الكريم

الرئيس عبد الفتاح
الرئيس عبد الفتاح السيسي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

شهد مقر مجلس النواب الجديد بالعاصمة الإدارية الجديدة، اليوم الثلاثاء، جلسة أداء الرئيس عبد الفتاح السيسي اليمين الدستورية لفترة رئاسية جديدة.

وبدأت مراسم الجلسة بتلاوة رئيس مجلس النواب الدكتور حنفي جبالي الرسالة الواردة من الهيئة الوطنية للانتخابات بإعلان فوز الرئيس السيسي بفترة رئاسية جديدة، ثم وصل رئيس الجمهورية لمقر الجلسة وأدى اليمين الدستورية أمام مجلس النواب.

وقال رئيس مجلس النواب الدكتور حنفي جبالي، في بداية كلمته، "السادة الأعضاء بتاريخ الثامن عشر من شهر ديسمبر الماضي صدر قرار الهيئة الوطنية للانتخابات رقم 39 لسنة 2023 والذي تضمن في مادته الثانية إعلان فوز الرئيس عبد الفتاح سعيد حسن خليل السيسي وشهرته عبد الفتاح السيسي بمنصب رئيس جمهورية مصر العربية".

وأضاف "السادة الأعضاء إعمالا لنص المادة 144 من الدستور يتفضل فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بأداء اليمين الدستورية".

وعقب ذلك، أدى الرئيس عبد الفتاح السيسي اليمين الدستورية رئيسا للجمهورية لفترة رئاسية جديدة قائلا "بسم الله الرحمن الرحيم..أقسم بالله العظيم أن أحافظ مخلصًا على النظام الجمهوري وأن أحترم الدستور والقانون وأن أرعى مصالح الشعب رعاية كاملة وأن أحافظ على استقلال الوطن ووحدة وسلامة أراضيه".

ثم أطلقت المدفعية 21 طلقة، بعد أداء اليمين الدستورية بمقر مجلس النواب بالعاصمة الإدارية الجديدة. 

ورحب رئيس مجلس النواب الدكتور حنفي جبالي، بالرئيس عبد الفتاح السيسي، قائلا: "الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، نرحب بكم نواب شعب مصر، كل التقدير والحب والإعزاز في يوم يسطر فيه التاريخ المصري صفحة من صفحات الجمهورية الجديدة، إذ كتب الله جل وعلا لكم أداء اليمين الدستورية لفترة رئاسية جديدة، تحت قبة مجلس النواب المصري في مقره الجديد، هذا البنيان الذي امتزجت بين جدرانه الحداثة والتطور بأصالة تاريخ البرلمان المصري العريق في صورة جلية جسدت واقعا طالما ابتغيتموه سيادتكم".

وأضاف، في كلمته التي ألقاها عقب أداء الرئيس السيسي لليمين الدستورية أمام مجلس النواب اليوم: "إننا نمر بمرحلة فارقة من عمر الوطن كثرت فيها التحديات وتعاظمت المسؤوليات، وجاء السباق الرئاسي فاستحضر الشعب المصري مواقفكم القوية واصطف بشكل غير مسبوق أمام صناديق الاقتراع مستمسكا بكم عن معرفة ويقين، مدركا حجم المسؤولية، ومؤكدا رغبته في استكمال مسيرة البناء والعمل، فاختاركم - مجددا الثقة - قائدا وزعيما لبلد الأمن والأمان مصر سيدة الأوطان". 

وأكد رئيس مجلس النواب أن الواقع المصري شهد تغيرات ملموسة على أيدي الرئيس عبدالفتاح السيسي وتحت قيادته.. قائلا: "إن الرئيس السيسي سعى لتعزيز وترسيخ حقوق الإنسان وتحقيق العدالة الاجتماعية ومساندة المرأة والشباب والنهوض بمكانة كل منهما في المجتمع كما أنه ركز على إصلاح النظام الاقتصادي بكل ما استطاع من قوة رغم كل ما واجهه والشعب من تحديات لاسيما تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية".

وشدد جبالي على أن الرئيس استطاع رغم تصاعد وتيرة الأحداث من حول مصر، أن يحفظ أمنها واستقرارها بعيدا عن طيش المغامرة، باعثا برسالة للعالم كله أن مصر قوية بتماسك ووحدة شعبها واصطفافه بكل ثبات خلف قيادته الحكيم.

وأشار إلى أن نواب البرلمان المصري بغرفتيه يدعمون سعي الرئيس السيسي الحثيث نحو حب الوطن ورعاية مصالحه العليا، مشيرا إلى أنه كعادة مصر ورجالها الوقوف مع أشقائهم في المحن، كان لسيادة الرئيس دور فعال في احتواء الأحداث الدامية التي شهدها قطاع غزة بدولة فلسطين الشقيقة، وسعيه بشتى السبل لتخفيف معاناة أهلهها بالإضافة إلى توجيهات سيادته لفتح المنافذ الجنوبية للسماح للإخوة السودانيين بالنفاذ إلى الأراضي المصرية في أعقاب النزاعات الأهلية الدائرة هناك والتحرك المصري اللحظي صوب الأراضي الليبية لدعم جهود الإغاثة جراء ما شهدته بعض مدنها الساحلية من إعصار وفيضانات.

وقال جبالي: "إن كل هذه الجهود كانت واقعا مشهودا نال استحسان المجتمع الدولي، وجاء قرار برلمان البحر الأبيض المتوسط باختيار الرئيس السيسي للحصول على جائزة بطل السلام لعام 2024 تتويجا لجهوده الفريدة التي بذلها لتحقيق السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط". 

وبعد انتهاء كلمة رئيس مجلس النواب، استهل الرئيس عبد الفتاح السيسي كلمته عقب أدائه اليمين الدستورية رئيسا للجمهورية لفترة جديدة بالمقر الجديد بمجلس النواب بالعاصمة الإدارية الجديدة بتلاوة آية من القرآن الكريم " قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء، وتنزع الملك ممن تشاء، وتعز من تشاء، وتذل من تشاء، بيدك الخير، إنك علي كل شئ قدير".

أعرب الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن تقديره للشعب المصري على تجديد الثقة به رئيسا للجمهورية لفترة رئاسية جديدة، وقال "أجدد العهد على استكمال مسيرة بناء الوطن وتحقيق تطلعات الأمة المصرية في بناء دولة حديثة ديمقراطية متقدمة في كافة المجالات متسلحين في ذلك بعبق التاريخ الذي لانظير له بعزيمة أشد رسوخا من الجبال".

وأضاف "شعب مصر العظيم،منذ اليوم الأول الذي لبيت فيه نداءكم وسعيت لتحقيق إرادتكم التي أعلنتموها جلية ساطعة مدوية، وتحركنا معا كرجل واحد لإنقاذ وطننا من براثن التطرف والدمار والانهيار، أقسمت أن يظل أمن مصر وسلامة شعبها العزيز وتحقيق التنمية والتقدم بها هـو خياري الأول، فوق أي اعتبـــار وذلك من خلال نهج المصارحة والمشاركة بشأن كل القضايا والتحديات التي واجهناها".

وعرض الرئيس عبد الفتاح السيسي، في كلمته، ملامح ومستهدفات العمل الوطني خلال المرحلة المقبلة، قائلا: “إنه في هذا السياق واستجابة لقيام الشعب بتكليفي بمواصلة قيادة مسيرة وطننا العظيم فإنني أضع أمامكم أهم ملامح ومستهدفات العمل الوطني، خلال المرحلة المقبلة”.

أولا: على صعيد علاقات مصر الخارجية، هناك أولوية لحماية وصون أمن مصر القومي في محيط إقليمي ودولي مضطرب، ومواصلة العمل على تعزيز العلاقات المتوازنة مع جميع الأطراف في عالم جديد تتشكل ملامحه وتقوم فيه مصر بدور لا غنى عنه لترسيخ الاستقرار، والأمن، والسلام، والتنمية.

ثانيا: على الصعيد السياسي، استكمال وتعميق الحوار الوطني خلال المرحلة المقبلة وتنفيذ التوصيات التي يتم التوافق عليها على مختلف الأصعدة: السياسية والاقتصادية والاجتماعية وغيرها في إطار تعزيز دعائم المشاركة السياسية والديمقراطية، خاصة للشباب.

ثالثا: تبني استراتيجيات تعظم من قدرات وموارد مصر الاقتصادية، وتعزز من صلابة ومرونة الاقتصاد المصري في مواجهة الأزمات مع تحقيق نمو اقتصادي قوي ومستدام ومتوازن، وتعزيز دور القطاع الخاص كشريك أساسي في قيادة التنمية، والتركيز على قطاعات الزراعة، والصناعة، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والسياحة، وزيادة مساهمتها في الناتـج المحلي الإجمالي تدريجيـا، وكذلك زيادة مساحة الرقعة الزراعية والإنتاجية للمساهمة في تحقيق الأمن الغذائي لمصر وجذب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية،لتوفير الملايين من فرص العمل المستدامة مع إعطاء الأولوية لبرامج التصنيع المحلي لزيادة الصادرات ومتحصلات مصر من النقد الأجنبي.

رابعا: تبني إصلاح مؤسسي شامل يهدف إلى ضمان الانضباط المالي وتحقيق الحوكمة السليمة من خلال ترشيد الإنفاق العام وتعزيز الإيرادات العامة والتحرك باتجاه مسارات أكثر استدامة للدين العام وكذلك تحويل مصر لمركز إقليمي للنقل وتجارة الترانزيت والطاقة الجديدة والمتجددة، والهيدروجين الأخضر ومشتقاته إلى جانب تعظيم الدور الاقتصادي لقناة السويس.

خامسا:تعظيم الاستفادة من ثروات مصر البشرية من خلال زيادة جودة التعليم لأبنائنا وكذا مواصلة تفعيل البرامج والـمبادرات، الرامية إلى الارتقاء بالصحة العامة للمواطنين، واستكمال مراحل مشروع التأمين الصحي الشامل.

سادسا: دعم شبكات الأمان الاجتماعي وزيادة نسبة الإنفاق على الحماية الاجتماعية، وزيادة مخصصات برنامج الدعم النقدي "تكافل وكرامة" وكذلك إنجاز كامل لمراحل مبادرة "حياة كريمة" التي تعد أكبر المبادرات التنموية في تاريخ مصر بما سيحقق تحسنا هائلا في مستوى معيشة المواطنين في القرى المستهدفة.

سابعا: الاستمرار في تنفيذ المخطط الاستراتيجي للتنمية العمرانية واستكمال إنشاء المدن الجديدة من الجيل الرابع مع تطوير المناطق الكبرى غير المخططة، واستكمال برنامج "سكن لكل المصريين" الذي يستهدف بالأساس، الشباب والأسر محدودة الدخل.

واختتم الرئيس السيسي كلمته بتلاوة أية من القرآن الكريم: بسم الله الرحمن الرحيم { رب قد آتيتني من الملك وعلمتني من تأويل الأحاديث، فاطر السماوات والأرض أنت وليي في الدنيا والآخرة، توفني مسلما وألحقني بالصالحين }.

وعقب نهاية كلمة الرئيس السيسي، أعلن رئيس مجلس النواب الدكتور حنفي جبالي، رفع جلسة أداء الرئيس اليمين الدستورية رئيسًا للجمهورية لفترة جديدة، عقب إتمام مراسم الجلسة.. ثم وجه جبالي، الشكر والتقدير لرئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، متمنيًا له دوام التوفيق والسداد.

وعقب انتهاء مراسم جلسة أداء الرئيس عبد الفتاح السيسي اليمين الدستورية رئيسًا للجمهورية لفترة جديدة بمقر مجلس النواب بالعاصمة الإدارية الجديدة، وضع الرئيس السيسي إكليلًا من الزهور على النصب التذكاري في ساحة الشعب بالعاصمة الإدارية.

وشاركت مجموعة من الأطفال الرئيس السيسي في وضع الإكليل.. ثم عزفت الموسيقى العسكرية سلام الشهيد.

ورافق الرئيس كل من وزير الدفاع والإنتاج الحربي الفريق أول محمد زكي، والفريق أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وقادة القوات المسلحة.

كما وقع الرئيس السيسي في سجل الشرف بالنصب التذكاري.

وعقب ذلك، رفع الرئيس عبد الفتاح السيسي، علم مصر على أطول سارية في العالم بساحة الشعب بالعاصمة الإدارية؛ إيذانا بافتتاح المرحلة الأولى من العاصمة الإدارية.

وكان برفقة الرئيس السيسي 6 أطفال (3 أولاد - 3 بنات) يرتدون الزي الأبيض شاركوا الرئيس برفع العلم، وتزامن ذلك مع استعراض جوي مصغر حيث زينت الطائرات سماء العاصمة الإدارية بدخانها الملون.

وأطلقت المدفعية طلقات تحية واحتفال برفع علم مصر.. ثم صافح الرئيس السيسي، رئيس الوزراء مصطفى مدبولي، ورئيس مجلس النواب حنفي جبالي، ووزير الدفاع والإنتاج الحربي الفريق أول محمد زكي، ورئيس الأركان الفريق أسامة عسكر، وقادة القوات المسلحة.

وغادر موكب الرئيس السيسي ساحة الشعب بالعاصمة الإدارية الجديدة في ختام مراسم جلسة أداء اليمين الدستورية رئيسًا للجمهورية لفترة جديدة.