الخميس 22 فبراير 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

العالم

إيداع قاتل جورج فلويد في السجن بعد نجاته من 22 طعنة

قاتل جورج فلويد
قاتل جورج فلويد
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

عاد ديريك شوفين، رجل الشرطة السابق المسجون بتهمة قتل جورج فلويد، إلى السجن، حيث تعرض للطعن 22 مرة في سجن اتحادي في ولاية أريزونا في 24 نوفمبر الماضي.

وقال محامي رجل الشرطة السابق البالغ من العمر 47 عاما، لصحيفة "مينيابوليس ستار تريبيون" الأمريكية، إن حالة شوفين تحسنت لدرجة أنه يمكن خروجه من مستشفى في توكسون بولاية أريزونا، لكنهم ما زالوا "قلقين للغاية" من أن السجن الفيدرالي الذي يحتجز فيه لن يتمكن من الحفاظ على سلامته.

ويزعم أن زميله في السجن وعضو العصابة السابق جون تورسكاك هاجم شوفين في 24 نوفمبر الماضي.

وحكم على تورسكاك بالسجن لمدة 30 عاما في نوفمبر 2001 وكان من المقرر إطلاق سراحه في عام 2026، لكن هذا قد يتغير قريبا. ووجهت إليه الجمعة الماضي تهمة محاولة القتل وتم نقله إلى سجن آخر في توكسون بولاية أريزونا.

وقال المشتبه به البالغ من العمر 52 عاما للشرطة إنه لم يكن ينوي قتل شوفين، لكنه أمضى شهرا يفكر في الاعتداء عليه قبل أن يطعنه بسكين في مكتبة السجن. ويزعم الادعاء أن حراس السجن منعوا تورسكاك من ارتكاب جريمة قتل.

وقال تورسكاك، لمحققي مكتب التحقيقات الفيدرالي، إنه اختار رمزيا "الجمعة السوداء"، اليوم التالي لعيد الشكر، لمهاجمة شوفين، الذي أثار فيديو يظهر إلقاء القبض على فلويد بطريقة وحشية أعمال شغب واحتجاجات مشحونة بالعنصرية في عام 2020.

وحكم على شوفين، البالغ من العمر 47 عاما، بالسجن لمدة 5ر22 عاما بتهمة الضغط بركبته على عنق سائق سيارة أسود لنحو 10 دقائق أثناء اعتقاله والذي تم تسجيله بالفيديو.

وقبل أقل من أسبوع من تعرض شوفين للطعن، رفضت المحكمة العليا الأمريكية طلبه باستئناف حكم الإدانة عليه بالقتل من الدرجة الثانية الذي صدر في يوليو 2022. ويقضي شوفين أيضا حكما بالسجن لمدة 21 عاما بتهمة انتهاك الحقوق المدنية لفلويد.