الجمعة 19 أبريل 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

تقارير وتحقيقات

زيادة أعداد المصابين بالإنفلونزا الموسمية.. "الصحة" تنصح المواطنين بارتداء كمامات طبية وتقوية المناعة.. عبد الغفار: نزلات البرد يتم الشفاء منها خلال 3 أيام.. وتاج الدين: يوجد 256 نوعًا من الإنفلونزا

الانفلونزا الموسمية
الانفلونزا الموسمية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

خلال الأيام الماضية ارتفعت أعداد الإصابات بنزلات البرد وذلك بسبب تغيرات الجو التي تشهدها البلاد وانتشار الإنفلونزا الموسمية أيضاً.

وبشكل عام، لا تحتاج إلى مراجعة الطبيب بسبب نزلات البرد،  ولكن إذا ساءت الأعراض أو لم تختف فقد يكون الوقت قد حان لرؤية طبيبك.

ويمكن تشخيص معظم الأشخاص المصابين بنزلات البرد من خلال علاماتهم وأعراضهم، إذا اشتبه طبيبك في إصابتك بعدوى بكتيرية أو حالة أخرى، فقد يطلب إجراء أشعة سينية على الصدر أو اختبارات أخرى لاستبعاد الأسباب الأخرى لأعراضك.

ونصحت وزارة الصحة المواطنين، بارتداء كمامة طبية قبل الخروج من المنزل، خاصة في حال هبوب الرياح والعواصف الترابية، وتجنب الخروج من المنزل وقت هبوب الرياح والشبورة المائية، تجنبًا لتفاقم أعراض الحساسية وضيق التنفس، وتناول المشروبات الدافئة لتقوية المناعة وتقليل فرص الإصابة بأي عدوى. 

فضلاً عن غسل الأيدي بالماء الجاري والصابون بشكل دوري خاصة بعد العودة للمنزل، والاهتمام بالتغذية الصحية وتناول وجبات صحية تحتوي على مختلف العناصر والفيتامينات التي يحتاجها الجسم للحفاظ على صحة الجهاز المناعي، وتجنب تناول أي أدوية وخاصة المسكنات والمضادات الحيوية دون استشارة الطبيب المختص، والاهتمام بالنوم لساعات كافية ليلًا لتقوية الجهاز المناعي والوقاية من التعرض للعدوى. 

قال الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إن الفيروس المنتشر خلال هذه الفترة بين المواطنين هو دور نزلات البرد والإنفلونزا الموسمية.

عبدالغفار

وأضاف، أن نزلات البرد يتم الشفاء منها خلال 3 أيام من خلال تناول السوائل الدافئة والراحة التامة، لكن فيما يتعلق بالإنفلونزا الموسمية، تظل على مدار 10 أيام من خلال معالجة سخونة الجسم بخوافض الحرارة. 

وحذّر المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، من الحصول على حقن البرد المنتشرة في الصيدليات، إذ تحتوي على مضاد حيوي وكورتيزون، وهي تمثل خطورة على فئة كبيرة من المواطنين، مشيرًا إلى وقائع الوفاة التي حدثت خلال الفترة الماضية بسبب حقن البرد المنتشرة والحصول عليها بشكل عشوائي من قبل المواطنين. 

وطالب المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة والسكان المواطنين بعدم الحصول على المضادات الحيوية لعلاج نزلات البرد والإنفلونزا، وعدم تناول أي أدوية دون الرجوع إلى الطبيب المشرف على الحالة والمختص. 

تاج الدين

وتابع عبد الغفار، أن الوضع الوبائي لفيروس كورونا في مصر يشهد استقرارًا كبيرًا في أعداد الإصابات والوفيات، مشيرًا إلى إعلان منظمة الصحة العالمية باستقرار المنحنى الوبائي للفيروس على مستوى العالم.

 من جانبه قال الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، إن الوضع الوبائي في مصر مستقر إلى حد كبير، مشيرًا إلى أن هناك شفافية كبيرة في وصف الوضع الوبائي في مصر.

وأضاف، أن الفيروسات التنفسية بكل أنواعها موجودة في مصر والعالم كله على حد سواء، موضحًا أن تحور الفيروسات إلى أنواع كثيرة ومتعددة أمر طبيعي، متابعًا: «فيروس الانفلونزا الموسمي اللي بيجلنا كلنا في متحورات كثيرة، في أنواع كثيرة في منه 256 نوع". 

وأشارعوض تاج الدين  إلى أن أعراض الإصابة بالفيروسات التنفسية متشابهة، موضحًا أنها تبدأ برشح وعطس وألم في الحلق قد يمتد إلى القصبة الهوائية والشعب الهوائية، وفي بعض الحالات الأشد تحدث التهابات رئوية.