الجمعة 07 أكتوبر 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

محافظات

إحالة أوراق المتهمين بقتل سائق توك توك بدمنهور للمفتي

هيئة المحكمة
هيئة المحكمة
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

قررت محكمة جنايات دمنهور الدائرة التاسعة، برئاسة المستشار أشرف عبد الحفيظ عياد رئيس المحكمة وعضوية المستشارين إيهاب حشمت الشنوانى ومحمد عبد الحميد السعدنى وحضور على ماجد وكيل النيابة وسكرتارية خالد يوسف،  اليوم الخميس، إحالة أوراق سائقين بوادي النطرون لفضيلة مفتى الجمهورية لإبداء الرأي الشرعى لاتهامها بقتل سائق توك توك وتحديد جلسة ٢١ / ٧  للنطق بالحكم  للنطق بالحكم مع إستمرار حبس المتهمين.

وقالت المحكمة فى حكمها، إن المتهمين، ارتكبا جريمتهما فى نهار شهر رمضان المبارك واستبدلا الفضل بالغدر، مؤكدة أن المتهمين استبدلا الفضل بالغدر وقتلا أجير بغير حق.

وأشارت المحكمة، إلى أن المتهمين أبدل الركوع والسجود والتهجد وقراءة القرآن في شهر رمضان بالتخطيط والتنفيذ لقتل المجني عليه وسرقته، جلعتما احتباس الشياطين في شهر رمضان مقولة لا حديث تحتمل الصدق والكذب حينما قتلتما المجنى عليه في هذا الشهر المبارك وهو يصرخ اتركوني فنحن في شهر فضيل فلن يمنعكما ذلك من ارتكاب جريمتكم النكراء، اصطحبتم المجنى عليه حيث رعبتما إلى مكان خطتكم فكان جزاءه منكما القتل والسرقة، يا محسوبين على الإنسانية وانتما منها براء فقد ارتكابتما الكبيرة من أجل الصغيرة فكانت السرقة غاية والقتل وسيلة من أجل سرقته فجاء فعلكما أبلغ تعبير عن اندثار لكل معاني الإنسانية ورايتما الآدمية وعصفتما في اعز مقدساتها.

واكدت هيئة المحكمة، أنها قد اطمأنت إلى أدلة الثبوت في الدعوى ورأتها قاطعة جازمة القولية منها والفنية، ومنها إقرار المتهمين أمام النيابة وكانت نصوص مواد الإحالة تصل في معاقبتها للمهتمين إلى الإعدام وعملا بالمادة ٣٨١/ ٢أ.ج.

وقررت المحكمة وبإجماع آراء أعضائها إحالة أوراق القضية إلى فضيلة مفتي الجمهورية لإبداء الرأي الشرعي في معاقبة المتهمين صلاح الدين محمد ومحمد عبد الغني أحمد بالإعدام عما أسند إليهما، وحددت جلسة 21 يوليو ٢٠٢٢ لإصدار حكمها والنطق به، مع استمرار حبس المتهمين لتلك الجلسة، وألزمت النيابة بتنفيذه.

وكان المتهمين صلاح الدين محمد محمد ٢٠ سنة سائق توك توك ومقيم دمتيوه كوم حمادة ومحمد عبد الغنى عمار ٢١ سنة سائق ميكروباص ومقيم مركز بدر قد قاما بتاريخ ٢٦/ ٤/ ٢٠٢٠
بدائرة مركز شرطة وادى النطرون بقتل المجنى عليه إسلام عاطف محمد محمود الصاوى  سائق توك توك .حيث قاما باستدراجه إلى إحدى الأماكن النائية وقام الاول بتقييده وقام الثانى بذبحه وطعنه عدة طعنات برقبته وبطنه بنية إزهاق روحه فأحدثت به الإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتى أودت بحياته، وقاما بسرقة مبلغ مالى كان بحوزته  وشرعا فى سرقة الدراجة البخارية توك توك من المجنى عليه. 

وألقت الأجهزة الأمنية القبض على المتهمين وإحالتهما النيابة العامة محبوسين للمحكمة والتى أصدرت حكمها المتقدم.