الأربعاء 06 يوليو 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

حوادث وقضايا

المشدد 15 سنة في قتل شاب وسرقة هاتفه المحمول بدار السلام

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

عاقبت محكمة جنايات القاهرة شخصين بالسجن المشدد15 سنة في قتل شاب وسرقة هاتف محمول بدائرة قسم شرطة دار السلام.

وأسندت النيابة العامة المتهمين، «ع.ا» عاطل، «ج.ط »عاطل قتل المجني عليه «ح.ا» عامل، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد بأن بيتوا النية وعقدوا العزم على ذلك وأعدوا لذلك الغرض أسلحة نارية «بنادق آلية»، سلاحًا أبيض، وفق خطتهم في السرقة عند رؤية المجني عليه خارج من البنك، حيث استوقف المتهم الثاني المجني عليه وطلب أخذ ما معه إلا أنه رفض، وسدد المتهم الأول عدة طعنات قاصدين قتله محدثين إصابته الموصوفة، بتقرير الصفة التشريحية، والتي أودت بحياته، بتحريض ومساعدة المتهم الثاني.

وأسندت النيابة العامة تهم التعدي علي المجني عليه، وكان ذلك بقصد ترويعهم والتأثير في إرادتهم بغرض سرقة هاتفه المحمول ومبلغ مالي، وحمل المتهمين أسلحة نارية وسلاحا أبيض، على النحو المبين بالتحقيقات.

وذكر تقرير الطب الشرعي أن المجني عليه به عدة كدمات وجرح وطعنات في الصدر، وأنها إصابات حدثت نتيجة طعن المجني عليه بواسطة حافة حادة ذى جسم وطرف مدبب، وإن الوفاة جاءت نتيجة لتلك الإصابة، ما أدى لتوقف عضلة القلب ونزيف دموي، كما أن المجني عليه أصيب بكدمات بالقرب من العين.

وكشفت تحليل المعمل الجنائي عن أن السلاح المضبوط تطابقت آثار الدماء العالقة في الواقعة مع المجني عليه.

ولاذ المتهمان بالفرار بعدما سرقا المجني عليه كرها عنه وتركا ملقى على الأرض غارقًا في بركة من الدماء.

وكشفت مناظرة النيابة العامة عن أن الجثة لشاب في العقد الثاني من عمرها، مرتديا ملابسه كاملة، وبه عدة طعنات وكدمات في أماكن متفرقة من جسده، وسرقة ما معه من محتويات وهاتف محمول.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة عن اعترافات المتهمين بسرقة المجني عليه وقتله، قائلا: اعتدنا علي السرقات بالإكراه وعندما رفض المجني عليه أخذ هاتفه وما معه اعتدي علينا وضربنا وسرقناه وتركنا غارقا في دمائه.

وتلقي قسم شرطة دار السلام، بلاغًا يفيد العثور على جثة شاب في أحد شوارع دائرة القسم، وبالانتقال والفحص تبين أن المجني عليه يرتدي كامل ملابسه، وغارقا في دمائه وتبين وجود عدة طعنات في جسده وكدمات نتيجة التعدي عليه، وتم نقل الجثمان لمشرحة للوقوف علي الواقعة وبيان سبب الوفاة.

وبعمل التحريات اللازمة وجمع المعلومات وتفريغ كاميرات المراقبة تم التوصل إلي المتهمين مرتكبي الواقعة، وبإعداد الكمائن اللازمة تمكنت قوات الأمن من ضبط المتهم الأول أثناء محاولة بيع هاتف محمول في محل للهواتف، وبمواجهته اعترف بسرقة الهاتف من شاب ومبلغ 200 جنيه، وقتله بعد أن حاول التصدي له، وتم ضبط المتهم الثاني وأرشد عن السلاح المستخدم في ارتكاب الواقعة وتحرر المحضر اللازم.