الخميس 18 أغسطس 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

ثقافة

غادة العبسي: يجب إلقاء الضوء على دور اليونانيين في ثورة 1919

جانب من الندوة
جانب من الندوة
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

استضافت قاعة ضيف الشرف في بلازا ٢ بمركز مصر للمعارض الدولية بالتجمع الخامس، ندوة تحت عنوان "يوناني مصري.. المسرح والرواية"، ضمن محور ضيف الشرف بمعرض القاهرة الدولى للكتاب في دورته الـ53، لمعرفة عمق العلاقات الثقافية والأدبية بين مصر واليونان، بحضور الدكتور حاتم ربيع، الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة الأسبق، والروائية الدكتورة غادة العبسي، والدكتور هشام درويش، وأدار اللقاء الروائي فتحي سليمان.

استعرضت الروائية الدكتور غادة العبسي، بايجاز رواياتها "كوتسيكا" والتي تدور أحداثها حول عائلة أسسها يوناني مهاجر إلى مصر والذي تحمل اسمه محطة مترو مصرية، مضيفة أن رواياتها توضح التقارب بين الشعب المصري واليوناني، حيث انهم يتشابهوا في المعتقدات.

وقالت العبسي: "انجذبت لحياة اليونانيين في تلك الفترة وفبريكة الكحول، وكان هناك شيء لم أفهمه جعلني أتبعه حتى النهاية، لذلك كنت سعيدة جدًا أن أكتب عن أول مصنع كحول في مصر والشرق الأوسط، وهي صناعة كانت تحاربها إنجلترا بكل قوة، اهتم اليونانيين في ذلك الوقت على دخول صناعة جديدة في مصر".

وأوضحت العبسي، أنه يجب إلقاء الضوء علي دور اليونان في ثورة 1919، وعلى الرغم من الآثار السلبية عليهم إلا أنهم ظلو على علاقات طيبة بمصر وحب مصر يستمر معهم، على حسب خطاب رئيس الجالية اليونانية في تلك الفترة الذي اعتبر أن دماء اليونانيين الذين سقطوا كانت فداء للحرية المصرية من الاحتلال الإنجليزي.

يذكر أن الدورة 53 لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، تقام برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وافتتحها الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، الأربعاء الماضي، بمركز مصر للمؤتمرات والمعارض الدولية بالتجمع الخامس، وتستمر حتى 7 فبراير 2022، تحت شعار "هوية مصر.. الثقافة وسؤال المستقبل".

ويعد المعرض أحد أكبر التجمعات الفعلية للناشرين على مستوى العالم حيث يشارك فيها 1063 ناشرًا مصريًا وعربيًا وأجنبيًا وتوكيلا من 51 دولة، وتحل عليها دولة اليونان ضيف شرف، وتشهد إطلاق مشروع الكتاب الرقمي في الهيئة المصرية العامة للكتاب، الذي يبدأ بـ "موسوعة مصر القديمة" لعالم الآثار الشهير الراحل الدكتور سليم حسن، إلى جانب مجموعة من كتب الأطفال وسلسلتي "ما" و "رؤية"،  ولأول مرة في تاريخ المعرض يتم استخدام أحدث أساليب التطور التكنولوجي والذكاء الاصطناعي، حيث تظهر شخصية الأديب يحيى حقي "شخصية الدورة الحالية" بتقنية الهولوجرام في عرض تفاعلي مع الجمهور، وذلك من خلال شاشة تعمل باللمس، كما يمكن للأطفال ورواد قاعة الأطفال مشاهدة إحدى قصص الأديب الراحل عبد التواب يوسف "شخصية الدورة الحالية" مجسمة افتراضيًا باستخدام نظّارات 3D.

كما تشهد استحداث جائزة لأفضل ناشر عربي وزيادة قيمة جوائز المعرض في كل مجال ثقافي بالتعاون مع البنك الأهلي، المؤسسة المالية المصرية الرائدة في دعم ورعاية المواهب المصرية في المجالات كافة، ومنها الثقافة والفكر.

كما تشمل الفعاليات برنامجًا مهنيًا يهدف إلى دفع تنمية صناعة النشر وسرعة مواكبتها للعصر، وتوفير منصة مهنية ومتخصصة للناشرين والعاملين على صناعة الكتاب ترتقي بالمنتج الثقافي العربي، إلى جانب إتاحة البيع Online للكتب على المنصة الرقمية الخاصة بالمعرض، وتوفير خدمات التوصيل بالتعاون مع وزارة الاتصالات ممثلة في البريد المصري لأي مكان داخل مصر، كما أن هذه الدورة، ويبلغ عدد الأجنحة بالمعرض 879 جناحًا.