الأربعاء 30 نوفمبر 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

اقتصاد

«البترول» تنتهى من مفاوضات دمج شركتي «قارون» و«خالدة»

وزير البترول
وزير البترول
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

«قارون» رصد كل الانبعاثات المؤثرة على البيئة والتأكد من التوافق مع اشتراطات القوانين البيئية.
صناعة البترول التقليدية لم يعد لها مكان فى عصر الذكاء الاصطناعى الذى تتسابق كبرى الشركات العالمية لتطبيقه لذا حرصت وزارة البترول والثروة المعدنية على تحفيز شركات القطاع على تطبيق الرقمنة فى كافة جوانب صناعة البترول وانعكس ذلك على شركة قارون حيث استخدمت بعض التطبيقات الحديثة فى مجال السلامة والصحة المهنية وفى متابعة الأنشطة والعمليات المختلفة بالشركة من حفر الآبار وإنتاج الزيت الخام ولا تزال الشركة بانتظار إقرار مقترح الدمج مع شركة خالدة للبترول إيذانا بميلاد گیان کبیر تتطلع قيادات قطاع البترول المصرى أن يكون أكبر منتج للزيت الخام فى مصر باستخدام كافة الطاقات البشرية والتكنولوجيات الحديثة.

حيث انتهت وزارة البترول والثروة المعدنية من المفاوضات مع الشريك الأجنبى وممثلى شركتى قارون وخالدة بهدف دمج الشركتين فى كيان واحد لتذليل كافة العقبات أمام المستثمر الأجنبى وتشجيعه، على ضخ استثمارات جديدة لزيادة الاحتياطيات والإنتاج من البترول والغاز مما يدعم الاقتصاد القومى.
وكشف تقرير لوزارة البترول والثروة المعدنية، أنه خلال العام المالي ٢٠٢٠/٢٠٢١ تم إعادة تقييم جيولوجى وبتروفيزيائي للحقول الحالية من أجل فتح فرص جديدة ما أدى إلى تحقيق ثلاثة نجاحات فى حقول سارة ويمامة ومسعدة وتمت إضافة احتياطی يقدر بنحو ٧٢ ألف برميل.
وأوضح التقرير أن إدارة المشروعات قامت بتوصيل وربط آبار بنى سويف بالشبكة القومية للكهرباء (محطة كهرباء بنى سويف)، ويهدف المشروع إلى توصيل الطاقة الكهربائية إلى مجموعة آبار فى حقول بنى سويف وتوفير ١.٥ مليون دولارسنويا قيمة السولار التى يستخدم فى المولدات وذلك بمد خطوط ضغط عالى وتوصيلها بالشبكة القومية للكهرباء حيث قامت الشركة العامة للكهرباء بمنطقة بنی سويف بأعمال المشروع المتكاملة بتكلفة ١.٥ مليون دولار، وتم الانتهاء من المشروع في إبريل ٢٠٢١ كما قامت بتوصيل وربط معسكر الإعاشة بمنطقة غرب النيل بالشبكة القومية للكهرباء محطة كهرباء بنى سويف ويهدف المشروع إلى توصيل الطاقة الكهربائية إلى معسكر الإعاشة فى حقول بنی سويف وتوفير٣٦٠ الف دولار سنويا قيمة السولار الذى يستخدم في المولدات وذلك بمد خطوط ضغط عالي وتوصيلها بالشبكة القومية للكهرباء حيث قامت الشركة العامة للكهرباء بمنطقة بنى سويف بأعمال المشروع المتكاملة بتكلفة ٦٧ ألف دولار وقد تم الانتهاء من المشروع فى نوفمبر ٢٠٢٠.
وأشار إلى أن شركة قارون للبترول تقوم بدور رئيسى فى استقبال ومعالجة أكثر من ٣٠ ألف برميل زيت يوميا من إنتاج ٦ من الشركات الشقيقة ذات النشاطات البترولية بالصحراء الغربية تحت إشراف الهيئة المصرية العامة للبترول عبر خطوط أنابيب تمتد لمسافات تتعدى ١٢٠ کیلومترا حيث يتم خلط الزيوت المستلمة ومعالجتها عبر عدة مراحل للتأكد من مطابقتها للمواصفات القياسية المصرية والعالمية، مضيفاً أن «قارون» تتبع أعلى معايير الجودة لتحقيق المواصفات المطلوبة، وواجهت الشركة خلال العام الماضي كثيرا من التحديات، لذا دعت الحاجة إلى بذل المزيد من الجهود على كافة المستويات الفنية والإدارية بكافة مواقع العمل بالشركة فعلى المستوى الفنى تمكنت الشركة من إتاحة الكثير من الفرص الممكنة لزيادة معدلات الإنتاج من الآبار القائمة وذلك بأكثر من طريقة من بينها إضافة طبقة صخرية جديدة حاملة للزيت بعد الانتهاء من الدراسات الفنية اللازمة وكذلك تحسين معدلات حقن المياه فى الآبار الحاقنة الزيادة ضغط الطبقات بهدف الوصول لأقصى معدلات إنتاج ممکنة فى ظل ظروف التشغيل الحالية.
وأتت هذه الجهود ثمارها متمثلة فى تحقيق معدل إنتاج ٨.٤ مليون برميل من الزيت الخام خلال العام المالي ٢٠٢٠/٢٠٢١ وإضافة ١.٢مليون برميل إلى احتياطيات الشركة من الزيت الخام.
وأكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية خلال الجمعيات العمومية أن شركة قارون للبترول هى مثال يحتذى به فى ترشيد النفقات بمالا يؤثر على العاملين وأصول الشركة فلقد قامت الشركة بترشيد الإنفاق خلال العام ٩.٤ مليون دولار، فى العديد من الأنشطة ومنها على سبيل المثال لا الحصر توفير استهلاك الديزل وإعادة استخدام مواسير نقل الزيت الخام بعد إجراء الفحوصات الهندسية اللازمة بالإضافة إلى خفض تكلفة الإضافات الكيميائية لمعالجة الزيت الخام وترشيد معدل حقن الكيماويات المستخدمة بما لا يضر مواصفات الزيت الخام أو المياه المحقونة فى الآبار.
وعقدت الشركة جلسة تشاور مجتمعى لتقييم الآثار البيئية الناجمة عن مشروع تسهیلات کوبرا لإنتاج الزيت الخام بالصحراء الغربية التى تقع داخل نطاق محافظة مطروح وذلك بحضور لفيف من رؤساء قبائل مرسى مطروح وأعضاء جهاز شئون البيئة، كما عقدت قارون للبترول اجتماعا للجنة الجغرافية المنطقة شمال الصعيد بحقولها بالصحراء الغربية حيث تترأس اللجنة الجغرافية المنطقة شمال الصعيد وتمت متابعة أعمال اللجنة واللجان الفرعية للسلامة والأمن والمشروعات والتأكيد على ضرورة الاستعداد الجيد لحالات الطوارىء المختلفة والتحديث المستمر لخطط الطوارىء الشركات اللجنة وتعزيز المشاركات المجتمعية. 
ولفت التقرير إلى أن الإدارة الطبية بقارون قامت بالتنسيق مع مكتب وزارة الصحة لتوفير لقاح فيروس كورونا وتم تطعيم العاملين بالمركز الرئيسى كما ثم تنظيم توفير اللقاح للعاملين بالحقول المختلفة حيث قامت الشركة بتوفير كافة الإمكانيات حتى يتثنى للعاملين أخذ اللقاح وذلك حفاظا على صحة وسلامة العاملين.