الجمعة 21 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

البوابة التعليمية

إكسبو دبي.. تنظيم ورشة عمل حول دور البحث العلمى المصري فى تنمية المجتمع

الدكتور خالد عبد
الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تلقى الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمى رئيس اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو تقريرًا مقدمًا من د. عماد عويس رئيس مركز بحوث وتطوير الفلزات حول تنظيم ورشة عمل تحت عنوان "دور البحث العلمى بمصر فى تنمية المجتمع على المستوى القومى والأفريقى"، وذلك ضمن فعاليات مشاركة مصر  المستمرة فى معرض اكسبو دبى والذى يمتد من (1 أكتوبر وحتى 31 مارس)، وذلك بمشاركة د. ياسر رفعت نائب الوزير لشئون البحث العلمى، ود. ولاء شتا المدير التنفيذى لصندوق العلوم والابتكار والتكنولوجيا، ود. محمد هاشم رئيس المركز القومى للبحوث، ود. عماد عويس رئيس مركز بحوث وتطوير الفلزات.

وأشار التقرير إلى أن الورشة تضمنت استعراضا لمساهمة البحث العلمى فى تطوير الصناعة المصرية وزيادة الناتج المحلى وتنمية المجتمع، حيث قدم د. عماد عويس أمثلة متنوعة لنجاحات المركز فى نقل وتوطين التكنولوجيات المختلفة وبناء القدرات بالعديد من القطاعات الصناعية ومنها النجاح فى تصنيع فارغة محرك سيارة ضمن خطة تصنيع (سيارة مصرية بنسبة 100%) بالتعاون بين مركز بحوث وتطوير الفلزات ووزارة الإنتاج الحربى وجامعة القاهرة وإحدى الشركات (بالقطاع الخاص).

وقدم د. عبد المنعم البطاحجى، ود. أميمة القاضى، ود. شيماء الحداد ممثلين عن المركز عرضًا للدعم الفنى الذى يقدمه المركز فى تصنيع قطع غيار بتكنولوجيات مختلفة مثل تكنولوجيا السباكة، وتكنولوجيا المساحيق، والنمذجة السريعة، ودعم أعمال الصيانة الاضطرارية والوقائية لمعدات المصانع بما يقلل من فترات التوقف لهذه المعدات، وكذلك أعمال التفتيش كطرف ثالث للتأكد من جودة المعدات المصنعة بما يضمن إطالة عمرها الافتراضى، ومنها مشاركة المركز مع الشركات اليابانية المصنعة لكوبرى السويس "كوبرى السلام" خلال فترة إنشائه وحصوله على شهادة تقدير وزارة النقل لدوره المهم فى هذا المشروع القومى.

كما لفت التقرير إلى مشاركة المركز فى إعداد الكوادر البشرية من خلال التدريب والتأهيل، حيث قام المركز بتنفيذ برامج تدريب فى مجالات تصنيع مختلفة بحضور مهندسين من دول أفريقية مختلفة، وإرسال خبراء مصريين لتنفيذ برامج تدريب بالدول الأفريقية خاصة دول حوض النيل، وقد تم حتى الآن تدريب أكثر من ألف مهندس من أكثر من 30 دولة أفريقية، وتقديم الدعم لطلبة الماجستير والدكتوراه من دول حوض النيل  من خلال الإشراف المشترك واستضافتهم بالمركز لفترات شهرين إلى 3 شهور، واستضافة كوادر جامعية لهذه الدول للمشاركة فى المؤتمرات العلمية الدولية فى مصر، حيث أشار د. عويس إلى ما حققته هذه الجهود من تبادل للخبرات والمعلومات ونقل التكنولوجيا، والدعم الفنى للصناعة الأفريقية وتنمية المجتمعات الأفريقية.

وأضاف التقرير أن فعاليات الورشة تضمنت حلقة نقاشية بمشاركة الحضور المصرى من السادة رؤساء المراكز والهيئات البحثية حول كيفية تقوية وتوطيد العلاقة بين البحث العلمى والصناعة، أدار الحلقة مهندس/ أحمد عثمان الرئيس السابق للمجلس العالمى للصناعات الصغيرة، وأوضح د. ولاء شتا خلالها عن خطة الصندوق لدعم الباحثين ماليًا لتشجعيهم على نشر أبحاثهم بمجلات عالية الجودة  (Q1,Q2).

وأوضح د. عويس، أن الوزارة بدعم من القيادة السياسية وافقت على تخصيص 60 فدانا توسعات للمركز، مشيرًا لخطة المعهد لتوسيع التعاون مع القطاع الخاص فى المشروعات الصناعية ذات الاهتمام المشترك.