الإثنين 06 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

ثقافة

افتتاح خاطف للأنظار في الدورة 30 لمهرجان الموسيقى العربية.. تكريم 19 فنانا وباحثا.. وزيرة الثقافة: الحدث يستهدف تعزيز الروابط بين دول المنطقة

جانب من افتتاح المهرجان
جانب من افتتاح المهرجان
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

 أطلقت  الدكتورة ايناس عبد الدايم وزيرة الثقافة والدكتور مجدى صابر رئيس دار الاوبرا المصرية فعاليات الدورة 30 من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية  والمهداه الي روح الراحلان الموسيقار جمال سلامة والموسيقار عبده داغر وذلك بحضور الفنانة جيهان مرسى مدير المهرجان والمؤتمر ، الدكتور على مصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية ، السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج ، الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى ، نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة ، الدكتور مصطفى الفقى مدير مكتبة الاسكندرية ، وعدد من السفراء والكتاب والاعلاميين واعضاء مجلسى النواب والشيوخ .

ووفق بيان صادر عن وزارة الثقافة اليوم الثلاثاء قالت عبد الدايم: تبقى الموسيقى احد الروابط الوثيقة بين ابناء الوطن العربى ، فمن المحيط الى الخليج تتوحد النغمات وتمتزج الالحان وان اختلفت اللهجات والاساليب والمفردات ، ومنذ ميلاد مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية يجتمع على ارض مصر سفراء الفن لتتجلى اصالة وتفرد الابداع العربى ويظهر دور هذا المحفل فى الحفاظ على الهوية وصون التراث واستعادة ذكريات زمن الفن الجميل ، وطوال دوراته المتعاقبة استضافت الفعاليات كوكبة من الأسماء اللامعة فى تاريخ الموسيقى والغناء العربي وباتت البوابة الذهبية لنجوم عبروا من خلاله إلى سماء الشهرة ، كما تم تكريم مبدعين لعبوا دورا هاما فى الحياة الفنية المصرية والعربية وكذلك ناقش المؤتمر المصاحب العديد من الموضوعات الخاصة بالموسيقى والغناء العربى إلى جانب المسابقة التى طالما اكتشفت الكثير من المواهب الواعدة القادرة على استكمال رسالة الفنون الجادة. 

وتابعت ان الدورة ال 30 من هذه التظاهرة الفنية العربية تأتى لتحمل الكثير من معانى الوفاء والعرفان بالجميل حيث تم اهداؤها لروح العملاقين الراحلين الموسيقار جمال سلامة والموسيقار عبده داغر. 

كما تشهد تكريم اسم الراحل الكبير الدكتور فوزى فهمى الرئيس الاسبق لأكاديمية الفنون واحد اعمدة الثقافة المصرية وايضا اسم الدكتور اشرف هيكل العميد الاسبق لمعهد الموسيقى العربية والموسيقار خالد الامير الى جانب تكريم 14 شخصية اخرى سطرت صفحات مشرقة فى مجال الموسيقى والغناء العربى. 

وتابعت انه كعادة كل عام اوجه التحية لاسم الراحلة الدكتورة رتيبة الحفني مؤسسة هذا الحدث البراق والتى ستبقى أبد الدهر إحدى الرموز البارزة فى هذا المجال. 

وأوضحت اليوم ونحن نحتفل بافتتاح مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية ال 30 نقف على اعتاب انطلاق فعاليات اختيار القاهرة عاصمة الثقافة لدول العالم الإسلامي حيث اختارتها منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة "الإسيسكو " لتحمل اللقب حيث تشهد الفعاليات استعراض الكثير من ملامح التراث العربي. 

واختتمت كلمتها بتوجيه التحية لجميع الفنانين المصريين والعرب والباحثين من كل انحاء العالم الذين حرصوا على المشاركة والتواجد فى الفعاليات ورحبت بهم على ارض مصر كما تقدمت بالشكر للدكتور مجدى صابر رئيس دار الأوبرا والمهرجان والفنانة جيهان مرسى مدير المهرجان والمؤتمر وكتيبة العاملين بالاوبرا الذين واصلوا الليل بالنهار لإقامة هذه الدورة واخراجها للنور بالشكل اللائق بمكانة مصر وريادتها الحضارية .

وقال رئيس الاوبرا اليوم نحتفل بانطلاق الدورة 30 عام  من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية والذى يمثل 30 عاما من الابداع والحفاظ على الريادة الفنية منذ التأسيس وحتى الآن. 

وأضاف اننا نجتهد كل عام للحفاظ على هذا الإرث الإبداعي وبفضل الفنون الراقية تستمر قوتنا الناعمة وريادتنا الفنية ، وتابع ان دار الاوبرا ستظل حصن الحفاظ على الفنون الجادة وستبقى مدافعا عن الابداع وان اختلفت المعايير مؤكدا اننا لن نتهاون في الحفاظ على ما حققناه من مستوى فني ووجه الشكر لوزيرة الثقافة على دعمها الدائم والمستمر ولكل من ساهم في خروج هذه الدورة للنور

وقالت مدير المهرجان والمؤتمر مرت 30 عاما على تاسيس المهرجان ومنذ انطلاقه ولد عملاقا ليظل علامة مضيئة بين صفوف أهم المهرجانات المعبرة عن روعة وقيمة الموسيقى العربية كما يؤكد ريادة مصر الثقافية والفنية. واضافت انه بمثابة السد المنيع امام كافة المحاولات التي من شأنها نشر الغناء الهابط بالمجتمع. 

وتابعت أن دورة هذا العام تتزامن مع مساعي الدولة في تدشين الجمهورية الجديدة وتحقيق العدالة الثقافية والفنية في كافة ربوع مصر من خلال منظومة عمل جادة ترأسها الفنانة الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة التي لاتتدخر جهدا في تحقيق ذلك والتي اخذت على عاتقها تنفيذ مستهدفات الدولة في بناء الشخصية المصرية ووضعها ضمن اجندتها واولوياتها في نشر الوعي والفنون. 

وقالت ان ادارة المهرجان حرصت على أن تضم الفعاليات نخبة متميزة من ابرز فناني العرب مؤكدة ان مصر كانت وستظل قبلة الفنانين والمواهب العربية ، كما أثنت على تجربة الراحلة الدكتورة رتيبة الحفني في تأسيس المهرجان في عهد الراحل الدكتور ناصر الانصاري رئيس دار الأوبرا المصرية آنذاك في ظل عهد الفنان فاروق حسني وزير الثقافة الأسبق.

وخلال الحفل كرمت وزيرة الثقافة ورئيس الاوبرا  19 شخصية ساهمت فى إثراء الحياة الفنية فى مصر والعالم العربى هم اسم الموسيقار عبده داغر وتسلمته نجلته زينب، اسم الموسيقار الدكتور جمال سلامة وتسلمته نجلته دينا، اسم الموسيقار خالد الامير وتسلمته نجلته ندى، اسم الدكتور اشرف هيكل وتسلمته زوجته ريهام القصبجى ، اسم الدكتور فوزي فهمي تسلمته زوجته الاعلامية ميرفت سلامة الى جانب الموسيقار محمد ضياء ، الموسيقار محمد مصطفى، الموسيقار هشام نزيه، الدكتور مدحت العدل، الفنان العراقي فرات قدوري، عازف الناي الدكتور محمود كمال عبد الرحمن، الباحث الموسيقي التونسى الدكتور محمد المصمودي ، الباحث الموسيقي الدكتور محمد عمران وتسلمها عنه الدكتور مصطفى جاد،  فنان الخط العربي إبراهيم أحمد إبراهيم، فرقة سداسي شرارة، الموسيقار البناني مروان خوري، الموسيقار السوداني محمد الامين، الشاعر صلاح محمد على، الموسيقار السعودى الدكتور عبادى جوهر

احتضن الحفل مسرح النافورة حيث تجمل بديكورات مزجت بين التراث والحداثة واضفت الاضاءة والشاشة الضخمة فى العمق اجواء مبهرة جسدت المشهد البراق للافتتاح الذى تضمن لمسة وفاء للموسيقار جمال سلامة غردت خلالها الفنانة الدكتورة ايناس عبد الدايم وزيرة الثقافة على الة الفلوت للحنى حبك واستيفظي يا أمتي من مؤلفات الراحل بقيادة المايسترو ناير ناجي الي جانب عدد من اعماله الأخرى منها حبيبي دايما ، ولكن شئ ما يبقي ولعب سولوهاتها على الة الكمان الدكتور حسن شرارة  ، يا أمه العرب اداء ريهام عبد الحكيم ، لا اله الا الله اداء ياسر سليمان ومصر انتي الروح اداء احمد ابراهيم ، بالإضافة الي مختارات من ابداعات الموسيقار الراحل عبده داغر بقيادة المايسترو هاني فرحات وتوزيع اوركسترالى للدكتور خالد داغر ومحمد عبد الله منها لونجا نهاوند ، سماعى كرد ، لونجا النيل والاندلس الى جانب فيلمين عن الراحلين الموسيقار جمال سلامة والموسيقار عبده داغر  واخر تسجيليا يستعرض تاريخ المهرجان في 30 عام الى جانب افلام قصيرة عن المكرمين من اعداد استوديو المونتاج بدار الاوبرا المصرية ، كما تم افتتاح معرض مشترك لفنون الخط العربي لكل من أحمد ابراهيم ومكرم إبراهيم بقاعة صلاح طاهر .

FB_IMG_1635847536948
FB_IMG_1635847536948
FB_IMG_1635847531950
FB_IMG_1635847531950
FB_IMG_1635847547691
FB_IMG_1635847547691
FB_IMG_1635847542309
FB_IMG_1635847542309