الجمعة 03 فبراير 2023
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

محافظات

وفاة المريضة في واقعة التعدي على أطباء مستشفى بسيون بالغربية

-
-
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

توفيت منذ قليل المريضة  “ف م” ٦٢ عام والتي تم نقلها إلى مستشفى بسيون المركزي بمحافظة الغربية أمس بعد نقلها من حميات بسيون، حيث  شهدت  المستشفى أحداث مؤسفة وتعدي بعض من أسرتها على الطاقم الطبي بالمستشفى وتحرير محضر بقسم شرطة بسيون وتشكيل لجنة من مديرية الصحة بالغربية برئاسة الدكتور هشام شيحه مدير الطب العلاجي بمديرية الصحة بالمحافظة  للتحقيق في الواقعة.

وكانت مستشفى حميات بسيون التابعة لمديرية الصحة بمحافظة الغربية قد شهدت، واقعة اعتداء أسرة مريضة مصابه بفيروس "كورونا" المستجد على الطاقم الطبي بالسب والقذف والضرب، ما أدى إلى تحطيم وإتلاف بعض الادوات والأجهزة بقسم العناية المركزة حسب بلاغ تقدمت به إدارة المستشفى.
وكان  اللواء هاني عويس مدير امن الغربية، إخطارا من مأمور مركز بسيون ، بورود إشارة من نقطة شرطة مستشفى حميات بسيون ، تفيد بقيام أسرة مريضه مصابه بفيروس كورونا بالاعتداء على الطاقم الطبي داخل المستشفى ما تسبب في تكسير وأتلاف بعض الأجهزة.

وانتقلت قوة أمنية إلى محل البلاغ ، وبسؤال الطبيب الموجود  وفريق التمريض بمستشفى حميات بسيون ، أكدوا أن المريضة مصابة بفيروس كورونا وحالتها الصحية متأخرة وأرادت أسرتها دخوله العناية المركزة بمستشفى حميات بسيون على الرغم من ضرورة دخولها العناية المركزة بمستشفى بسيون المركزي لتوفير كافة أوجه الرعاية الطبية الكاملة.

وتبين أن المتهم ويدعى "ع  ن ٣١ عام " نجل المريضة أقدم على التعدي  بالضرب والسباب على الطاقم الطبي اعتقادًا منه بوجود تقصير وإهمال من الطاقم الطبي والمستشفى، ورفض دخول والدته العناية المركزة  وجرى تحرير المحضر  وضبط المتهم الذي نفى واقعة التعدي وأكد أنه كان يحاول إدخال والدته المستشفى لسوء حالتها وعدم قدرتها على التنفس لإصابتها بفيروس كورونا. 
ومن جانبه قرر الدكتور عبد الناصر حميده وكيل وزارة الصحة بالغربية تكليف الدكتور هشام شيحة مدير المستشفيات بتشكيل لجنة والانتقال إلي مستشفي حميات بسيون للتحقيق في الواقعة ودعم الطاقم الطبي بالمستشفى حيث التقى مع الأطباء بكلا من مستشفى بسيون  المركزي ومستشفي الحميات وأكد على حسن معاملة المرضى والعمل على تقديم كل الخدمات العلاجية المتاحة وان مديرية الصحة ترفض أي مساس بالاطباء أو أطقم التمريض في حالة وقوع أي تعدي عليهم وتقف مع الجيش الأبيض وفقا للقانون.

وفي نفس السياق استنكر مجلس نقابة الأطباء الفرعية بمحافظة الغربية ، الواقعة، وقال الدكتور بهاء توفيق نقيب الأطباء  ، إن الاعتداء على الأطباء أمر مرفوض، وغير مقبول، مشيرًا إلى أن الأطباء يبذلون جهدًا عظيمًا خلال هذه الفترة ويعملون في ظروف صعبة من أجل مصلحة المرضى.

وأضاف، أن ما حدث في مستشفى حميات بسيون أمر بالغ الخطورة، ويجب التصدي بكل حسم وحزم للتجاوزات ضد الأطباء، "لا يعقل أن يكون جزاء الطبيب الذي يخدم المرضى أن يُقابل بالإهانة والضرب والشتم

وقررت نيابة مركز بسيون  اليوم حبس م ش ٣١ نجل المريضة ٤ أيام على ذمة التحقيق في بلاغ مستشفى حميات  بسيون بتعديه على الأطباء بالمستشفى وإحداث تلفيات بها.