الجمعة 12 أبريل 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

فضائيات

مستشار الرئيس: زيادة بسيطة فى إصابات كورونا ويجب الحذر

الدكتور محمد عوض
الدكتور محمد عوض تاج الدين
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

 قال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، إنه بعد أن تخطت البلاد ذروة الموجة الثالثة لفيروس كورونا هناك زيادة بسيطة فى عدد الإصابات، ولا بد أن يكون هناك تخوف، واتخاذ الإجراءات الاحترازية ومراعاة المواطنين. 
وأضاف عوض تاج الدين خلال مداخلة عبر برنامج "اليوم"، المذاع على قناة DMC، تقديم الإعلامية دينا عصمت: "العالم حاليا يشهد موجة أخرى من فيروس كورونا، والمرض لم يختف وشئ طبيعي وجود تحورات من فيروس كورونا، والعالم كله مهتم بالتحورات ومنها دلتا ودلتا بلس حتى يجد لها تلقيح يواجه هذا التحور". 

وأكد  أن الرئيس عبد الفتاح السيسي حذر كثيراً من تحورات كورنا خلال كلماته، مشددأ على ضرورة الالتزام بالإجراءات الإحترازية حتي لا تدخل البلد في موجة رابعة، لافتاً إلى أن العالم يشهد حالة من القلق والذعر والحذر لشدة وحدة تحورات سلاله الفيروس الذي يشكل الوباء العالمي حالياً.

ووجهت وزارة الصحة والسكان  بشكل رسمي، رسالة عاجلة لكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة، بضرورة الإسراع في التسجيل على موقع تلقي لقاح كورونا في البلاد.

وجاءت رسالة الوزارة  للمساهمة في الحد من انتشار العدوى والسيطرة على الفيروس والانتهاء من خطة مصر في تطعيم 40% من المواطنين بنهاية العام الجاري، تحسبا لأي موجة مرتقبة لفيروس كورونا.

وأشارت الوزارة إلى إن أصحاب الأمراض المزمنة وكبار السن أكثر الفئات عرضة للإصابة بالفيروس وفقا لمنظمة الصحة العالمية، التي أكدت أن مناعتهم ضعيفة أمام الفيروس.

ودعت وزارة الصحة  المواطنين إلى ضرورة الاستمرار في اتباع الإجراءات الاحترازية اللازمة للوقاية من الفيروس، كارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي وغسل اليدين باستمرار، والابتعاد عن المناطق المزدحمة، وعدم التكدس، حفاظا على استقرار المنحني الوبائي لفيروس كورونا في مصر.

وأوضحت أنه حال أخذ اللقاح يجب الالتزام بالتدابير الصحية وعدم التخلي عنها، فاللقاح لا يمنع الإصابة بالفيروس، بل يعمل على تخفيف حدة الأعراض ويجعلها بسيطة ومتوسطة، بدلا من كونها خطيرة أو شديدة الخطورة.

وفي وقت سابق توجهت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، بالشكر لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية لتوفيره - بتوجيهات من الرئيس عبدالفتاح السيسي لـ 100% من احتياجات ألبان الأطفال الرضع، والذي ساهم بدوره في تحسين مستويات صحة الأطفال دون الخامسة في مصر بشهادة منظمة الصحة العالمية واليونيسيف.

وأشارت زايد  إلى أزمة ما قبل 3 سنوات والتي عانت خلالها مصر من نقص في توفير ألبان الأطفال وخلالها تعخد جهاز المشروعات بالعمل بأقصى طاقته لتوفير الألبان المطلوبة، موضحة أن احتياجات وزارة الصحة من ألبان الرضع تبلغ في الوقت الحالي 21 ونصف مليون عبوة سنوية.

وأشادت وزيرة الصحة بجهود جهاز مشروعات الخدمة الوطنية الذي يوفر في الوقت الحالي احتياجات الوزارة من ألبان الأطفال بأعلى مستوى وكفاءة تغذوية،  الذي أدى إلى تحسين مستويات صحة الأطفال دون الخامسة بشهادة منظمة الصحة العالمية واليونيسيف.