الخميس 23 سبتمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

محافظات

لطلبها شراء حلوى ..أم تقتل طفلتها داخل برميل مياه بطامية

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تجردت كل معاني الرحمة والأمومة من قلب أم في واقعة بشعة تحدث لأول مرة بمركز طامية، بمحافظة الفيوم ، حيث أقدمت أم علي قتل طفلتها التي تبلغ من العمر 9 سنوات بشكل وحشي وبشع هز أرجاء قري مركز طامية، حيث قامت بقتلها بطفسها داخل برميل مياه حتى أفضت روحها إلى بارئها، أمام أبنتيها الأخريات التي تسبب لهما في حالة الصرع والخوف الشديدين ، وذلك اليوم الأحد.
كان اللواء رمزي المزين مساعد وزير الداخلية مدير أمن الفيوم تلقي إخطارا من العميد خالد حسن مٱمور مركز طامية بورود إشارة من شرطة النجدة تفيد بوورد إتصال هاتفي من الأبنة الكبري للأبلاغ عن جريمة قتل والدتها، لشقيقتها الصغرى، التي لا تتعدى 9 سنوات بقرية سرسنا، أمام أعين ابنتيها الأخريات.

وعلى الفور، انتقل ضباط مركز شرطة طامية برئاسة الرائد محمد عبد الحكم رئيس مباحث مركز شرطة طامية، إلى محل الواقعة، وتبين فور وصولهم  العثور على طفلة تدعي" فاطمة أ م ع"(، 9 سنوات، جثة هامدة) وتحول جسدها للون الأزرق، لأختناقها بعدما تخلصت منها والدتها بطفسها داخل  برميل المياه للتخلص من بكائها المستمر، ، وتم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى طامية المركزي، لمعاينة الطب الشرعي لها.

وتبين من تحريات رئيس المباحث الرائد محمد عبد الحكيم بأن المتهمة هي أم لثلاث أناث، وأصيبت بحالة نفسية منذ فترة وتعالج وتتابع تتناول العلاج للأمراض النفسية منذ فترة، وبسؤال ابنتيها اكدا بأن والدتهم كانت دائمة التعدي عليهم لمعاناتها بمرض النفسي، وقررت معاقبة طفلتها الأخيرة، بسبب كثرة بكائها وطلباتها الكثيرة بذهابها لمحل البقالة لشراء الحلوى، فأغرقتها في برميل مياه حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، ودخلت في نوبة هستيرية قائلة " خلصت من ذنك "

وقامت  الأبنة الكبرى بإبلاغ والدها بقيام والدتها بقتل شقيقتها الصغرى، وعلى الفور حرر الأب محضرًا ضد زوجته بالتسبب في وفاة ابنتهما ، وحرر مركز الشرطة محضرا بالواقعة ،للعرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات، وقررت النيابة القبض علي المتهمة وحبسها أربعة أيام علي ذمة التحقيقات بعد اعترافها الكامل أمام النيابة .

وقامت الأجهزة الأمنية بالفيوم بعمل كردون أمني حول المنزل التي حدثت به الواقعة ، تحسبا لنشوب أي مشاجرات من أهل أسرة والد الطفلة القتيلة ، جراء ما تسببت فيه الأم التي راحت ضحية مرضها النفسي إحدى أبنتيها الثلاث ، وتسببت للأخريات حالة من الهلع والزعر ونوبة من الهستيريا والرجفة لما شاهدوه امامهم من بشاعة المشهد لقتل والدتهم لشقيقتهم الصغرى.