رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

الإمارات: نسعى إلى تعزيز نمو القطاع الصناعي عالميًا

الخميس 22/أبريل/2021 - 06:42 م
البوابة نيوز
وكالات
طباعة
أعلنت القمة العالمية للصناعة والتصنيع، الينسعى وم الخميس، عن انعقاد الاجتماع الأول للجنة التنظيمية العليا لدورتها الرابعة والتي تضم فعاليات حكومية رفيعة المستوى ومسؤولين بارزين من القطاع الصناعي في دولة الإمارات.
وبفضل تنوع خبراتهم ومعارفهم ودورهم في توظيف الابتكار عبر مختلف القطاعات، سيساهم أعضاء اللجنة التنظيمية العليا في تعزيز المكانة العالمية للقمة ودورها في إعادة صياغة مستقبل القطاع الصناعي ودعم التوجه الاستراتيجي لموضوعات الدورة الرابعة للقمة ورؤيتها.
وتوفر القمة العالمية للصناعة والتصنيع - المبادرة المشتركة بين وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة في دولة الإمارات ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "يونيدو" - منصة فريدة للحكومات والشركات ومنظمات المجتمع المدني والمؤسسات الأكاديمية من مختلف أنحاء العالم لمناقشة أبرز التحديات التي يواجهها القطاع الصناعي من الاستدامة والتوظيف إلى البحث والتطوير والتصميم.
وتقام الدورة الرابعة للقمة تحت رعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في مركز إكسبو دبي للمعارض في الفترة ما بين 22 إلى 27 نوفمبر المقبل تحت عنوان "الارتقاء بالمجتمعات .. توظيف التقنيات الرقمية لتحقيق الازدهار" .. وستؤكد القمة العالمية للصناعة والتصنيع في دورتها الرابعة على أهمية تحليل البيانات وتعزيز الاتصال وستسلط الضوء على الفرص المحتملة للتكامل بين البشر والآلات، وتطوير وتحديث الأعمال، وإعادة توظيف القدرات، وتجديد المجتمعات.
وقال الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة : يسرني الترحيب بأعضاء اللجنة التنظيمية العليا للدورة الرابعة من القمة العالمية للصناعة والتصنيع 2021، والتي ستلعب دورا هامًا في نجاح القمة التي تستضيفها دبي فيما يعود مجتمع الصناعة العالمي إلى أنشطته الصناعية والتجارية .. لقد شهدت القمة العالمية للصناعة والتصنيع تطورا كبيرا منذ انطلاقها لأول مرة في العام 2017، وأرست مكانة متميزة كمنصة عالمية رائدة تهدف إلى تعزيز التعاون بما يساهم في تحقيق الازدهار العالمي .. وتستقطب القمة كبار القادة والمسؤولين وتجمع كافة الأطراف ذات العلاقة من الحكومات والشركات والأوساط الأكاديمية والمجتمع المدني لصياغة مستقبل القطاع الصناعي، وإيجاد حلول مبتكرة ليكون القطاع أكثر شمولية واستدامة.
وأضاف: تماشياً مع رؤية القيادة الرشيدة في دولة الإمارات، تسعى وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة إلى تعزيز نمو القطاع الصناعي وزيادة مساهمته الاقتصادية في الناتج المحلي الإجمالي، ونتطلع إلى استضافة الدورة الرابعة من القمة العالمية للصناعة والتصنيع لمناقشة أحدث التطورات في القطاع، وبحث فرص التعاون والتكامل بين مختلف الأطراف لتعزيز نمو القطاع عالمياً بالاعتماد على أحدث التقنيات المبتكرة.
"
هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟

هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟
اغلاق | Close