رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close
سعد صديق
سعد صديق

رسالة لأصحاب المناصب الرياضية الدولية

الخميس 21/يناير/2021 - 07:30 م
طباعة
إلى متى تتعرض المنتخبات الوطنية والفرق المصرية للأخطاء التحكيمية في البطولات القارية والعالمية سؤال يتردد كثيرًا ولم نجد له أي تفسير رغم تكرار الأخطاء وتعرض الفرق المصرية الأهلي والزمالك وأخرهم المقاولون للظلم في مبارياتهم الأفريقية وخاصة خارج الوطن.
وما حدث مؤخرًا من ظلم تحكيمى واضح للمنتخب الوطنى الأول لكرة اليد من الحكم النرويجى الذى أدار مباراة مصر والسويد في الجولة الأخيرة للدور الأول من بطولة العالم لكرة اليد المقامة حاليا بالقاهرة وبخطائه الساذجة تغيرت النتيجة لصالح المنتخب المنافس وخسرت مصر نتيجة 23 -24 
وتصدر السويد المجموعة بمساعدة الحكم النرويجى وضاع على المنتخب المصرى فرصة تصدر المجموعة وتسهيل مهمته في مباريات الدور الثانى للمونديال.

الغريب أن نفس الحكم ادار للسويد المباراة التى سبقت لقائهم مع منتخب مصر كما ان مدرب منتخب السويد يحمل الجنسية النرويجية أيضًا والطبيعى يتم استبعاده نهائيًا من قيادته للقاءات السويد بالبطولة والجميع شاهد ماتعرض له المنتخب المصرى ورغم الثورة الكبيرة لمجلس إدارة اتحاد اليد برئاسة هشام نصر والاعتراض الرسمى على الحكم وقيادته للقاء الفراعنة إلا ان الموقف مر، مرور الكرام وخسر المنتخب المصرى بخطئ تحكيمى واضح في بطولة تقام على ارض مصر وسط ظروف غير طبيعية وبدعم كبير من الدولة كل ما نتمناه ان تكون مصلحة الفرق المصرية ضمن اولويات أصحاب المناصب الدولية كما يفعلون للحفاظ على الكراسى الدولية.
والحقيقة نحن كمصريين لا نطالب مجاملة من أحد ونتمنى فقط الحصول على حقوق الفرق المصرية في المحافل الدولية، وغير طبيعى ان يكون رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد مصرى الجنسية ويقود اللعبة منذ أكثر من 20 سنه ويتعرض منتخب بلاده لهذا الموقف الغريب، ولم نجد أي رد فعل وكأن خسارة لقاء مهم في بطولة عالمية تقام على الأرضى المصرية وسط دعم غير محدود من الدولة أمر طبيعى وللأسف منتخب اليد دائما ما يتعرض للظلم التحكيمى في بطولات العالم ولم نجد أى تفسير حتى الأن.
لذلك نطالب أصحاب المناصب الدولية بتفعيل دورهم الحقيقى والدفاع عن حقوق المنتخبات الوطنية لانطالب مجاملة ولكن كل ما نتمناه حصول الفرق المصرية والمنتخبات القومية على حقوقها في البطولات القارية والعالمية.
ويجب أن نشكر السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية على الدعم الكبير للجنة العليا المنظمة للمونديال برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزارء وكافة الوزراء المعنيين، الجميع في حالة طوارئ للخروج بكأس العالم لليد لبر الأمان وتوصيل رسالة للعالم ان مصر دولة كبيرة وقادرة على استضافة أكبر وأهم الأحداث رغم كل الظروف الصعبة التى يعانى منها العالم نتيجة انتشار فيروس كورونا إلا ان مصر تواصل إبداع العالم باستضافة المونديال بمشاركة 32 منتخب والجميع أشاد بالتنظيم وحسن الأستقبال والإستضافة.
"
برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟

برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟