رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

الفنانة الكبيرة سميرة أحمد: "بالحب هنعدي" أهديه للرئيس و"معداش للجمهور".. أفتخر بقدرتي على إعادة الزعيم عادل إمام إلى الشاشة الصغيرة بعد 26 عامًا.. وتكريم الرئيس لي أهم وسام في حياتي

الأربعاء 30/سبتمبر/2020 - 03:16 ص
الفنانة الكبيرة سميرة
الفنانة الكبيرة سميرة احمد في حوارها لـ البوابة نيوز
نبيلة صبيح
طباعة
فكرت في الاعتزال بسبب تردى أوضاع الدراما والتحكم في الإنتاج
أعتز بـ «الخرساء» و«شاطئ الحب» مع فريد الأطرش و«حبيب الروح» بداية انطلاقى
"حمامة السينما الوديعة" أحب الألقاب إلى قلبى 
فقدت سندى.. أختى خيرية 
عندما تقول الفنانة الكبيرة سميرة أحمد "وحشنى جمهورى وعايزه أرجع أمثل من بكره.. تشعر بأن هذه الجملة تخطفك وتفرحك وتحس بين سطورها بأن الفنانة الكبيرة تحترم جمهورها ولا تقدم أي عمل إلا إذا كان يحمل في طياته رسالة للمجتمع وخاصة أن أعمالها ارتبطت لسنوات بشهر رمضان الكريم ومسلسلاتها ظلت تحجز مكانها للعرض خلال الشهر الفضيل وعلاقتها بالدراما بدأت من خلال «غدًا تتفتح الزهور» وما زالت زهرة فنية تتفتح رغم مرور عشرات السنين. 
وفي حوارها مع البوابة قالت إنها فكرت في الاعتزال فنيًا بسبب تردى الوضع الحالى للدراما وتحكم البعض في الإنتاج وعن منع مسلسلها بالحب هنعدى أخبرتنا أنها لا تعلم حتى الآن الأسباب الحقيقية التى جعلت عملها مع مجموعة كبيرة من النجوم ما زال حبيس الأدراج ولم يعرض على الجمهور حتى الآن رغم أن هذا العمل يحمل اسما أكثر من رائع اسم يفتح بوابات الأمل وهو "بالحب هنعدى" الغريب على حد وصفها لنا أن هذا العمل بمثابة رسالة إلى الرئيس أننا معك وبالحب هنعدى كل الصعاب التى تواجه مصرنا الحبيبة. 
فتحت سميرة أحمد قلبها كعادتها كإنسانه قبل أن تكون فنانة وكشفت لنا أسرار رحلتها الفنية الطويلة حتى يومنا هذا ووعدتنا بأنها مهما حدث ستستمر كفنانة تريد أن تحمل رسالة نبيلة للمجتمع الذى تتمنى له الخير وإلى نص الحوار..


الفنانة الكبيرة سميرة
مسلسلك الجديد "بالحب هنعدى" متى يظهر إلى النور رغم الإعلان عنه منذ عامين ونصف ؟
- أتمنى خروج مسلسلى الجديد "بالحب هنعدى" إلى النور وأن يتم تصويره وعرضه على قنوات الدولة خاصة أنه متوقف منذ فترة وقد تم توقيع العقود مع كافة النجوم منذ عامين ونصف ولا أعلم أسباب التوقف فهو عمل اجتماعي وطنى جميل كتبه السيناريست يوسف معاطى وأعتبره محطة مهمة في مشوارى الفنى وهو الذى أعادنى للدراما بعد غياب ١٠ سنوات. 
■ أشيع في الفترة الأخيرة أخبار حول رغبتك في الاعتزال فما صحة ذلك؟
- بالفعل فكرت في الاعتزال بسبب تدهور الدراما ووضع الفن بشكل عام فمعظم الأعمال التي قدمت خلال الأعوام السابقة تضم القليل من الجيد وهناك أعمال أنتجت وبكل أسف لا تستحق أن ينفق عليها مليم واحد وهذا رأيي في الفن وأنا أعيش للفن وحينما انتشرت أخبار حول رغبتى في الاعتزال كانت لتلك الأسباب وعلى رأسها توقف مسلسلى "بالحب هنعدي" الذى يحمل رسائل جميلة وهذه الجملة وجهتها للرئيس عبد الفتاح السيسي وقلت له: أنا بحضر لعمل "بالحب هنعدي" المسلسل ده بعمله علشانك لأن سيادتك هتعدي من كل حاجة والمسلسل اجتماعي وطني وليس سياسيا يضم لمحات من كل حاجة بيحبها الرئيس وكل النجوم فيه نجوم كبار هذا العمل استطاع أن يعيدني إلى الدراما بعد غياب ١٠ سنوات وكان آخر عمل لى " ماما في القسم" وكسر الدنيا وتضمن رسائل اجتماعية ووطنية. 
■ هل قررت العودة للإنتاج والتعاون مع المنتجين الآخرين للخروج من مشكلة تحكم البعض في الإنتاج ؟ 
- لست وحدى التى أريد العودة للإنتاج فهناك منتجون كبار في منازلهم بلا عمل لأنك لازم تضمني أن المسلسل الذي سيتم إنتاجه سيعرض على قنوات الدولة وإلا ما فائدة إنتاج أعمال ومنع عرضها فلا بد من تسويقها عبر القنوات.
■ هل من الممكن أن تشرح للقراء تفاصيل الإعداد للمسلسل وماهى العراقيل والمشكلات التى واجهته ومنعته من الظهور حتى الآن ؟
- قبل فيروس كورونا طلبت جهة إنتاح مسلسل بالحب هنعدى وتم إعداد ٣٠ حلقة في صورة جيدة تسمح للمسلسل بأن يستحوذ على إعجاب كل الأسر المصرية وعلى أثر ذلك تم التعاقد مع النجوم المشاركين في الـ٣٠ حلقة وبعد إرسال ٣ حلقات من الـ٣٠ حلقة للشركة المنتجة التى أشرت إليها تم تحديد مواعيد للقاء بيننا وبينهم وفى كل مرة يتم إلغاء هذه اللقاءات وتأجيلها لمواعيد أخرى بحجج واهية بالإضافة إلى طلبهم المفاجئ لنا بإطالة الحلقات من ٣٠ إلى ٤٥ وهذا لم نتفق معهم عليه منذ البداية والأدهى أنهم بعد أن كان هناك اتفاق على عرضه في رمضان اشترطوا عدم عرضه في رمضان وأنا بطبيعتى كفنانة أرفض " المط" في الحلقات وكذلك المؤلف والنجوم المشاركون وقعوا على ٣٠ حلقة وليس ٤٥ حلقة وأفضل عرض أعمالى في رمضان وليس خارجه. وهكذا أصبحنا في محلك سر منذ عامين ونصف لم نتقدم خطوة واحدة في إتمام الاتفاق مع الشركة المنتجة وبالتالى توقف العمل ودا بصراحة حرام ميرضيش ربنا ولا يرضى سيادة الرئيس خاصة أننى أبلغت الرئيس بهذه المشكلة وأسعدنى رده على قائلا "انت القيمة بتاعتنا".
■ اتهمك البعض في عرضك لمشكلة بالحب هنعدي أنك أجريت مقابلة مع الجزيرة وقد نفيت ذلك فما حقيقة ما حدث؟
- تحدثت في أحداث الندوة أثناء تكريمى مؤخرا عن أزمة مسلسل بالحب هنعدي وقد اقتطعت قناة الجزيرة من هذا الحديث الذي لم أوجهه لهم المقتطفات وعرضتها على شاشتها دون معرفتي لأنني لم أجر معهم مقابلة وأنا لم اتحدث في هذه الندوة بطريقة تدين بلدي أو تهين المسئولين في وطني ومن المعروف عني أن كل ما أفعله في حياتى لصالح بلدي وأبسط دليل على ذلك أنني تبرعت بملابسي التاريخيه في أعمالى الشهيره لبيعها للمعجبين من جمهوري لصالح صندوق تحيا مصر.
■ هل ترين نقابة الفنانين تقوم بواجبها في الدفاع عن الفنانين ورعايتهم؟
- أرى أن دورها في توفير الرعاية الصحية عظيم وتقوم به على أكمل وجه ولكن ينقصها أن تكون على نفس المستوى في الدفاع عن حقوق الفنانين وعرض أعمالهم دون السماح بظهور منتجين يتحكمون في الأعمال الفنية من حيث ظهورها ومنعها مثلما حدث معي في بالحب هنعدي.
■ حصلت على العديد من الجوائز والتكريمات فما الجائزه التي تعتزين بها؟
- حصلت على الكثير من الجوائز والتكريمات على مدى مشوارى الفني ولكنى أعتز بجائزة الخرساء الذي عبر عن أصحاب الحالات الخاصة وجسدت فيه شخصية فتاة ريفية؛ وبشكل خاص أعتز بتكريم الرئيس عبد الفتاح السيسي لى في يوم المرأة المصرية كأول فنانة يكرمها الرئيس وأضع هذا التكريم على رأسي وسعادتي كبيرة بهذا التكريم الرئاسي وهو أهم تكريم في حياتي. 
■ بعد ربع قرن نجحت في إعادة عادل إمام للدراما صفي لنا إحساسك بذلك؟
- أفتخر بقدرتي على إعادة الزعيم عادل إمام بعد غيابه ٢٦ سنة إلى الشاشة الصغيرة ومجال الدراما بمسلسل فرقة ناجي عطا الله حيث أقنعته بالعودة إلى الشاشة التليفزيونية وبالفعل وافق وقتها دون تردد حيث كان يبحث عن عمل يشعر به ويجذبه وعاد الزعيم بنص وطني. 
وتابعت قائلة أرى أن فرقة ناجي عطا الله علامة من العلامات في مشواري الفني. 
■ ما العمل القريب إلى قلبك؟
- كل أعمالى قريبة لقلبى لكن هناك عمل كان السبب في بدايه نجوميتى مش ممكن أنساه عندما قال لى أنور وجدى في يوم من الأيام هتبقى بطلة وهو فيلم "حبيب الروح" ومن الأفلام التى أعتز بها "شاطئ الحب" الذى ضم أحلى أغاني فريد الأطرش وهو من أجمل الشخصيات التى تعاونت معه ويتسم بالكرم والأخلاق. 
وأعتز بالخرساء والشيماء، وأم العروسة، وخان الخليلى، وليل وقضبان، وقنديل أم هاشم.
■ ما الأخبار التى تزعج سميرة أحمد؟
- شائعات الموت التى تطلق على الفنانين من وقت لآخر تؤلمنى وتزعجنى كثيرا والأخبار غير الصادقة بشكل عام. 
■ من هم أصدقاؤك بالوسط؟
_ الجميع وعلى فكرة أتواصل مع الشباب والوجوه الجديدة فلست بعيدة عنهم وأتصل بهم لتهنئتم على أدوارهم وأشعر بالفرحة في صوتهم أثناء تشجيعى لهم وتهنئتهم بهذا الاتصال فالتواصل مع الأجيال مهم جدا وهكذا كانت تفعل معى الفنانة الكبيرة الراحلة شادية. 
■ ما اللقب التى تحبينه؟
- أجمل لقب بحبه الذى أطلقه على المخرج يوسف فرنسيس وهو "حمامة السينما الوديعة". 
■ نعلم جميعا أن غياب الفنانة القديرة خيرية أحمد أثر فيك؟ فما الذى تقولينه لها؟
- فقدت سندى.. أختى خيرية الله يرحمها كنت أستشيرها دائما في كل شىء وأفتقدها كثيرا.
هل من الممكن أن تتذكرى معنا أجمل اللحظات والمواقف مع النجوم والنجمات الذين شاركوك مشوارك الفنى الطويل ؟
بابتسامتها الجميلة المعهودة قالت طبعا لا يمكن أن أنسى الانسجام الكامل الذى حدث بينى وبين النجم محمود ياسين في كل الأعمال التى تشاركنا فيها، وظهر ذلك على الشاشة، ومنها: «ليل وقضبان وصراع الأبطال ومسلسل غدا تتفتح الزهور وماما في القسم». وأضافت: «أنا اعتبره من الفنانين الملتزمين المحترمين وأعشق العمل معه».
سعاد حسنى 
رشحت سعاد حسنى لبطولة فيلم «السفيرة عزيزة» لتفضيلى تجسيد دور«الخرساء»، وقد أسعدنى تنازلى عن هذا الدور بعد توقيعى العقد، لسعاد حسنى، فكان أداؤها أكثر من رائع، فهى فنانة عظيمة لن تتكرر». وأضافت: «كانت علاقتنا الشخصية قوية، فهى جارتى ولهذا تسبب خبر وفاتها في صدمة كبيرة لى، وكنت من المستقبلين لجثمانها عندما وصل إلى مطار القاهرة لتوديعها الوداع الأخير، وما زالت صورتها لا تفارقنى».
عماد حمدى 
شاركت النجم الكبير عماد حمدى في «أم العروسة»، وكان أبى بينما كان حبيبى في فيلم «حب وإعدام»، وعندما كنت أسافر معه خارج القاهرة لحضور المهرجانات كنت أشعر بأنه أخ وأب وبيخاف علىَّ فعلا. 
أحمد مظهر 
لولا أحمد مظهر لما تعلمت ركوب الخيل حيث أصر على تعليمى ركوب الخيل حتى أجسد دورى في فيلم «الشيماء» بشكل حقيقى، فطلب منى أن يقابلنى في نادى الفروسية حتى أتعلم منه ركوب الخيل دون خوف، وكان سعيدا بذلك فهو شخصية نبيلة وفارس حقيقى وكان له الفضل في تعليمى الفروسية، ما جعل فيلم الشيماء من أهم الأفلام الدينية بمصداقيته في أداء الفنانين الذين شاركوا فيه.
نجلاء فتحى 
بحب نجلاء فتحى جدا، وهى من أعز الناس لقلبى، وأثناء بداية تصوير فيلم «امرأة مطلقة» رفضت بشدة أن تستخدم غرفة البطلة داخل استديو نحاس، رغم أنها بطلة الفيلم، وأصرت أن أستخدم أنا غرفتها، وكنت منتجة الفيلم، وأشارك في بطولته أيضا، وقالت لى: «لا يمكن دى الأوضة بتاعتك».
يوسف شعبان 
قدمت مع النجم الكبير يوسف شعبان فيلم «أم العروسة» وكان خطيبى وانتهت أحداث الفيلم بزواجنا، وهنتقابل بعد مرور ٤٠ سنة من زواجنا في «أم العروسة» في مسلسل «بالحب هنعدى».
شادية 
شادية كانت أقرب الناس لى، وقدمت مع الفنانة الكبيرة الراحلة فيلم «آمال»، وافتخر به حتى الآن، وكانت دائمة الاتصال بى عقب انتهاء كل حلقة من حلقات مسلسل «امرأة من زمن الحب» لتهنئنى على العمل، وتقول لى سأنتظر الإعادة، فكانت جميلة وتعلمت منها ذلك، حيث أتواصل مع جميع زملائى لتهنئتهم على الأدوار التى تنال إعجابى.
زكى رستم 
رفض الفنان الكبير زكى رستم، في فيلم «الخرساء» أن يعاد مشهد يجمعنى بأبى وأمى، وكانا يضرباننى وطلب من المخرج حسين الإمام، ألا يعيده مهما كان، قائلا: «حرام المشهد الطويل وهما عمالين يضربوها اقطع على المشهد حرام البهدلة دى»، وكان مشفقا على جدا، فلو أخطأ سيعاد مشهد ضربى من جديد.
سعاد محمد
اعتقد الجمهور أن أغانى فيلم «الشيماء» الرائعة كانت بصوتى، والمدهش أنهم كانوا يطالبوننى بغنائها، ولكنها كانت بصوت الفنانة القديرة سعاد محمد، وأعتقد أن السبب في شعور الجمهور أنها بصوتى، يرجع إلى حضورى تسجيل الفنانة الكبيرة سعاد محمد الأغانى داخل الاستديو، ودائما استمع إليها، وكنت أشعر بالكلمات جدا، لذلك ظهرت وكأننى أنا من أغني.
كبار الكتاب 
أصحاب الفضل في شهرتى إحسان عبدالقدوس وعبدالحميد جودة السحار وتوفيق الحكيم ونجيب محفوظ ويحيى حقى وأحمد باكثير، كتاب كبار سعدت بتجسيد أعمالهم الروائيةعلى الشاشة، وكان شرف كبير لى وشهرتى يعود الفضل فيها إليهم.
"
مع زيادة عدد الإصابة بفيروس كورونا عالميا.. هل توافق على عودة الإجراءات الاحترازية؟

مع زيادة عدد الإصابة بفيروس كورونا عالميا.. هل توافق على عودة الإجراءات الاحترازية؟