رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

"التحرير الفلسطينية": المشروع الاستيطاني الاستعماري بحاجة إلى ردع ومساءلة

السبت 06/يونيو/2020 - 01:34 م
البوابة نيوز
محمد أبو ستيت
طباعة
أكدت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي، ضرورة أن يتخذ المجتمع الدولي خطوات عملية وجدية وفاعلة لمحاسبة ومساءلة دولة الاحتلال وارسال رسالة واضحة بأن هناك ثمنا ستدفعه مقابل جرائمها، وإنهاء هيمنة الولايات المتحدة على مصير العملية السلمية وطرحها لمبادرات سلام لا علاقة لها بالسلام.
وقالت عشراوي لدى مشاركتها في ندوة سياسية نظمتها لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف بعنوان "قضية فلسطين: مخاطر الضم وآفاق السلام"، عبر تطبيق WebEx، إن خطة الضم الإسرائيلية ليست بالجديدة وجارٍ تنفيذها على أرض الواقع منذ السبعينيات باعتبارها جوهر المشروع الصهيوني، فالدول الاستعمارية ساهمت في تأسيس دولة إسرائيل كمشروع استعماري استيطاني.
وأشارت عشراوي خلال الجلسة التي إدارتها نائب رئيس اللجنة الممثل الدائم لناميبيا لدى الأمم المتحدة نفيل ميلفين غيرتزي، إلى أن الحكومة الإسرائيلية الحالية تمثل التوجهات العنصرية والتوسعية، ونجحت في تدمير أي شكل من أشكال المعارضة داخل إسرائيل، وتقوم عبر تحالفها الحالي بتسريع الضم بشكل علني ومباشر خلافا لما كان عليه بالسابق، وتحاول شرعنة سرقة الأراضي عن طريق فرض القانون الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية المستهدفة بالضم، وتستغل جميع الظروف بما في ذلك التواطؤ الأمريكي، وعجز العالم عن لجم انتهاكاتها، وعدم قدرة الأمم المتحدة على محاسبتها وتنفيذ وعودها وقراراتها، إضافة إلى استغلالها لتفشي فيروس كورونا لفرض مشروعها الاستعماري الإحلالي.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟