رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

العالم يحتفل باليوم العالمي للأطفال ضحايا الاعتداءات

الخميس 04/يونيو/2020 - 07:32 م
البوابة نيوز
مروة المتولي
طباعة
يحتفل العالم في مثل هذا اليوم 4 يونيو من كل عام باليوم العالمي للأطفال ضحايا الاعتداءات، وذلك من أجل التوعية ومساعدة الأطفال المتضررين من عواقب الحرب والقتل والعنف الجنسي، والاختطاف والهجمات على المدارس والمستشفيات، والحرمان من وصول المساعدات الإنسانية.
أعلنت اليونيسيف في 19 أغسطس 1982 في دورتها الاستثنائية الطارئة السابعة المستأنفة، ونظرًا لما روعها من العدد الكبير من الأطفال الفلسطينيين واللبنانيين الأبرياء ضحايا أعمال العدوان التي ترتكبها دولة الاحتلال الإسرائيلي، الاحتفال بيوم 4 يونيو من كل عام بوصفه اليوم الدولي لضحايا العدوان من الأطفال الأبرياء.
وأعلنت اليونسيف قرار اليوم العالمي لهؤلاء الأطفال تحت عنوان: "أوقفوا الهجمات على الأطفال"، مشيرة إلى إن الغرض من هذا اليوم هو الاعتراف بمعاناة الأطفال، من ضحايا سوء المعاملة البدنية والعقلية والنفسية، في جميع أنحاء العالم، ويؤكد هذا اليوم التزام الأمم المتحدة بحماية حقوق الأطفال، ويسترشد عملها باتفاقية حقوق الطفل، وهي من أكثر معاهدات حقوق الإنسان الدولية التي صدقت على مر التاريخ.
ففي السنوات الأخيرة، زاد عدد الانتهاكات المرتكبة ضد الأطفال في العديد من مناطق الصراع، ولا بد من بذل المزيد من الجهود لحماية 250 مليون طفل يعيشون في بلدان ومناطق متأثرة بالنزاع، كما يجب بذل المزيد من الجهود لحماية الأطفال من استهداف المتطرفين العنيفين، وتعزيز القانون الإنساني الدولي وحقوق الإنسان، وكفالة المساءلة عن انتهاكات حقوق الطفل.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟