رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
أحمد الحصري
أحمد الحصري

دولة الخلافة التي يعشقها الإخوان

السبت 19/أكتوبر/2019 - 10:45 م
طباعة
صدّعنا إعلام الإخوان عن دولة الخلافة، هل يستمع أحد لما قالته الدكتورة إلهام أحمد أستاذ تاريخ الأديان المقارن:
من كلامكم عن تركيا عرفت أنكم متعرفوهاش بحكم شغلى أنا روحت تركيا كتير.. أولا الإجازة الرسمية عندهم يوم الأحد مش الجمعة.. صلاة الجمعة عندهم ١٠ دقائق لأنه يوم شغل ولو اتأخرت عن الشغل بيتخصملك يومين.. الخمور تباع في كل المناطق عادى جدا.. الدعارة تشكل دخلا كبيرا جدا للاقتصاد التركى.
هم بيكرهوا السيسي آه فعلا بس ملهاش علاقة بالدين لأن مرسى كان بيتعامل معاهم على أساس أنهم أسياد أما السيسي فبيعاملهم بندية دولة مقابل دولة عادى يعنى.
اللغة التركية مش لغة أصلا هات واحد تركى يحكيلك حاجة يفضل يقرب المعنى لمدة ساعة وتكون العبارة مجرد ٤ كلمات.
الأتراك مش مهند ونور وهويام.
طب تخيل حضرتك أن ٦٠ ٪ من بيوت الأتراك معندهمش حمام أفرنجى لا حمام بلدى بتاع زمان ده عرفينوا.
هم شعب فعلا تحمل الإصلاح الاقتصادى اللى عمله قردوغان لمدة ٨ سنين، تركيا مبقتش تركيا إلا من ٢٠٠٩، وقبل كدة كانوا تعبانين جدا فترة رفع الدعم دى تحول الكثير منهم إلى منتجين علشان يقدروا يعيشوا.
الشعب التركى شعب غليظ الطبع مادى مصلحجى، لأنه يخاف الرجوع للـ ٨ سنين حيث كانت العيشة زفت.
أخيرا تركيا مفيهاش إسلام إلا عند طبقة يطلق عليها العثمانيين شبه السلفيين كده في مصر، أما الباقى فميعرفوش عدد ركعات صلاة الفجر أو معادها.
فيكفى أن تعلم أن تركيا لا يوجد بها صلاة الفجر لأنهم حولوها لصلاة الصبح تقريبا ٧ ونص، علشان تصلى وتروح الشغل».. انتهى كلام الدكتورة.
تقول التقارير الدولية:
وقعت الولايات المتحدة الأمريكية مع تركيا اتفاقية في عام ١٩٦٩، وسُمح بموجبها للولايات المتحدة بإقامة (٢٦) قاعدة عسكرية، بالإضافة إلى مراكز الرصد والإنذار المبكر ومراكز الاتصالات اللاسلكية وقواعد التجسس وجمع المعلومات، وكذلك التسهيلات البحرية في أهم الموانئ التركية، ومن أهم القواعد العسكرية في تركيا:
قاعدة أنجرليك: من أضخم القواعد الجوية للحلف الأطلسى المقامة على الأراضى التركية، تقع قاعدة انجرليك في مدينة أنجرليك التى تبعد ٨ كم عن مدينة أضنة، تحتوى على ما يقرب من ٥٠٠٠ طيار أمريكي. وقد لعبت هذه القاعدة الجوية دورا مهما في دعم الحروب الأمريكية في العراق وأفغانستان وقد بدأ تشييدها في عام ١٩٥١ واكتملت في عام ١٩٥٤ كجزء من جهود الولايات المتحدة في الحرب الباردة، موقعها الاستراتيجى حولها إلى مضيف أساسى لطائرات التجسس على الاتحاد السوفيتي، وفى عام ١٩٥٨ استعملت في التدخل في لبنان، كما تم استخدامها في شن غارات على الأراضى التابعة لتنظيم داعش الإرهابى بالشام.
قاعدة سينوب: أُنشئت هذه القاعدة سنة ١٩٥٢ وتتربع على مساحة ١٠٤ أفدنة وتقع هذه القاعدة على الشاطئ الجنوبى للبحر الأسود وتوجد فيها رادارات بعيدة المدى وأجهزة اتصال متطورة، ويديرها موظفون من وكالات الأمن القومي، ومهمتها جمع المعلومات عن نشاطات الدول القريبة من منطقة البحر الأسود ورصد تجارب الصواريخ النووية وجمع المعلومات والنشاطات البرية، وهذه القاعدة مزودة بأجهزة إلكترونية متطورة حيث تلتقط رسائل الراديو الخاصة باتصالات الطائرات.
قاعدة أزمير: وتقع ٣٢٠ كم (٢٠٠ ميل) جنوبًا من إسطنبول، على الساحل الغربى لتركيا، تستخدم هذه القاعدة للدعم الجوي، وتحتوى على ٤٢ طائرة وذلك عام ٢٠١١ كما تحتوى على قواعد صواريخ هوك ورولاند وهى صواريخ أرض- جو.
وتعد أقدم قاعدة للناتو في تركيا وازدادت أهميتها في السنوات الأخيرة حيث أصبحت مقرا لحلف الناتو جويًا وذلك منذ ١١ أغسطس ٢٠٠٤. وتعتبر مقر القيادة البرية للجزء الجنوبى من حلف شمال الأطلسى وفيها قيادة القوة الجوية التكتيكية للأسطول السادس.
قاعدة قونية Konya: أُنشئت عام ٢٠٠٠ وهى مطار وقاعدة عسكرية كما أنها تستخدم من قبل الناتو. وكانت مقرًا لطائرات الأواكس أثناء حرب العراق ؛كما أجرت تركيا وأمريكا تدريباتهما الجوية المشتركة والتى تسمى نسر الأناضول في هذه القاعدة عام ٢٠٠١.
قاعدة برينسيلك الجوية Pirinclik Air Base
وهى قاعدة «تركية- أمريكية» تقع في جنوب شرق مدينة ديار بكر، أسست منذ أكثر من ٤٠ عامًا وقد كانت جبهة للناتو لرقابة الاتحاد السوفيتى والشرق الأوسط.
أما عن العلاقات الإسرائيلية التركية فهى متينة ومتشعبة، حيث شهدت العلاقات «التركية – الإسرائيلية» تطورًا مطَّردًا في مختلف المجالات السياسية والدبلوماسية والاقتصادية والعسكرية بحيث يمكن وضعها ضمن إطار تحالف استراتيجى يجمع بين الدولتين.
فإن لإسرائيل بعثة دبلوماسية كبيرة موزَّعة ما بين السفارة الموجودة في العاصمة أنقرة وقنصلية عامة موجودة في إسطنبول، وهى مسئولة عن تقديم الخدمات القنصلية في مناطق بحر مرمرة، ومناطق بحر إيجة والساحل الشرقى والغربى على البحر الأسود.
وقّع البلدان اتفاقية « التجارة الحرة التركية – الإسرائيلية » كما وضعت خططً أولية لتوسيع التبادل التجارى ليشمل بناء خط لنقل المياه العذبة من تركيا إلى إسرائيل بالإضافة إلى الكهرباء والغاز والنفط، تبلغ الصادرات الإسرائيلية السنوية إلى تركيا ١.٥ مليار دولار، والواردات منها مليار دولار.
وعلى الصعيد العسكري: يوجد مستشارون عسكريون إسرائيليون في القوات المسلحة التركية. وتشترى جمهورية تركيا من إسرائيل العديد من الأسلحة وكذلك تقوم إسرائيل بتحديث دبابات وطائرات تركية، حيث أعلنت وزارة الدفاع الإسرائيلية ووزارة الدفاع التركية في ٢٥ فبراير ٢٠١٣ نجاح تجربة للصاروخ الاعتراضى أرو-٣ The Arrow-٣ Missile Interceptor في إطار برنامج تطوير بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للدفاع الصاروخي.
– إقامة مشروع مشترك إسرائيلى – تركى لتصنــيع طائرات تدريب دون طيار وأخرى بطيار، لأغراض تجسسية واستخباراتية، من بين الطائرات «طائرات أنكا» التى صنعتها تركيا كنسخة متطوّرة عن هيرون وقد تم استخدام هيرون في عدّة اغتيالات في فلسطين ولبنان وأفغانستان بحيث يتم ّ تزويدها برشاشات على الأجنحة.
– اتفاق للتعاون في مجال تدريب الطيارين، حيث يجرى التبادل ثمانى مرات في السنة؛ ويفتح هذا الاتفاق المجال للطيارين الإسرائيليين للتدريب على الطيران لمسافات طويلة فوق البر التركي، كما يفتح أمامهم المجال لإجراء رمايات بالذخيرة الحيّة في حقل رماية قونية، كما يفتح الاتفاق للطيارين الأتراك للتدرُّب في إسرائيل واستعمال أحدث التقنيات الأمريكية والإسرائيلية.
– شاركت البحرية الإسرائيلية في عدة مناورات وتمارين بحرية تنظمها تركيا، وتشارك فيها أيضًا البحرية الأمريكية. ويقضى هذا الاتفاق بحصول تركيا على عدة أنظمة متطوِّرة في مجال الطيران، وتبلغ قيمة العقد ١٤١ مليون دولار، ويتشارك في تنفيذه سلاح الجو الإسرائيلى وشركة ألبت للصناعات الجوية.
"
من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟

من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟