رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

طرح المرحلة الثانية من تطوير المجمعات الاستهلاكية لإدارة القطاع الخاص مايو المقبل

الثلاثاء 09/أبريل/2019 - 10:02 م
الدكتور إبراهيم عشماوى
الدكتور إبراهيم عشماوى
داليا عبدالقادر
طباعة
قال الدكتور إبراهيم عشماوى، رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، ومساعد أول وزارة التموين للاستثمار: إن المرحلة الثانية من مشروع تطوير منافذ المجمعات الاستهلاكية وإدارتها من خلال القطاع الخاص، سيتم طرحها مايو المقبل، وتتضمن طرح 10 منافذ موزعة على كل المحافظات، أبرزها القاهرة، الجيزة، الإسكندرية، أما باقى الفروع موزعة على محافظات الوجه القبلى والبحرى بمساحات مختلفة.
وقال: إنها تشمل منافذ المجمعات الاستهلاكية ومنافذ تابعة لشركات الجملة (المصرية - العامة) ومنافذ أخرى تابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية التابعة لوزارة التموين، مؤكدًا أن الهدف من عمليات التطوير للمجمعات الاستهلاكية هو إتاحة السلع بأسعار تقل عن مثيلاتها الأخرى، ومضاعفة كميات السلع المطروحة، متوقعًا أن تتضاعف الكميات من 7000 إلى 8000 سلعة فى الفرع الواحد، وزيادة إيرادات المنافذ بشكل كبير.
وأوضح "عشماوي"، أن المرحلة الأولى فاز فيها 3 سلاسل تجارية كبرى، مشيرًا إلى أن مدة حق الانتفاع اختلفت حسب موقع الفرع وحجم الاستثمار ويبدأ حق الانتفاع من 9 سنوات وقابلة للتجديد.
وأكد، أن المجمعات الاستهلاكية ستحتفظ باسمها، على الواجهات مثل مجمع "الأهرام - النيل الإسكندرية"، منوهًا بأن اسم السلاسل التجارية ستضع أسماها على واجهة، المنفذ، لكن بحجم أصغر من اسم المنفذ، موضحًا أن السلاسل التجارية التى سيقع عليها الاختيار ستحتفظ بالعمالة الموجودة بالمنافذ أو نقلها إلى فروع أخرى.
وكشف رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية عن الانتهاء من تأسيس شركة "رانجينس الفرنسية" لإدارة أسواق التجزئة للخضر والفاكهة فى مصر، بهدف إعادة تنظيم الأسواق وتحديثها والقضاء على الأسواق العشوائية. وقال إن حجم استثمارات الشركة جاءت منحة من الجانب الفرنسى، لافتًا إلى أن الحكومة المصرية ساهمت نسبة 50% من قيمة الشراكة، مشيرًا إلى أن الجانب الفرنسى سيقدم الدعم الفنى لمدة 6 أشهر كمرحلة أولى، وقال إن الهدف من تأسيس الشركة تقليل حلقات التداول وخفض الأسعار، وتقليل الفاقد من الخضر والفاكهة، وتقوم حاليًا بإجراء عمليات مسح شاملة لكل المحافظات، وعمل خريطة تفصيلية للمناطق التى لها قدرة استيعابية لإقامة أسواق جملة. 
ولفت "عشماوي" إلى أن تنظيم الأسواق وتحويلها من أسواق عشوائية إلى أسواق منظمة سينتج عنها زيادة فى الناتج المحلى من 17 إلى 21% خلال عام 2020، مشيرًا إلى أن السوق المصرية أصبحت له أهمية فى الخريطة الاستثمارية.
وشدد على ضرورة الاستفادة من خبرات الشركات العالمية التى تهتم بذلك القطاع للتوسع فى تجارة التجزئة، موضحًا أن السوق المصرية أمامها فرص كبيرة للنمو لذلك تم الاتفاق مع شركة "رانجينس"، على عمل تطويرات بسوق العبور وسوق 6 أكتوبر.
"
من ترشح لقيادة منتخب مصر؟

من ترشح لقيادة منتخب مصر؟