رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

شكري يترأس وفد مصر في القمة الاقتصادية العربية ببيروت

الجمعة 18/يناير/2019 - 11:26 ص
سامح شكري وزير الخارجية
سامح شكري وزير الخارجية
رضوى السيسي
طباعة
وصل سامح شكري وزير الخارجية، لرئاسة وفد مصر خلال اجتماع وزراء الخارجية والاقتصاد العرب، اليوم الجمعة، للتحضير للدورة الرابعة للقمة العربية الاقتصادية.
ويلتقي وزير الخارجية عددًا من القيادات والأطراف السياسية اللبنانية وعددا من نظرائه العرب، على هامش المشاركة في فعّاليات القمة التنموية والاقتصادية في بيروت.
والتقى أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، بالرئيس اللبناني العماد ميشال عون، قبيل بدء أعمال القمة العربية. 
ويصل غدا السبت الوفود رفيعة المستوى للدول العربية التي سوف تحضر القمة من رؤساء الوزراء والهيئات الدبلوماسية، حيث إنه من المتوقع أن يكون تمثيل القادة والرؤساء العرب محدود.
ويصل اليوم من مطار الحريري لحضور القمة الرئيس المورتاني محمد ولد عبدالعزيز الذي أبدى عن استعداده للمشاركة في القمة ورئيس جزر القمر غزالي عثماني والرئيس اللبناني ميشيل عون.
كما يحضر 6 رؤساء للحكومات العربية ووزراء خارجية، وبالرغم من التمثيل الرئاسي غير الموسع إلا أن القمة الاقتصادية تكتسب أهمية كبيرة لاستدامة العمل العربي المشترك وخاصة وأنها تأتي في ظروف سياسية عاصفة بالمنطقة العربية وبعد انقطاع دام 6 سنوات منذ انعقادها في الرياض 2013 . 
على صعيد التأمين، قال رئيس الهيكلية الأمنية للقمة، قائد لواء الحرس الجمهوري اللبناني، العميد سليم الفغالي، إنه "أُنشئت هيكلية أمنية خاصة، بقيادة قائد لواء الحرس الجمهوري، وتضم ضباطا وعناصر من كافة الأجهزة الأمنية اللبنانية وتشارك في مهمة حماية القمة "قوى من كافة الأجهزة الأمنية، هو 500 ضابط و7500 فرد من: الجيش، وقوى الأمن الداخلي، والأمن العام، وأمن الدولة". 
وتم اتخاذ تدابير أمنية مشددة داخل مطار رفيق الحريري (الدولي في العاصمة بيروت) وفي محيطه طيلة فترة وصول الوفود والمشاركين بالقمة. 
وعقد وزراء الخارجية والاقتصاد العرب اجتماعين وزاريين أمس، الأول للجنة المتابعة والإعداد للقمة والثاني اجتماع المشترك لوزراء الخارجية والوزراء المعنيين بالمجلس الاقتصادى والاجتماعى، وذلك لمراجعة مسودة إعلان بيروت ومشروع جدول الأعمال والوثائق الخاصة بالقمة، ومشاريع القرارات إلى القادة العرب فى قمتهم بعد غد الأحد للنظر فى إقرارها والتي يأتي في مقدمتها منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى واستكمال متطلبات إقامة الاتحاد الجمركى العربى الموحد، بالإضافة إلى بند "الاستراتيجية العربية للطاقة المستدامة 2030 "، وبند " سوق العربية المشتركة للكهرباء "، وبند " الميثاق العربى الاسترشادي لتطوير قطاع المؤسسات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر. 
ومن مشروعات القرارات التي سوف يرفعها وزراء الخارجية إلى القمة إطلاق إطار عربي استراتيجي للقضاء على الفقر متعدد الأبعاد 2020 و2030، والميثاق العربي الاسترشادي لتطوير قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر والاستراتيجية العربية للطاقة المستدامة والأمن الغذائي العربي.
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟