رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"السياحة العلاجية" كنز يضربه الإهمال.. تفتقد الترويج والتطوير والتخلص من "الروتين".. خبراء: تمثل 80% من حركة السياحة العالمية

الخميس 11/أكتوبر/2018 - 01:44 ص
البوابة نيوز
ريهام أبوالعينين
طباعة
تستحوذ مصر على كم هائل من المزارات السياحية، فبجانب آثارها العريقة التي تمتد لحضارة مضى عليها آثار السنين، إلا أن أرضها لا تزال مليئة بالخير ففي مصر مزارات سياحية تراثية وحضارية حققت مليارات الدولارات خلال العقود الأخيرة، فبحسب دراسة صادرة عن جمعية مسافرون للسياحة والسفر، فقد بلغ مجمل دخل السياحة على مدار 15 عاما بداية من 2003 وحتى تاريخه 2017 بنحو 113.7 مليار دولار تقريبًا.
وتساهم السياحة العلاجية في جزء ليس بقليل من هذا الدخل القومي، إذ تمتلك المحروسة الكثير من الأماكن المختصة بالسياحة العلاجية، حيث يوجد مايقرب من 1400 موقع ومكان يصلح للسياحة العلاجية، بداية من رمال سيوة وعيون موسى وحمام فرعون وعيون حلوان، كما يوجد الكثير من المناطق الجاذبة للسياح الأجانب، إلا أن السياحة العلاجية تعاني من العديد من المعوقات التي تقف حجر عثرة أمام تطويرها من نقص الترويج والتطوير إلى تيسير الإجراءات التي تسهل علي السياح الوصول إليها، كل تلك الأمور تتلخص في المسئولية الواقعة على عاتق بعض الوزارات وزارة السياحة والصحة والبيئة حسبما يؤكد خبراء السياحة، موضحين إذا تضاعفت جهود تلك الوزرات في محاولة تطوير السياحة والسياحة العلاجية ستصل مصر إلى مكانة بارزة في مجال السياحة العلاجية تنافس بها الدول الأخرى المتميزة في هذا المجال مثل ألمانيا وتركيا وسنغفورة والهند وغيرهم. 


السياحة العلاجية
وفي هذا السياق، يقول معتز السيد، نقيب المرشدين السياحين السابق، إن مصر وهبها الله نعم كثيرة من بينها هبة السياحة العلاجية، حيث لا تمتلك كل الدول تلك الميزة الرائعة في أراضيها.
ويؤكد السيد، في تصريحات خاصة لـ"البوابة نيوز"، أن السياحة العلاجية في مصر يقف أمامها القليل من المعوقات حيث تحتاج إلى مجموعة من الإجراءات المتكاملة، لكي تصبح رقم واحد في السياحة العلاجية للمنطقة بأكملها، وتوقع السيد أن تعود السياحة في مصر إلى أفضل عصورها في السنوات الأخيرة، حيث قال: "السياحة ستعود كما كانت في 2011 بل وستحقق معدلات دخل أكبر من ذلك بكثير ومن المتوقع أن تحقق مؤشرات السياحة طفرة كبيرة في الفترة المقبلة".
ويشير نقيب المرشدين، قائلا: "أولا تحتاج السياحة العلاجية والسياحة ككل إلى تسهيلات في السفارات والقنصليات المصرية، وتيسير الموافقات الأمنية لتسهيل إجراءات السفر على السياح، خصوصا أن من يريد العلاج لا يفكر إلا في الشفاء".
وتابع: "وتفتقر السياحة العلاجية إلى الترويج وكثرة الدعاية للتلك المقاصد العلاجية لذا لابد من تكثيف الدعاية المشيرة لها وللمميزات التي تمتلكها أماكن العلاج السياحي، وذلك يمكن القيام به عن طريق الشركات السياحية المعنية بالأمر، لأن الشركات لديها معرفة بالسياح الوافدين واحتياجاتهم".
ويضيف السيد، أن الدولة يوجد بها الكثير من الأماكن التي تتمتع بميزة السياحة العلاجية، التي تتميز بعلاج بعض الأمراض كالأمراض الجلدية وأمراض العظام، وهي مناطق ذات شهرة تاريخية عريقة، ويضيف: "أن تلك الأماكن تقع في حلوان، عين الصيرة، العين السخنة، الغردقة، الفيوم، منطقة الواحات، أسوان، سيناء، وأخيرًا مدينة سفاجا الرابضة على شاطئ البحر الأحمر والتي تمتلك جميع عناصر السياحة العلاجية والتي تزورها الأفواج السياحية وتأتي شهرتها بأن الرمال السوداء لها القدرة على التخلص من الأمراض الجلدية".


السياحة العلاجية
أما عمرو العزبي، رئيس هيئة تنشيط السياحة السابق، فيؤكد أن 80% من حركة السياحة العالمية تذهب للسياحة الترفيهية والعلاجية، و15% للسياحة الثقافية، لذا فإن السياحة العلاجية تستحوذ على حجم كبير من حركة السياحة العالمية، وقد تميزت مصر بكثرة أماكن السياحة العلاجية المنتشرة على أراضيها.
كما شدد العزبي، في تصريحات خاصة لـ"البوابة نيوز"، على أن مصر تتميز بموقع جغرافي متميز وضعها على رأس الدول المعروفة بالسياحة العلاجية والاستشفائية، حيث يوجد بها مياهها المعدنية والكبريتية وجوها جاف وخالي من الرطوبة، وكما تحتوي تربتها على رمال وطمي يعالج الكثير من الأمراض.
ويشير العزبي، إلى أن السياحة العلاجية تنشط الحركة السياحية على مستوى الدولة، حيث إن الاهتمام بسياح الأماكن العلاجية والاستشفائية سيعمل على توافد الكثير من السياح الباحثين على مثل تلك المقاصد الاستشفائية الطبيعية، لذا يجب الاهتمام بوسائل الدعايا لنشر وعي السياحة العلاجية داخل مصر وخارجها. 
ويوضح، أن المسئولية واقعة على عاتق بعض الوزارات وليس وزارة السياحة فقط في محاولة تنمية السياحة العلاجية حيث يجب التعاون بين كل من وزارة السياحة والصحة والبيئة، وإذا تضاعفت جهود تلك الوزرات في محاولة تطوير السياحة والسياحة العلاجية ستصل مصر إلى مكانة بارزة في مجال السياحة العلاجية تنافس بها الدول الأخرى المتميزة في هذا المجال.
ويؤكد أن السياحة العلاجية يمكن أن تحقق عائدات سنوية توازي 4 أضعاف ما يحققه النشاط السياحي في مصر، فبالفعل ظلت السياحة قاطرة الدخل القومي خلال فترات طويلة، إذ حققت إيرادات بنحو 113.7 مليار دولار خلال 15 عامًا.
"
هل تؤيد مقترح تعديل عقوبة تعاطي الحشيش؟

هل تؤيد مقترح تعديل عقوبة تعاطي الحشيش؟