رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

العالم

«نافذة على العالم»... لوموند: خاطف الرهائن في تكساس بريطاني.. ولندن "تدين عملا من أعمال الإرهاب ومعاداة السامية"

.
.
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

«نافذة على العالم».. خدمة يومية تصطحبكم فيها «البوابة نيوز»، في جولة مع أبرز ما جاء بالصحف العالمية عن أهم القضايا ليطلع القارئ على ما يشغل الرأي العام العالمي، ويضعه في بؤرة الأحداث.

العناوين

لوموند: خاطف الرهائن في تكساس بريطاني.. ولندن "تدين عملا من أعمال الإرهاب ومعاداة السامية"

فرانس برس: شبهات النازية في قلب باريس.. جيرالد دارمانان يرفع تقاريره للعدالة

لوموند: قلق المسيحيين في القدس.. "مهاجمة وترهيب"

لوفيجارو: بنيامين نتنياهو يفاوض للهروب من السجن   

ليكسبريس: الرئيس السابق بوروشنكو يعود إلى أوكرانيا ويواجه الاعتقال       

تسايت الألمانية: السلطات العراقية تنجح فى إرجاع 4000 مهاجر من بيلاروسيا منذ نوفمبر

شبيجل: هل ستتقاتل أفغانستان وإيران على المياه؟ 

شبيجل: استقالة المقربين من رئيس كازاخستان السابق  

 الجارديان: إدارة بايدن تعتزم إلقاء اللوم على ترامب إذا فشلت المفاوضات مع إيران

 التايمز: إغلاق صفحة لخامنئي على تويتر بعد فيديو "خطة اغتيال  ترامب"

ديلي صباح: اندلاع حريق في مسجد تركي بألمانيا 

التفاصيل:

شرطة تكساس حول الكنيس

لوموند: خاطف الرهائن في تكساس بريطاني.. ولندن "تدين عملا من أعمال الإرهاب ومعاداة السامية
ذكرت صحيفة لوموند أن السلطات الأمريكية فتحت، الأحد 16 يناير، تحقيقا "على نطاق دولي" بشأن رجل بريطاني الجنسية قُتِلَ في اليوم السابق، بعد أن احتجز عدة أشخاص كرهائن لمدة عشر ساعات في كنيس يهودي في تكساس. ندد رئيس الولايات المتحدة، جو بايدن، بـ"عمل إرهابي". وحدد مكتب التحقيقات الفدرالي الخاطف على أنه مواطن بريطاني يبلغ من العمر 44 عاما ويدعى مالك فيصل أكرم.
يبدو أن بايدن يؤكد التقارير التي تفيد بأن المشتبه به سعى للإفراج عن عافية صديقي، العالمة الباكستانية التي حكمت عليها محكمة فيدرالية في نيويورك في عام 2010 بالسجن ستة وثمانين عامًا لمحاولتها إطلاق النار على أفراد من الجيش الأمريكي أثناء احتجازها في أفغانستان. وهي محتجزة حاليًا في مستشفى سجن في فورت وورث، بالقرب من دالاس. وكانت الحركات الجهادية قد دعت في السابق إلى إطلاق سراحها. وقال بايدن "إنها مرتبطة بشخص، كان في السجن منذ عشر سنوات"، دون أن يعطي مزيدا من التفاصيل. قال بايدن: "لقد كان عملًا إرهابيًا"، مضيفًا أن خاطف الرهائن اشترى أسلحته على ما يبدو "من الشارع". كما كشف أنه "لم يكن بحوزته أية قنابل على ما يبدو" على عكس ما زعم خلال الأحداث.
وقالت الشرطة الفيدرالية الأمريكية في بيان صحفي "في هذه المرحلة، لا يوجد ما يشير إلى تورط شخص آخر"، واكتفت بالإشارة إلى أن المحققين استمروا في "تحليل الأدلة في الكنيس" وأن التحقيقات مستمرة. وأكدت المملكة المتحدة، عبر صوت سفيرتها في واشنطن كارين بيرس على تويتر، "تقديم كل دعمها لقوات الشرطة في تكساس والولايات المتحدة".

 رئيسة الدبلوماسية البريطانية ليز تروس


ليز تروس: "نقف مع أمريكا للدفاع عن حقوق مواطنينا ضد أولئك الذين ينشرون الكراهية"
نددت رئيسة الدبلوماسية البريطانية ليز تروس، الأحد، بـ"عمل إرهابي ومعاد للسامية"، وقالت على تويتر: "فكرى وعقلى مع الجالية اليهودية وجميع المتضررين من هذا العمل المروع في تكساس". وتابعت: "نحن نقف مع الولايات المتحدة للدفاع عن حقوق وحريات مواطنينا ضد أولئك الذين ينشرون الكراهية". وأكدت سكوتلانديارد أن ضباط مكافحة الإرهاب البريطانيين "كانوا على اتصال بالسلطات الأمريكية ومكتب التحقيقات الفيدرالي، فيما يتعلق بأخذ الرهائن".
جو بايدن يتعهد بـ"محاربة معاداة السامية وصعود التطرف"
قُتِلَ مالك فيصل أكرم بعد انتهاء أزمة الرهائن بتدخل الشرطة، ودوي الانفجارات وإطلاق النار في كنيس بيث إسرائيل في كوليفيل، وهي بلدة يبلغ عدد سكانها حوالي 23000 نسمة وتقع على بعد حوالي أربعين كيلومترًا من دالاس. ومات المتهم دون معرفة ما إذا كان قد انتحر أو قتل برصاص الشرطة.
تم الإفراج عن الرهائن الأربعة، بمن فيهم الحاخام المحلي تشارلي سيترون ووكر، سالمين مساء السبت، مما بعث على الطمأنينة في الولايات المتحدة، وفي إسرائيل، حيث تم متابعة المأساة عن كثب، مع تجدد الدعوات فى الدولتين لمحاربة معاداة السامية.
أُعلن في الليل من السبت إلى الأحد ماثيو ديسارنو، العميل الخاص لمكتب التحقيقات الفيدرالي في دالاس "سنحقق مع محتجز الرهائن واتصالاته"، خلال تحقيق "على نطاق دولي". ولم يتوسع في دوافع المشتبه به، موضحًا أنه في ضوء المفاوضات الطويلة والمتوترة مع الشرطة، لا يبدو أنه يريد تهديد الجالية اليهودية على وجه التحديد.
ومع ذلك، تعهد رئيس الولايات المتحدة في بيان صحفي بـ"محاربة معاداة السامية وتصاعد التطرف في البلاد". وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت على تويتر "هذا الحدث تذكير صارخ بأن معاداة السامية لا تزال قائمة وأنه يجب علينا مواصلة محاربتها في جميع أنحاء العالم".

جيرالد دارمانان

فرانس برس: شبهات النازية في قلب باريس.. جيرالد دارمانان يرفع تقاريره للعدالة
أظهرت صورة معظم أعضاء الموكب وأذرعهم ممدودة، مرفوعة نحو السماء، مما قد يوحي بوقفة التحية النازية، بحسب تقرير لوكالة فرانس برس نشرته لوموند. طلب وزير الداخلية، جيرالد دارمانان، الأحد 16 يناير، من مديرية شرطة باريس رفع تقرير إلى العدالة، بعد نشر هذه الصورة. وتضم مجموعة من نشطاء اليمين المتطرف يشتبه في أنهم شاركوا في مسيرة يوم السبت في باريس لتقديم التحية للنازيين.
غرد وزير الداخلية "هذه الصورة التي تم التقاطها على هامش المظاهرة المناهضة للتمرير للحركة تقول إنها صدمت الكثيرين.. بناء على طلبي، قدمت مديرية الشرطة تقريرًا إلى المحاكم حتى يمكن إجراء المتابعة اللازمة".
في الصورة، التي تم بثها بشكل خاص على حلقة Telegram Ouest Casual، وأيضًا على تويتر، عدة عشرات من الأشخاص، يرتدون ملابس سوداء ومغطون للرأس بالنسبة للبعض، يستعرضون خلف لافتة تقول "الحريات التي لم يتم منحها لهم، إنهم مأخوذون"، وهذه العبارة اقتباس من الكاتب المعادي للسامية تشارلز موراس.
وأكدت مديرية الشرطة لوكالة (فرانس برس) أنه "عقب تغريدة الوزير، تلقت النيابة التقرير من مديرية الشرطة وستقرر الإجراء الذي ستتخذه".
يوم السبت، تعرض اثنان من مراسلي الصور (JRI) من وكالة فرانس برس واثنان من حراس الحماية الشخصية لهجوم عنيف من قبل مجموعة من حوالي خمسين شخصًا، تم تحديدهم على أنهم من أقصى اليمين، أثناء تغطيتهم للتظاهرة المناهضة للتطعيم التي نظمتها منظمة "الوطنيون"Les Patriotes.

أحد مداخل كنيسة القيامة في القدس

لوموند: قلق المسيحيين في القدس.. "مهاجمة وترهيب"
بحسب المراجع الدينية، فإن القدس تفرغ سكانها وتراثها المسيحي تحت تهديد الجماعات اليهودية المتطرف، كما ذكرت لوموند.
أطلق رؤساء الكنائس المسيحية في القدس حملة، لم يلتفت إليها أحد، تندد باستراتيجية "طرد المسيحيين من القدس وأجزاء أخرى من الأرض المقدسة". في بيان مشترك نادر وقعه ممثلو الكنائس الأرمينية والأرثوذكسية والكاثوليكية والإنجليكانية، وموجه إلى السلطات الإسرائيلية، أعرب القادة الدينيون عن قلقهم من زيادة العنف ضد المسيحيين في القدس. وقال البيان "منذ عام 2012، كان هناك عدد لا يحصى من الاعتداءات الجسدية واللفظية على رجال الدين والكنائس، كما تتعرض الأماكن المقدسة للتخريب والتدنيس بشكل منتظم" من قبل الجماعات المتطرفة.
المشتريات "الاستراتيجية"
كما يشجبون عمليات الشراء "الاستراتيجية" للممتلكات في الحي المسيحي بالبلدة القديمة "بهدف الحد من الوجود المسيحي، وغالبًا ما يتم استخدام أساليب التخويف لطرد السكان". البطريركية الأرثوذكسية اليونانية، التي تقف وراء المبادرة، هي واحدة من أكبر ملاك الأراضي في إسرائيل والأراضي الفلسطينية وتعرضت لانتقادات شديدة من الفلسطينيين لبيعها ثلاثة مبانٍ تقع في المدينة القديمة إلى جمعية عطيرت كوهانيم، وهي جمعية للمستوطنين الإسرائيليين. البطريركية، التي تدعي أنها تعرضت للخداع فيما يتعلق بهوية المشترين، لم تسترد ممتلكاتها؛ وهي اليوم مجبرة على ضمان ريع الفلسطينيين الذين يعيشون هناك لحمايتهم من الإخلاء. جمعية عطيرت كوهانيم لا تخفي نواياها في استبدالهم باليهود.
معركة القدس العقارية
ودافعت إسرائيل عن نفسها من هذه الاتهامات، وأكد المتحدث باسم وزارة الخارجية أن "عدد السكان المسيحيين في إسرائيل يتزايد باستمرار ويشكلون جزءًا لا يتجزأ من النسيج الاجتماعي الإسرائيلي الفريد". وفقًا للمكتب المركزي للإحصاء، يعيش 182 ألف مسيحي في البلاد، بزيادة 1.4٪ عن عام 2020.

بنيامين نتنياهو

لوفيجارو: بنيامين نتنياهو يفاوض للهروب من السجن
يعتزم رئيس الوزراء السابق المتهم بالفساد الاعتراف بالذنب لكنه يرفض التخلي عن أي مهنة سياسية.
قالت لوفيجارو: بنيامين نتنياهو البالغ من العمر 72 عامًا، يتفاوض على مستقبله مع العدالة الإسرائيلية. ودخل رئيس الوزراء السابق وزعيم المعارضة في مفاوضات للتوصل إلى اتفاق "للاعتراف بالذنب". سيسمح له ذلك  بالهروب من السجن في نهاية محاكمته بتهمة الاحتيال وخيانة الأمانة والفساد، لكنه قد يستبعد من الحياة السياسية لعدة سنوات.
وصلت المحادثات بين رجل الدولة السابق الذي حكم البلاد لمدة خمسة عشر عامًا ومكتب المدعي العام، أفيحاي ماندلبليت، إلى مرحلة متقدمة. نقطة الخلاف الرئيسية هي رفض بنيامين نتنياهو، الذي لا تزال شعبيته قوية في معسكره، الموافقة على قبول "الفساد الأخلاقي" في الملفات الحالية. ومن شأن هذا الإعلان أن يحرمه من أى ولاية انتخابية.
لدى بنيامين نتنياهو القليل من الوقت لإنهاء مواجهته مع أفيحاي ماندلبليت. يترك الأخير مهامه في نهاية الشهر، ومن المرجح أن خليفته، المعين من قبل رئيس الوزراء نفتالي بينيت، لا يميل إلى التساهل. المدعي العام الإسرائيلي الحالي، المعروف بنزاهته، هو يهودي أرثوذكسي، شغل منصب محامٍ للجيش قبل أن يصبح مستشارًا قانونيًا للحكومة بقيادة بنيامين نتنياهو، ثم تولى مقاليد المحكمة العليا، أعلى محكمة في الدولة.
يلعب أحد أسلافه المتقاعدين، أهارون باراك، دورًا حاسمًا في المناقشات. في أصل تعزيز امتيازات المؤسسة، صنف هذا الليبرالي، في التعليقات التي نشرتها صحيفة يديعوت أحرونوت اليومية، بأن الاتفاقات ستضع حدًا لـ"الانقسام في الأمة". لمحاولة سد هذه الفجوة، فإن التفاوض على "الاعتراف بالذنب" هو الخيار الأفضل. 
إن انسحاب بنيامين نتنياهو، ولو مؤقتًا، من المشهد العام سيثير ضجة سياسية كبيرة. ويدعم الائتلاف المتنوع في السلطة منذ يونيو من خلال نفوره من رئيس الوزراء السابق. رئيس الحكومة، نفتالي بينيت، على رأس حزب صغير من اليمين الراديكالي، يجب من حيث المبدأ أن يفسح المجال لمنافسه من يسار الوسط، يائير لابيد، في العام المقبل. سيكون من الممكن إعادة تشكيل حزب الليكود، الحزب اليميني المهيمن، في ظل هذه الظروف دون انتخابات جديدة.
سيف ديموقليس
بنيامين نتنياهو، الذي يكتب مذكراته حاليًا ولديه خيار إعادة العمل في أنشطة مربحة، يبدو مترددًا بشأن ما يجب فعله. معزولًا بعد الخلاف مع معظم مساعديه مع مرور الوقت، باقٍ في الفيلا الخاصة به في قيصرية، وكان يستشير دائرته الداخلية المكونة من زوجته سارة وابنه يائير أثناء جلسات استماع الشهود خلال محاكمته التي بدأت في مايو، والتي وصفها بـ الانقلاب القانوني"، وأكد تأثير زوجته في اتخاذ القرار. لقد أنكر دائما التهم الموجهة إليه. 
وبحسب الصحافة، عرض أحد محامي بنيامين نتنياهو، بواز بن تسور، على النيابة الاعتراف بالذنب بالاحتيال وخيانة الأمانة مقابل إسقاط تهم الفساد في قضيتين. وينص الاتفاق على إلغاء الإجراءات في التهمة الثالثة. مكتب المدعي العام يخشى، في حال عدم وفاء بنيامين نتنياهو بوعده بمجرد صدور الحكم، من عدم وجود وسيلة لعزله من البرلمان. هذا هو السبب في أن النيابة تنوي الحفاظ، مثل سيف ديموقليس، على صفة "الفساد الأخلاقي".

الرئيس السابق بوروشينكو يخاطب مؤيديه خارج محكمة كييف 17 يناير

لكسبريس: الرئيس السابق بوروشنكو يعود إلى أوكرانيا ويواجه الاعتقال
عاد الرئيس الأوكراني السابق بيترو بوروشنكو إلى بلاده اليوم الاثنين، على الرغم من التهديد بالاعتقال بتهمة "الخيانة العظمى"، وهي قضية قد تتسبب في أزمة سياسية داخلية، في ظل توترات جيوسياسية كاملة مع روسيا.
قالت مجلة ليكسبريس: هبطت رحلته القادمة من وارسو بعد وقت قصير من الساعة 07.10 بتوقيت جرينتش في مطار سيكورسكي في كييف. السيد بوروشنكو، الذي كان خارج أوكرانيا لمدة شهر، مر عبر مراقبة الجوازات في وسط الزحام، وادعى لاحقًا أن الحرس حاول إمساكه. 
يجب أن يمثل في نهاية الصباح أمام محكمة لتقرر ما إذا كانت ستضع رئيس الدولة السابق وخصم الرئيس فولوديمير زيلينسكي في الحبس الاحتياطي.  
وقال إن السلطات "تخاف منا للغاية". وأضاف: "لقد وجهوا كل جهودهم ليس لحماية الدولة من المعتدي (الروسي) بل لمحاربة المعارضة".  
وتجمع عدة آلاف من أنصاره أمام المطار. ورفعوا لافتات كتب عليها: "نحن بحاجة إلى الديمقراطية" أو "البلد بحاجة إلى بوروخ" (لقب بوروشنكو). 
الخصم الرئيسي 
ويتهم السيد بوروشنكو خليفته بإصدار أوامر بالملاحقة القضائية ضده "لصرف الانتباه" عن المشاكل الحقيقية للبلد.  
يبلغ من العمر 56 عامًا، وهو المنافس الرئيسي للرئيس الحالي وأحد أغنى الرجال في أوكرانيا. وتشتبه السلطات في أنه، خلال فترة رئاسته، أقام علاقات تجارية مع الانفصاليين الموالين لروسيا في الشرق، وهو ما قد يشكل عملًا من أعمال "الخيانة العظمى".  
تأتي هذه المواجهة في وقت تخشى فيه أوكرانيا من غزو روسيا المجاورة، التي تحشد القوات والعربات المدرعة على حدودها منذ شهور.  
وتنفي موسكو أي خطة لشن هجوم عسكري، لكنها تطالب، تحت طائلة الانتقام، بأن يلتزم الأمريكيون والأوروبيون بعدم قبول أوكرانيا داخل الناتو أبدًا، وهى مطالبة مرفوضة حتى الآن. 
قاد بوروشنكو، الذي تقدر ثروته بـ 1.6 مليار دولار من قبل مجلة فوربس المتخصصة، البلاد من 2014 إلى 2019، قبل أن يهزمه الرئيس الحالى زيلينسكى..  في ديسمبر، أعلنت السلطات أنها تشتبه في ارتكابه "خيانة عظمى". 
أصول مجمدة
يرفض بوروشنكو الاتهامات ككل، وقالت واشنطن، الحليف الرئيسي لأوكرانيا ضد روسيا، إنها "تتابع القضية عن كثب". 
في بداية شهر يناير، أمرت محكمة في كييف بتجميد أصول الرئيس السابق الذي يمتلك بشكل ملحوظ شركة الحلويات الكبيرة، روشن، وقناتين تلفزيونيتين. 
يشتبه في أنه سهل شراء الفحم من الشركات الواقعة في شرق أوكرانيا، على أيدي الانفصاليين الموالين لروسيا الذين هم في حالة حرب مع كييف، ويعود ذلك إلى عامي 2014 و2015 وتتعلق بحوالي 48 مليون يورو. ويعاقب على هذه الجريمة بالسجن 15 عاما.  
تمزقت أوكرانيا منذ 2014 بسبب صراع في شرق البلاد بين قوات من كييف وانفصاليين موالين لروسيا أسفر عن مقتل أكثر من 13000 شخص وبدأ بعد ضم شبه جزيرة القرم من قبل موسكو. 
أي محاولة للتعاون مع الانفصاليين، الذين تعتبر موسكو على نطاق واسع الراعي العسكري لهم، ينظر إليها بشكل سيء للغاية من قبل العديد من الأوكرانيين.  
في عام 2019، تعرض بوروشنكو للضرب المبرح من قبل فولوديمير زيلينسكي، الممثل الكوميدي السابق الجديد في السياسة الذى أصبح رئيسًا.  
يبدو أن رئيس الدولة السابق مصمم على الانتقام منه. 
خلال فترة وجوده في السلطة، جعل بوروشنكو بلاده أقرب إلى الغربيين، لكنه فشل في القضاء على الفساد والفقر. لقد وعد زيلينسكي بالقضاء على هذه الآفات دون أن ينجح حتى الآن.

عراقيون عائدون إلى بلادهم

تسايت الألمانية: السلطات العراقية تنجح فى إرجاع 4000 مهاجر من بيلاروسيا منذ نوفمبر 
كتبت صحيفة تسايت الالمانية تقريرًا عن استعادة الحكومة العراقية 4000 مهاجر حتى الآن من الحدود البيلاروسية.
أعاد العراق العديد من اللاجئين، منذ منتصف نوفمبر، كانوا عالقين في بيلاروسيا على الحدود مع بولندا وليتوانيا ولاتفيا.  هذا ما اعلنته الحكومة في بغداد.  في أول رحلة خاصة في 18 نوفمبر، عاد 430 عراقيا طواعية إلى وطنهم.  منذ ذلك الحين، تم تنظيم ما مجموعه عشر رحلات عودة أخرى.
وبحسب المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد الصحاف، فقد تم نقل مجموعه 3817 مهاجرا عراقيا من بيلاروسيا و112 من ليتوانيا في الشهرين الماضيين.  ومع ذلك، لا يزال العديد من المهاجرين عالقين في بيلاروسيا.  وقال الصحاف إنه من المستحيل تحديد الرقم بدقة.  وقال وزير الخارجية الليتواني غابريليوس لاندسبيرغيس إن بلاده ترحب بالتعاون مع السلطات العراقية.

سد كمال خان على الحدود الأفغانية الإيرانية

شبيجل: هل ستتقاتل أفغانستان وإيران على المياه؟ 
كتبت صحيفة شبيجل الالمانية تقريرًا عن ملء سد كمال خان في أفغانستان، والذي كان محل خلاف منذ سنوات عديدة مع الجارة ايران، والآن بعد ملء السد هل ستتقاتل ايران مع الحكومة الجديدة (طالبان) علي المياه؟
أقصي جنوب غرب افغانستان مكان جاف ينتظر دائمًا الأمطار، ولذلك قام الرئيس الأفغاني السابق بافتتاح سد لمزارعي المنطقة، تم تزيين الجدار الفاصل بالأعلام الأفغانية، كما أظهرت الصور التلفزيونية عندما افتتح الرئيس آنذاك أشرف غني رسميًا سد كمال خان في مقاطعة نمروس في نهاية مارس 2021. كان العمل مستمرًا منذ عقود في المشروع في الصحراء ذات الكثافة السكانية المنخفضة  بالمنطقة الواقعة في أقصى الجنوب الغربي من أفغانستان، الآن تم الانتهاء من البناء أخيرًا، حيث سيتم بناء سدود لمياه نهر هلمند، بإجمالي يصل إلى 50 مليون متر مكعب.  ستستخدمه محطة طاقة كهرومائية بقدرة 9 ميغاوات لتوليد الكهرباء.
هذا مشروع صغير وفقًا للمعايير الدولية، لكنه يمكن أن يحدث تغييرات هائلة في المنطقة.  يعد نهر هلمند شريان الحياة، حيث يتدفق جزء كبير من المياه السطحية لأفغانستان في مجرى يبلغ طوله 1150 كيلومترًا.  يمنح المشروع المزارعين في المنطقة الفرصة للبقاء على قيد الحياة في موسم الجفاف.  ومع ذلك، كان هناك خلاف على السد مع إيران منذ سنوات، فيخشى الناس عدم الحصول على ما يكفي من مياه هلمند الثمينة.

الصراع ليس جديدا، قبل أكثر من 40 عاما اتفقت الدولتان على توزيع المياه.  لكن الناس في إيران غير راضين عن السد بهد إنتهائه، لأنه على ما يبدو تلقت البلاد مبالغ أقل من المتفق عليه تعاقديًا لعدة سنوات قبل اكتمال السد.
للوهلة الأولى، يبدو الخزان الممتلئ أخبارًا سارة لسكان مقاطعة نمروس.  لكن في الوقت نفسه، من المرجح أن تنمو الرغبات لدى الجانب الإيراني.  يجب على الحكومة في طهران أن تفكر في الاستراتيجية التي تنتهجها فيما يتعلق بالحكومة في كابول.  
كانت حركة طالبان قطعت المياه عن إيران مرة من قبل، خلال فترة جفاف هائل بين عامي 1998 و2001. في ذلك الوقت، كانت بحيرة هامون قد جفت إلى حد كبير.  لم تمت العديد من الأسماك والطيور نتيجة لذلك فحسب، بل تفاقمت مشكلة العواصف الرملية في المنطقة أيضًا.

الرئيس السابق نور سلطان نزارباييف

شبيجل: استقالة المقربين من رئيس كازاخستان السابق 
كتبت شبيجل تقريرًا جاء فيه: بعد أيام من اندلاع الشغب والعنف في كازاخستان، تقدم جميع المقربين من الرئيس السابق نور سلطان نزارباييف باستقالتهم بمن فيهم أزواج بناته.
بعد حوالي أسبوعين من بدء الاحتجاجات العنيفة في كازاخستان، تتواصل إعادة هيكلة جهاز السلطة.  أعلن تيمور كوليباييف، 55 عاما،  صهر الرئيس السابق نزارباييف، استقالته.
كان كوليباييف رئيسًا لهيئة رئاسة الغرفة الوطنية المؤثرة لرجال الأعمال أتاميكين.  وبحسب وكالة الأنباء الفرنسية، فهو أحد أغنى الرجال في كازاخستان وهو متزوج من دينارا كوليباييفا، إحدى بنات نزارباييف.
ولم يذكر كوليباييف أسبابًا لاستقالته، لكنه دعا ممثلي الأعمال التجارية إلى الاستجابة لمطالب الرئيس قاسم جومارت توكاييف الأخيرة. ودعا "الشركات المربحة للغاية" إلى التبرع لصندوق حكومي.
وبحسب وكالة رويترز للأنباء، فإن ابن شقيق نزارباييف سامات أبيش لم يعد نائب رئيس لجنة الأمن القومي.  
في الأسبوع الماضي، تم عزل صهري نزارباييف الآخرين من منصب رئيس شركتين كبيرتين للطاقة.  أعلن صندوق الثروة السيادية يوم السبت أن ديماش دوسانوف استقال من منصب رئيس شركة نقل النفط Kastransoil وكاكيرات شاريباييف من شركة الغاز KasakGas.
وتشير عمليات الإقالة إلى صراع على السلطة في أعقاب الاحتجاجات العنيفة التي خلفت 225 قتيلا على الأقل.  

بايدن 

الجارديان: إدارة بايدن تعتزم إلقاء اللوم على ترامب إذا فشلت المفاوضات مع إيران
نشرت الجارديان تقريرًا، ذكرت فيه: بدا العد التنازلي لنهاية المحادثات التي استمرت ستة أشهر في فيينا حول مستقبل الاتفاق النووي الإيراني. لم يتم تحديد موعد نهائي رسميًا، ولكن إذا لم يكن هناك تقدم في أقل من أسبوعين، فستنتهي العملية تاركة فراغًا خطيرًا.
لقد بدأ البيت الأبيض بالفعل في طرح أوراقه السياسية لتبرير فشل التوصل إلى الاتفاق بالقول إن انسحاب دونالد ترامب من الاتفاق في عام 2018 أثبت أنه كارثة. إذا لم يكن هناك اتفاق، فإن فريق بايدن يعتزم أن يلقي باللوم على ترامب.
تجتمع فرق كبيرة وخبيرة من المفاوضين يوميًا في فيينا للتفاوض. الشيء الوحيد الثابت هو أن إيران ترفض لقاء المفاوضين الأمريكيين، لذا فإن المناقشات تتم بشكل غير مباشر عبر الوفود الأوروبية والصينية والروسية.
تُستأنف المحادثات على نطاق واسع اليوم الاثنين، حيث يمثل كل من المملكة المتحدة وألمانيا كبير المفاوضين الجدد ستيفاني القاق وتجورفين بيلمان على التوالي. ميخائيل أوليانوف، المندوب الروسي في فيينا يكتب أحيانا رسائل على تويتر لإعطاء إحساس بالزخم.
سافر وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، إلى الصين لتأمين اتفاقية شراكة مدتها 25 عامًا، وهي خطوة تهدف إلى إظهار أن الاقتصاد الإيراني الذي يعاني من التضخم يمكن أن يستمر إذا لزم الأمر بدون الغرب. ومن المقرر أن يسافر الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي إلى موسكو هذا الأسبوع للغرض نفسه.
بخصوص رفع العقوبات، تظل الخلافات حول كيفية تصنيف ما إذا كانت العقوبة تتعلق بالاتفاق النووي، وبالتالي يجب رفعها الآن، أو مرتبطة بقضايا أخرى، مثل الإرهاب الإيراني أو انتهاكات حقوق الإنسان التي تقول الولايات المتحدة وآخرون إنها يجب أن تظل سارية.
هناك قضية ثانية تتعلق بالضمانات التي تسعى إيران للحصول عليها بأن الولايات المتحدة لن تكرر انسحاب ترامب من الصفقة في مايو 2018. لا يمكن للولايات المتحدة أن تقدم معاهدة ملزمة قانونًا لأن مجلس الشيوخ لن يوافق عليها أبدًا.
المسألة الثالثة هي المقاييس التي يمكن لإيران من خلالها التحقق من رفع العقوبات في الواقع وليس فقط على الورق، وبالتالي يجب عليها التوقف عن تخصيب اليورانيوم بمستويات نقاء غير مسموح بها بموجب الاتفاقية. 
كان هناك حديث فضفاض عن أن الولايات المتحدة تعتقد أنه يمكن التحقق من رفع العقوبات في غضون 48 ساعة، لكن إيران تريد عملية أطول ذات معايير مرجعية.
المسألة الأخيرة هي كيفية التعامل مع المعرفة التقنية، بما في ذلك أجهزة الطرد المركزي المتقدمة وكميات كبيرة من اليورانيوم المخصب التي حصلت عليها إيران خلال الفترة التي أنهت فيها التزاماتها تجاه خطة العمل الشاملة المشتركة.

علي خامنئي

التايمز: إغلاق صفحة لخامنئي على تويتر بعد فيديو "خطة اغتيال  ترامب"
ترجمة: دينا خلف

تم تعليق حساب على موقع تويتر مرتبط بالدعاية للنظام الإيراني بعد عرض رسوم متحركة يحاول فيها روبوت صغير مسلح اغتيال دونالد ترامب، حسبما ذكرت التايمز البريطانية.. 
في الفيديو، الذي نشره حساب للمرشد الأعلى، آية الله علي خامنئي، يدخل روبوت منتجع ومقر إقامة ترامب في فلوريدا، لينفجر أمام شخصية يبدو أنها الرئيس الأمريكي السابق خلال لعبه للجولف. 
جاء الفيديو بعنوان الانتقام والثأر للجنرال قاسم سليماني، قائد فيلق القدس الإيراني الذي قُتل قبل عامين في غارة بطائرة مسيرة على مطار بغداد بأمر من ترامب.

الشرطة الألمانية بمدينة كيمنتس

ديلي صباح: اندلاع حريق في مسجد تركي بألمانيا 
ذكرت صحيفة ديلي صباح الموالية للحكومة أن حريقًا اندلع في مسجد الفاتح المملوك لأتراك في مدينة كيمنتس في منطقة ساكسونيا الألمانية وتحقق الشرطة في ذلك مع احتمالات بأن  يكون حريقًا متعمدًا.
اندلع الحريق مساء السبت في وقت لم يكن يُعتقد أن أحدًا موجودًا في مسجد الفاتح. وفقًا لبيان صادر عن قسم شرطة كيمنتس، نبه أحد المواطنين خدمات الطوارئ بوجود حريق ووجد المحققون أنه بدأ على ما يبدو في حاوية نفايات ضخمة قريبة. ثم امتد الحريق إلى مبنى سكنى قريب قبل إخماده.
قام محققو الشرطة بمسح مكان الحادث، بحثًا عن أدلة لتحديد ما إذا كان الحريق قد تم إشعاله عمدًا أم لا. كما يبحثون عن أي صلة بالحرائق السابقة في المنطقة أو ما إذا كان لهذا العمل أي دوافع سياسية وراءه أم لا. 
وقال إنيس سيزجي، مدير المسجد، إنه علم بالحريق من الشرطة. كما قال القنصل العام التركي، أولغون يوجيكوك، إنه على اتصال بالسلطات وسيتابع تحقيقاتها عن كثب.