الثلاثاء 30 نوفمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بوابة العرب

وزير الاقتصاد التونسي يؤكد حرص بلاده على تطوير التعاون مع ليبيا

وزير الاقتصاد والتخطيط
وزير الاقتصاد والتخطيط التونسي سمير سعيد
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أكد وزير الاقتصاد والتخطيط التونسي سمير سعيد، حرص حكومة بلاده على تطوير التعاون مع ليبيا بمختلف المجالات وخاصة في المجال الاقتصادي.

جاء ذلك خلال لقائه وزير الصناعة والمعادن الليبي أحمد أبو هيسة الذي يقوم حاليًا بزيارة عمل إلى تونس؛ بمناسبة انعقاد الملتقى الاقتصادي التونسي - الليبي خلال الفترة (23 - 27) نوفمبر الجاري.

وأشار سعيد - وفقًا لبيان وزارة الاقتصاد والتخطيط التونسي اليوم الخميس - إلى توفر الإمكانيات والفرص لبناء شراكة استراتيجية تخدم مصلحة الجانبين في إطار التكامل والعمل على تحقيق الازدهار الاقتصادي والاجتماعي في كل من البلدين.

وقال إن صعوبة الظرف الاقتصادي في البلدين وتنامي المنافسة تحتم على الطرفين العمل على تعزيز العلاقات الاقتصادية خاصة على مستوى الاستثمار والتبادل وتشجيع القطاع الخاص على بناء شراكات يمكن استغلالها محليًا أو التوجه في إطارها نحو البلدان الأفريقية.

وأكد ضرورة التفكير في إنشاء صندوق استثماري مشترك يساعد على توفير الدعم المالي لأصحاب نوايا الاستثمار من البلدين مع التركيز بالمرحلة القريبة القادمة على التسريع في تنفيذ المشروعات المحفزة على التبادل والاستثمار على غرار المناطق الحرة ومشروعات النقل البري والبحري.

وأوضح ضرورة العمل على دراسة الجوانب التشريعية والقانونية في البلدين ومراجعتها حتى تكون متناغمة مع بعضها البعض ويجعلها عامل تشجيع على توطيد العلاقات الاقتصادية.

من جهته، أكد وزير الصناعة الليبي عمق الروابط بين البلدين والشعبين الشقيقين وتوفر الإرادة الصادقة والقناعة الثابتة لبناء شراكة استراتيجية تكاملية، مشيرًا إلى أن بناء علاقات متكاملة في إطار رؤية استراتيجية أصبح ضرورة تحتمها المصلحة والمصير المشترك.

وشدد على دور القطاع الخاص لتحقيق هذا الهدف في ضوء ما هو متاح من إمكانيات وفرص حقيقية على المستويين الثنائي والقاري من خلال التوجه المشترك نحو الأسواق الأفريقية المجاورة التي تمثل فضاءً واعدًا للاستثمار والأعمال.