الثلاثاء 30 نوفمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بوابة البرلمان

البرلمان يحاصر وزير التنمية المحلية والمحافظ في كارثة أمطار الإسكندرية.. نواب يتهمون «الشريف» بالفشل فى إدارة أزمة الأمطار والطقس السيئ

البرلمان
البرلمان
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

هجوم حاد تعرض له اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، واللواء محمد الشريف ‏محافظ الإسكندرية، بسبب ما تعرضت له المحافظة بعد موجة الأمطار التى ‏تسببت فى غرق الشوارع وشلل تام فى حركة المرور.‏
وتقدم عدد من أعضاء مجلس النواب، بطلبات إحاطة لوزير التنمية المحلية ومحافظ ‏الإسكندرية، نتيجة عدم الاستعداد لمواجهة الأمطار والسيول التى ضربت المحافظة مطلع ‏الأسبوع الجاري، على الرغم من إعلان هيئة الأرصاد عن مواعيد سقوط الأمطار ‏والسيول، وعلى الرغم من تكرار الواقعة كل عام.‏
وأعلن النائب أحمد مهنى، عضو مجلس النواب، عن تقديمه طلب إحاطة بخصوص ما تعرضت له الإسكندرية ‏من غرق تام نتيجة الأمطار، وغرق عدد كبير من شوارع المحافظة نتيجة عدم قدرة محطات ‏التصريف الخاصة بالأمطار على استيعاب تلك الكميات الكبيرة من مياه الأمطار.‏
وقال «مهنى»، إن تصريحات محافظ الإسكندرية كانت غريبة الشأن، ولم نر أى شيء منها على أرض الواقع، حيث قال المحافظ إن ‏المحافظة قامت بتطهير جميع البالوعات لشفط الأمطار، ولدينا أسطول ضخم يعمل على ‏جمع القمامة والمخلفات وشفط المياه وقمنا بصرف مليار و٣٠٠ مليون جنيه لتحسين ‏الصرف الصحى بالمحافظة.
وأوضح عضو مجلس النواب، أن تصريحات المحافظ غير صحيحة ومجافية للواقع، فالشوارع ما زالت ‏غارقة والأمطار وما زالت تؤثر بشكل كبير على الشوارع وتعطل حياة المواطنين، ولدينا ‏صور حية تؤكد ذلك.‏
وتساءل «مهنى»، أين تطهير البالوعات لشفط الأمطار، وأين الادعاء بوجود أسطول ضخم ‏يعمل على جمع القمامة والمخلفات وشفط المياه؟ وأين المليار و٣٠٠ مليون جنيه لتحسين ‏الصرف الصحى بالمحافظة كيف صرفت وأين صرفت؟
وأضاف «مهنى»، أن هذا المبلغ والمخصص من أموال الخزانة العامة للدولة إذا ما صرف ‏بشكل صحيح وحقيقي، لكانت شبكة الصرف الصحى فى الإسكندرية من أقوى شبكات ‏الصرف الصحى بالشرق الأوسط.‏
واتهم عضو مجلس النواب، محافظ الإسكندرية بالفشل فى إدارة هذه الأزمة، حيث إن الواقع يتحدث ويكذب ‏تصريحات المحافظ، مؤكدًا أنه يجب محاسبة المتسببين فى هذه المأساة.‏
وطالب عضو مجلس النواب، بفتح تحقيق موسع بهذا الملف لمعرفة مصير المليار و٣٠٠ ‏ألف جنيه المخصصة لتطوير الصرف الصحى بالإسكندرية، واستعدادات المحافظة ‏لمواجهة السيول فى موسم الأمطار، وحجم الخسائر التى خلفتها هذه الأمطار، وكذلك ‏استعدادات التعامل مع التغير المناخى وتأثيره على الدولة، ولماذا لم تتم مراعاة ‏المعايير الصحيحة الواجب مراعاتها عند تصميم الطرق، من وجود شبكة تصريف أمطار.‏
وفى سياق متصل، قال النائب أحمد البعلي، عضو لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، إنه ‏تقدم بطلب إحاطة بشأن ما حدث فى محافظة الإسكندرية من غرق للشوارع وعدم استيعاب ‏البنية التحتية لمياه الأمطار، مشيرًا إلى أن هذا الحدث ليس أول مرة، ولكنه تكرر العام ‏الماضى بشكل مثير للقلق وتم التأكيد على صيانة كل المرافق اللازمة لاستيعاب مياه ‏الأمطار لتفادى ما حدث من غرق للشوارع والسيارات والمارة، علاوة على سقوط المنازل.‏
وأوضح «البعلي»، فى تصريح خاص لـ«البوابة»، أنه سيتم استدعاء كل من وزير التنمية ‏المحلية ومحافظ الإسكندرية لمناقشة كل طلبات الإحاطة التى ستتم إحالتها للجنة فى شأن ‏غرق الإسكندرية لمعرفة الأسباب التى أدت إلى ذلك، والاستعدادات التى أعلن ‏عنها محافظ الإسكندرية لمواجهة الأمطار والسيول.