الأربعاء 30 نوفمبر 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

بوابة العرب

أول تعليق للكاظمي عقب استهداف منزله بطائرة مسيرة

رئيس الوزراء العراقي
رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

دعا رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الجميع إلى التهدئة وضبط النفس، عقب تعرضه لمحاولة اغتيال فاشلة استهدفت منزله بالمنطقة الخضراء في بغداد بطائرة مسيرة.

وقال الكاظمي عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، "كنت وما زلت مشروع فداء للعراق وشعب العراق، صواريخ الغدر لن تثبط عزيمة المؤمنين".

وتابع رئيس الوزراء العراقي، "لن تهتز شعرة في ثبات وإصرار قواتنا الأمنية البطلة على حفظ أمن الناس وإحقاق الحق ووضع القانون في نصابه".

وأضاف: "أنا بخير والحمد لله، وسط شعبي، وأدعو إلى التهدئة وضبط النفس من الجميع، من أجل العراق".

وفي وقت سابق، أعلنت خلية الإعلام الأمني، عن محاولة اغتيال فاشلة تعرض لها رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، بواسطة طائرة مسيرة مفخخة حاولت استهداف مكان إقامته في المنطقة الخضراء ببغداد.

وأضافت: "دولة الرئيس لم يصب بأي أذى وهو بصحة جيدة".

وأوضحت، أن السلطات العراقية قامت باعتراض طائرة مسيرة حاولت استهداف منزل رئيس الوزراء العراقي، مضيفة أن التصدي للطائرة المسيرة أسفر عن سقوط إصابات.

يذكر أنه، سمع دوي انفجار بالقرب من المنطقة الخضراء أعقبه إطلاق نار كثيف في محيط المنطقة المحصنة وسط العاصمة بغداد.

تداولت وسائل الإعلام العراقية ونشطاء مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، قالوا إنها توثق لحظة استهداف منزل رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي فجر الأحد.

وكان رئيس مجلس الوزراء العراقي، أصدر توجيهات جديدة لتأمين منطقة التظاهر قرب الخضراء.

وذكر بيان لقيادة العمليات المشتركة تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع) أنه "وبعد ما حصل يوم أمس الجمعة من أحداث مؤسفة قرب ساحات الاعتصام في بغداد، وجه القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي قيادة عمليات بغداد بتشكيل مقر متقدم برئاسة ضابط برتبة عليا وممثلين عن الأجهزة الأمنية ومن بينها هيئة الحشد الشعبي لغرض العمل على إدارة وتأمين منطقة الاعتصام قرب الجسر المعلق لمنع الاحتكاك بين القوات الأمنية والمتظاهرين".

وأضاف البيان أنه "وبناءً على ذلك نوصي ونذكر المتظاهرين الالتزام بقواعد حرية التعبير التي كفلها الدستور العراقي، كما ندعو القوات الأمنية العراقية الى ضبط النفس والالتزام بأفضل الممارسات المهنية لحماية حرية التعبير وحقوق الإنسان".

وتابع البيان أن " قيادة العمليات المشتركة تستمر بعملها من خلال العمليات الاستباقية في مختلف القواطع لتعزيز الأمن والاستقرار ومواجهة فلول عصابات داعش الإرهابية في جميع مناطق البلاد".