رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

متعافٍ من كورونا يروي تفاصيل تجربته مع الفيروس لـ "البوابة نيوز"

الثلاثاء 12/مايو/2020 - 06:00 م
صورة أرشيفية من داخل
صورة أرشيفية من داخل مستشفي العزل
سوهاج-أمل أنور
طباعة
استطاعت "البوابة نيوز" التواصل مع أحد المتعافين من فيروس كورونا من أبناء محافظة سوهاج، حيث روى لنا تفاصيل إصابته مرورًا بفترة العزل وحتى تعافيه وخروجه من مستشفى عزل أبوتيج في أسيوط.
في البداية أوضح المتعافي" م.ع" البالغ من العمر 40 عاما، والمقيم في محافظة سوهاج، أنه أصيب بكورونا بتاريخ 18 أبريل الماضي، وذلك أثناء تواجده في مدينة الغردقة للعمل، وفوجئ أن مخالطا لأحد الأجانب المصابين بكورونا، وبالرغم من عدم ظهور أعراض عليه إلا أنه تم إجراء مسحة له وجاءت نتيجتها إيجابية.
ويكمل أنه لم يكن مصدقا أنه مصاب بكورونا؛ لأنه لم يشكُ أبدا من أي أعراض، وتم نقله عقب ظهور النتيجة إلى عزل "أبوتيج" في محافظة أسيوط، وأشار إلى أنه بمجرد دخول المستشفى تم إجراء أشعة مقطعية واُخرى عادية وتحليل دم، وبناءً على تلك النتائج تم تحديد نوع العلاج، ويختلف العلاج من شخص إلى آخر هناك ولكنه في الأغلب يكون فيتامينات متنوعة، ومضاد حيوي، وخافض للحرارة، وكلوروكين المستخدم في علاج الملاريا، على أن يتم قياس الحرارة كل 24 ساعة إضافة إلى قياس الضغط ومتابعة الأكسحين في الدم.
وأضاف عقب مرور 6 أيام من دخول المستشفى تم أخذ مسحة أخرى، وفِي اليوم الثامن مسحة ثانية وفِي حال خرجت نتائج المسحتين سلبيتين ولا يحتاج المريض إلى أي أجهزة تنفس صناعي يتم السماح للمريض بالخروج ونقله إلى المدينة الجامعية. 
أما عن الخدمة في مستشفى العزل أكد على أن الأطباء يقومون بجهد يستحق التقدير والإشادة إضافة إلى جودة الخدمة الطبية والطعام والمتابعة، والنظافة أيضًا وتعاون طاقم التمريض مع المرضى، كما انهم يقومون بإعداد تقرير يومي للمرضى يشارك فيه كل التخصصات في المستشفى.
وأوضح أنه يسمح للمرضى في مستشفى العزل باستخدام الهواتف المحمولة بحرية بعكس ما أذيع، كما أن هناك رقما مخصصا لمرضى العناية المركزة يقوم التمريض بالرد على مكالمات الأهالي للاطمئنان على ذويهم إلا أن الأهالي لا يعرفون أن هذه الخدمة متاحة لذلك يشعرون بالقلق.
فيما أكد على أنه طول مدة حجزه في مستشفى عزل "أبوتيج" لم يشعر أيضا بأي أعراض للفيروس، وفسر ذلك بأن مناعته كانت تقاوم الفيروس، ولعدم معاناته من أمراض مزمنة أو مشكلات في الرئتين، بعكس الذين كانوا يعانون من أمراض أخرى كانوا يشعرون بأعراض مؤسفة، وأشار إلى أنه خرج من مستشفى العزل بتاريخ 30 أبريل الماضي عقب إجراء مسحات له، وتم التأكد من سلبية التحاليل وتعافيه، إلا أنه طلب منه قبل خروجه عزل منزلي لمدة 14 يومًا كإجراء احترازي أخير.
"
هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟

هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟