رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

المنتخب الأوليمبي ينهي أزمة "الهجوم" في الكرة المصرية

الجمعة 22/نوفمبر/2019 - 07:48 ص
مودي محمد
طباعة
يخوض المنتخب الأوليمبي، بقيادة شوقي غريب، مباراة نهائي بطولة الأمم الأفريقية تحت 23 عاما، بعد أن تأهل إلى أولمبياد طوكيو 2020، في إنجاز كبير وصلت إليه كتيبة الفراعنة الصغار، لتتعدد مكاسب الكرة المصرية من البطولة وأهمها عودة هجوم الفراعنة من جديد بجيل قوي يستحق التواجد.
حيث عانت مصر في السنوات الأخيرة على مستوى المنتخب الوطني الاول منذ تولي هيكتور كوبر تدريب الفراعنة، ازمة في مركز الهجوم، وعلي مستوى الأندية المصرية ايضا حيث يلجآ جميع الاندية إلى الاتفاق مع مهاجمين اجانب، ولكن بعد ما وصل اليه المنتخب الاوليمبي، اعجاز بحل ازمة الهجوم واكتشاف جيل جديد من المهاجمين
حيث قدم هجوم منتخب مصر الأولمبي مباريات مميزة خلال بطولة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عام المؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020، وقاد الفراعنة للوصول للأولمبياد بعد غياب سنوات عن المشاركة منذ أولمبياد لندن 2012.
ولعب شوقي غريب، المدير الفني للمنتخب الأولمبي، بالثلاثي رمضان صبحي قائد الفريق، ومصطفى محمد مهاجم نادى الزمالك، وصلاح محسن مهاجم الأهلي، ثم لعب بنجم الإسماعيلي عبدالرحمن مجدي بدلا من صلاح محسن، ليقدم ابن الدراويش أداء رائع ختمه بتسجيل هدفين في مرمى منتخب جنوب أفريقيا الأولمبي، كما قدم مصطفى محمد ورمضان صبحي أداء قويا ومميزا خلال البطولة، وقادا المنتخب لتحقيق الهدف وهو الصعود للأولمبياد.
والملاحظ في الأهداف التي سجلها المنتخب الأولمبي، أنها جاءت من جمل مدروسة تذكرنا بأيام الجيل الذهبي، وكأننا أصبحنا نمتلك عمرو زكي وعماد متعب من جديد، ليتجدد الأمل في جيل جديد سينهض بمستوى الهجوم في الكرة المصرية بعد غياب سنوات.
"
هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟

هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟