رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

المشدد 15 سنة لربة منزل وزوجها لاتهامهما بقتل موظف بمدينة نصر

الأربعاء 30/أكتوبر/2019 - 08:33 م
البوابة نيوز
مي غلاب
طباعة
عاقبت محكمة جنايات القاهرة ربة منزل تدعي، «هاله.ا»، ومسجل خطر يدعى «السيد.م» بالسجن المشدد ١٥ سنة لاتهامهما بقتل موظف على المعاش بهدف السرقة، داخل مسكنه في مدينة نصر. 
وخلال تحقيقات النيابة العامة اعترف المتهمان ارتكاب الواقعة، حيث قالت المتهمة «هالة.ا» ربة منزل: «الطمع عمى قلوبنا، ولأننا نعلم أن المجنى عليه موظف على المعاش، ولا يتردد عليه أحد منذ سفر نجله للعمل في السعودية، فكرنا في سرقته وليس قتله، وقبل أن نسرقه كنت أعمل في سوبر ماركت بجوار المنزل، ويتصل على المحل يوميا لأخذ مستلزمات له وكان ينفق ٢٠٠ جنيه على طلباته، وذات يوم أخبرنى المندوب الذى أرسلت معه الطلبات لمسكن المجنى عليه أن لديه حقيبة نقود وبها مبلغ مالي، وشاهدها أثناء أخذه المال من داخل حقيبة في حجرة نوم المجنى عليه، ودفع له ٢٠ جنيهًا طالبًا منه أن يتقاسمها معى لأننى أرسل كل مستلزماته في ميعادها في كل مرة له.
تضيف المتهمة: طردنى صاحب المحل، واتهمنى باختلاس ٥٠ جنيها من حصيلة المحل، وأخبرته أن ابنتى مريضة وتحتاج للعلاج لم يسمعني، وقام بطردى دون رحمة، فذهبت إلى عبدالخالق.ج المجنى عليه وطرقت باب مسكنه، وعقب فتح بابه استنجدت به أن يساعدنى لأن صاحب العمل طردنى وأخبرنى أنه سوف يرسلنى لشقيقته لمساعدتها في أعمال المنزل، وبالفعل ذهبت لها لكنها رفضت بعد أن رأتني، وسألتنى عن سبب ترك عملى في المحل، وطلبت منى أن لا أذهب لشقيقها مرة أخري، وأنه رجل على المعاش لا فائدة منه وأبحث عن لقمة العيش بعيدا عنهم.
أوضحت المتهمة: لم أنس ما حدث معى خاصة أن زوجى بلا عمل وخارج من السجن في قضية سرقة بالإكراه ولم يقبله أحد في العمل لسمعته السيئة وجلست في المنزل برفقة زوجى بلا عمل وتشاجرنا وأخبرته أننى لم أجد مكانا للعمل وذهبت لكل الأماكن لكن بلا فائدة، وأخبرته أننى سوف أذهب مرة أخرى «للحاج عبدالخالق» وفى تلك المرة طلب أن يذهب معي، وارتديت النقاب كى لا يشك بى أحد، وذهبت برفقة زوجى في الـ ٩ مساء وطرقنا باب المنزل، وعقب أن فتح لنا فوجئت أن زوجى يرفع مطواة في وجهه، وبعد أن صرخ المجنى عليه قام زوجى بطعنه، وذهب مسرعا يبحث عن المال داخل مسكنه وفى ذلك الوقت تواجد جار المجنى عليه على السلم وشعر بوجود أحد في مسكن المجنى عليه، وهربت في الحال، وتركت زوجى داخل الشقة بمفرده، وألقى جيران المجنى عليه القبض على زوجى وعدت لمسكنى وأخذت ابنتي، وحاولت الهرب لكنى فشلت وتم ضبطى من قبل قوات الأمن بينما قال المتهم: أخذت عقابي، وذقت مرارة السجن في السرقة بالإكراه ولم أفكر في القتل يوما لكن حاجتى للمال والفقر جعلونى قاتلا، ومحاولة نهب وسرقة الآخرين دون رحمة أو مراعاة لفارق السن، والسبب في ذلك إدمان المخدرات التى جعلتنى لا أفرق بين القتل والسرقة وتركتنى زوجتي، وحاولت الهروب خوفًا على نفسها لكننى اعترفت عليها. 
تعود تفاصيل القضية عندما تلقى قسم شرطة مدينة نصر، بلاغًا من جيران المجنى عليه مفاده تعرضه للقتل طعنا من قبل مجهول، واستولى على هاتفه المحمول الخاص به، ومبلغ ٣٠٠٠ جنيه وأسفرت عن ضبط المتهم واعترف على زوجته التى كانت برفقته وهربت وتم ضبطها، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة.
ads
"
من يحسم السوبر الإفريقي؟

من يحسم السوبر الإفريقي؟