رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads
اغلاق | Close

ننشر نص إحالة عروس الخصوص وعشيقها للجنايات بتهمة قتل الزوج

الأحد 16/يونيو/2019 - 01:46 م
البوابة نيوز
احمد علاء الدين
طباعة
حصلت "البوابة نيوز"، على نص قرار إحالة عروس الخصوص وعشيقها، المتهمين بقتل زوجها، في القضية رقم 20431، الصادر من جنايات الخصوص، المقيدة برقم 3603، كلى شمال بنها، إلي محكمة الجنايات المختصة بدائرة محكمة استنئاف طنطا.
وجاء قرار الإحالة إن النيابة العامة تتهم عماد ابو زيد سيد محمود،26 سنة عامل بالاجر اليومي، ومقيم خلف سنترال القاهرة، وياسمين محمد محمد مصطفى، 19 سنة، ربة منزل ومقيمة بشارع عاطف عبد الحميد، عزبة الامير بالخصوص، بأنه يوم 3_12_2018،بدائرة قسم شرطة الخصوص، بمحافظة القليوبية، قتلا المجني عليه محمود عبد السلام عوض البنسهاوي، عمدًا مع سبق الإصرار، بأن بيتا النية وعقدأ العزم علي الخلاص منه واعدا لهذا الغرض أدوات" قطعة هون خشبية، طرحه،وسادة"،وعلي اثر خلافات زوجية بين المجني عليه وبين المتهمة الثانية "زوجتة"، حال قيامها بإنشاء علاقة غير شرعية مع المتهم الاول، بمسكنها مرات عديدة، حال ذهاب المجني عليه لعمله حضر المتهم الأول لمسكنه لمقابلة المتهمة الثانية لممارسة العلاقة الغير شرعية فعاد المجني عليه الي المسكن، قام المتهم الأول بالاختباء داخل الدولاب بغرفة النوم وحال دلوف المجني عليه شاهدهما فتعدي عليهما بالضرب، فاحضرت المتهمة الثانية قطعة هون خشبية، من المطبخ وتعدت عليه بالضرب وتعدي عليه المتهم الاول بالضرب باستخدام تلك الأداة وأحداثا اصابته فقاومها المجني عليه فاحضروا اداة طرحه وقاما بلفها حول عنقة وجذبها بالاشتراك مع بعضمها زعما منهما انه قد فارق الحياة،فصدر من المجني عليه أصواتا فاحضر المتهم الأول وسادة ووضعها فوق راسة وجلس عليها المتهمان قاصدا ازهاق روحه فاحدث إصابته الموصوفة بتقرير الصفة التشريحة. 
وكانت محكمة جنايات بنها، المنعقدة اليوم الأحد برئاسة المستشار سيد رفاعي، قد استمعت لاقوال عروس الخصوص وعشيقها، المتهمين بقتل زوجها، بعد أن ضبط العشيق يختبئ داخل الدولاب، وأدلت
المتهمة خلال استكمال جلسات المحاكمة باعترافات تفصيلة عن قيامها بارتكاب الجريمة بمساعدة عشيقها، مشيرة إلي أنهلا تزوجت من المجني عليه غصب عنها لارضاء أسرتها، مما جعلها تفكر في خيانته بعد مرور اقل من 3 أشهر علي حفل زفافهما، وفور الانتهاء من السماع لاقوال المتهمين اجلت القضية لجلسة 17 أغسطس للنطق بالحكم.
وكانت المتهمة قد أعترفت أمام النيابة، أنه أثناء ممارستها الرذيلة مع عشيقها على سرير الزوجية، شعرت بأن زوجها يفتح باب الشقة، فأسرع العشيق للاختباء داخل الدولاب بحجرة النوم، وعندما دخل الزوج الحجرة كعادته قام بفتح الدولاب لتغيير ملابسه وإذا به يفاجأ بوجوده داخله.
وأضافت الزوجة أن المجني عليه اندهش من المفاجأة فأمسك في الثانى وانهال عليه ضربا، وتوجهت أنا إلى المطبخ وأمسكت بـ"إيد" الهون وانهلت على رأسه حتى أخلص عشيقي من يديه، وعندما سقط على الأرض قام المتهم الثانى بالإمساك بإيشارب خاص بي، وقام بخنقه من الرقبة حتى يتأكد من وفاته.
وقالت المتهمة بعد ذلك قمنا بالاستيلاء على هاتفه المحمول وشاشة عرض وتوجهنا إلى محافظة أسيوط للابتعاد عن أعين رجال المباحث، ووجهت النيابة للمتهمين تهمة القتل العمد.
كان اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية، تلقى إخطارًا من العميد محمد سعيد مأمور قسم الخصوص، مفاده بلاغ من أهالي عزبة الأمير بالعثور على جثة ممرض مقتولا داخل شقته وعدم تواجد زوجته بالشقة.
وجرى إخطار اللواء علاء فاروق مدير المباحث الجنائية، وتم تشكيل فريق بحث أشرف عليه العميد يحيى راضي رئيس إدارة البحث الجنائي والعقيد عبدالله جلال رئيس فرع البحث الجنائي.
توصلت التحريات إلى أن المجني عليه يدعى "م ع ب" 29 سنة، مساعد تمريض ومتزوج في عيد الأضحى الماضي "شهر أغسطس الماضي"، منذ 3 أشهر، وأنه تم العثور على الجثة وبها عدة ضربات فى الرأس بآلة حادة وملفوف حول العنق شال أبيض، فيما لم يتم العثور على زوجة المتهم.
توصل فريق البحث إلى اختفاء الزوجة في محافظة أسيوط بصحبة أحد الأشخاص وتم ضبطها وتدعى "ي م" 19 سنة، ربة منزل، وبصحبتها شخص يدعى "ع ز" 22 سنة، وبتضيق الخناق عليها قررت أنها ترتبط بعلاقة عاطفية مع الثاني قبل أن تتزوج، وبعد أن تزوجت من زوجها القتيل في شهر أغسطس الماضي عادت إلى علاقتها القديمة.
وأضافت الزوجة أنها كانت غير مرتاحة مع زوجها وتزوجته بغير رغبتها، وعندما شاهدها مع عشيقها على فراش الزوجية، قررا قتله والتخلص منه وفرا هاربين إلى محافظة أسيوط محل سكن المتهم الثاني، وتحرر محضر بالواقعة وأحيل المتهمان للنيابة العامة
"
هل تتوقع نجاح الجزء الثاني من فيلم الفيل الازرق ؟

هل تتوقع نجاح الجزء الثاني من فيلم الفيل الازرق ؟