رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

الهلال الأحمر الإماراتي يواصل حملة "عام التسامح" في اليمن

الإثنين 18/مارس/2019 - 10:49 م
البوابة نيوز
وكالات
طباعة

في إطار جهوده لتطبيع الحياة في المناطق المحررة وإعمار ما دمرته الحرب وضمن حملته في عام التسامح يواصل الهلال الأحمر الإماراتي تقديم مساعداته الإغاثية والإنسانية للأسر اليمنية في جميع المحافظات المحررة.
وخلال الأسبوع الماضي قامت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بالعديد من الأعمال الإنسانية لمساعدة اليمنيين منها:

الهلال الأحمر يعيد مركز الباهدر الطبي بالحديدة الى الخدمة بعد سنوات من توقفه :
افتتحت "هيئة الهلال الأحمر الإماراتي" المركز الطبي بمنطقة البهادر التابعة لمديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة بعد ترميمه وإعادة تأهيله ورفده بالتجهيزات والمستلزمات والأدوية الطبية اللازمة إلى جانب تزويده بمنظومة طاقة شمسية متكاملة.
وأوضح ممثل الهلال الأحمر الإماراتي في الساحل الغربي أن هذه المنشأة الصحية التي جرى افتتاحها ستخدم سكان منطقة البهادر البالغ عددهم 7 آلاف نسمة اضافة إلى سكان المناطق المجاورة لها في القباصية، المرابية، قباسية، مكارية، المرازقة، مناوس، مشاهير، غليفقة، كويري والقرين وتأتي ضمن مشاريع صحية آخرى في مناطق الشجيرة والطائف والجريبة وتستقبل يوميا ما بين 120 و150 حالة مرضية وتقدم خدمات طبية وعلاجية مجانا للسكان.
من جهته أكد هاشم العزعزي وكيل محافظة الحديدة أن المركز الصحي بالبهادر كان شبه مدمر فبادر "الهلال الأحمر الإماراتي" إلى تمويل مشروع إعادة تأهيله وتوفير الأثاث والتجهيزات اللازمة له إلى جانب مده بأجهزة مختبر متكاملة، منوها بجهود "الهلال" المتواصلة والتي أسفرت عن إنجاز عدد كبير من المشاريع في المجالات الإنسانية والخدمية والتنموية أسهمت بدورها في تطبيع الحياة وتحسين مستوى الخدمات الصحية والتعليمية والمياه والكهرباء وغيرها من مستلزمات الحياة.
وعبر أهالي منطقة البهادر عن شكرهم الجزيل لــ" هيئة الهلال الأحمر" التي نفذت هذا المشروع الذي يقدم لهم خدمات صحية مجانية إلى جانب مشاريع أخرى أسهمت في توفير الخدمات وتطبيع حياة السكان ليس في منطقتهم فقط بل في مناطق ومديريات ومدن اليمن المحررة كافة.

بدعم من دولة الإمارات توزيع 25 قارب صيد لأسرالشهداء وذوي الاحتياجات بعدن:
بدعم سخي من دولة الإمارات العربية المتحدة وإشراف هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تم توزيع 25 قارب صيد لأسر الشهداء وذوي الاحتياجات الخاصة بمديرية البريقة بمحافظة عدن.
وخلال التوزيع أشاد رئيس الهيئة العامة للمصائد السمكية في (عدن، أبين، لحج) ناصر النسي، بدور الإمارات في دعم الصيادين من أسر الشهداء وذوي الاحتياجات الخاصة وتحسين إنتاجهم من الاصطياد بعدما تضررت قواربهم ومصادر عيشهم في الحرب التي شهدتها مناطقهم الساحلية وكذلك الأعاصير التي ضربت المنطقة خلال الفترة الماضية.
من جانبه أكد مدير مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل أيوب أبو بكر أن تسليم 25 قارب صيد للصادين من أسر الشهداء وذوي الاحتياجات الخاصة سيساهم في التخفيف من معاناتهم وتوفير سبل عيش لهم في ظل الأوضاع الصعبة التي يعيشونها.
من جانبه أوضح ممثل الهلال الأحمر الإماراتي محمد الكعبي، أن تسليم 25 قارب صيد شمل أسر الشهداء وذوي الاحتياجات الخاصة في مناطق قعوة ورأس عمران وفقم والحسوة بمديرية البريقة بعدن، مشيرًا إلى أنه سيتم خلال الشهر المقبل تسليم 25 قارب صيد آخر لأسر الشهداء وذوي الاحتياجات الخاصة بمنطقة الخيسة بعدن.

طلاب وطالبات دفعة القيادة بقسم الإعلام جامعة عدن يحتفلون بتخرجهم 
احتفل قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب جامعة عدن صباح اليوم الإثنين بتخرج الدفعة 16 من طلاب القسم.وأقيم حفل التخرج لـ 130 طالبا وطالبة من قسم الإعلام في اداب جامعة عدن بقاعة قصر العرب بمدينة المعلا بالعاصمة عدن 
وفي الحفل القى الطالب الخريج ذو النورين الحربي كلمة بالنيابة عن زملائه الخريجين شكر فيها اولياء الأمور والأساتذة في الجامعة وجميع المدرسين متمنيا للطلاب مستقبل زاهر ودوام التفوق والنجاح في حياتهم العلمية والعملية.
كما ألقى رئيس قسم الصحافة والإعلام الدكتور محمد علي ناصر ورئيس شعبة الإذاعة والتلفزيون الدكتور محمد عبدالهادي كلمتا اشتملتا في مجملها على عدد من النصائح للخريجين حيث نصحوهم الخريجين إلى الحفاظ على المهنية والمصداقية في حياتهم العملية وأن يكونوا خير ممثل عن قسم الصحافة والإعلام، واضافوا بأن القسم يعاني من نقص في الجانب المادي والتطبيقي ولكن الخريجين خير ممثل عن القسم وتمنوا لهم التوفيق والنجاح في حياتهم.
الحفل تخللته عدد من الفقرات المتنوعة من القصائد الشعرية والأغاني الفرائحية والمسرحيات المعبرة عن المناسبة.
حضر حفل التخرج مدير عام مديرية المعلا فهد المشبق ورئيس قسم الصحافة والإعلام الدكتور محمد علي ناصر وعدد من اساتذة جامعة عدن والإعلاميين ونشطاء المجتمع المدني واهالي الخريجين.
ووشهد الحفل حضورا واسعا لاساتذة في قسم الإعلام وأكاديميين من جامعة عدن وعدد من الإعلاميين ومراسلي الصحف والمواقع الاخبارية واولياء امور الطلاب والطالبات الخريجين وزملائهم.

الهلال الأحمر الإماراتي يقدم وسائل تعليمية لطلاب الأمل لذوي الإعاقة بحضرموت
سلمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، وسائل تعليمية لطلاب مراكز جمعية الأمل لذوي الإعاقة الذهنية والحركية بمديرية تريم بحضرموت، إلى جانب توزيع سلال غذائية لمنتسبي هيئة التدريس بالمركز.
تأتي هذه المبادرة في إطار متابعة وحرص الهلال الأحمر الإماراتي على ملامسة أوضاع هذه الشريحة المهمة بالمجتمع في ظل ما تمر به البلاد من أوضاع سيئة.
حيث تعمل الهيئة جاهدة على تخطيط وتقييم إسهاماتها الاجتماعية بعناية شديدة لضمان تنوعها ووصولها إلى أكبر شريحة ممكنة في المجتمع.

مساعدات غذائية جديدة على أهالي مديرية تريم بوادي حضرموت مقدمة من الهلال الأحمر الإماراتي
وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي اليوم مساعدات غذائية على أهالي عدد من المناطق النائية بمديرية تريم بوادي حضرموت وذلك في اطار تحسين ظروفهم المعيشية استمرارا للجهود الإنسانية التي تقوم بها دولة الإمارات بتوجيهات من القيادة الرشيدة تزامنا مع " عام التسامح " لتخفيف المعاناة عن الشعب اليمني ودعم الاحتياجات الإنسانية والتنموية في كافة المجالات.
وقامت فرق الهيئة بتوزيع ( 350 ) سلة غذائية بمعدل( 28 طنا و245 كيلو) مستهدفة ( 1750 ) فردًا من الأسرالمحتاجة والفقيرة بمناطق القرية والقوز وقاهر وباعطير بمديرية تريم بحضرموت.
وثمن المستفيدون من المساعدات هذا العون الإماراتي الذي يخفف من معاناتهم بعد أن فقدوا الكثير من مقومات الحياة نتيجة لتهالك الوضع الاقتصادي وتعطل مصادر الدخل التي تأمن لهم الحصول على لقمة العيش.

الهلال الأحمر الإماراتي يوزع 500 سلة غذائية على النازحين في الدريهمي 
‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‏وزع فريق الهلال الأحمر الإماراتي مساعدات غذائية على النازحين من مدينة الدريهمي في محافظة الحديدة.
حيث قام فريق الهلال الأحمرالإماراتي بتوزيع 500 سلة غذائية على الأسر التي نزحت من مدينة الدريهمي الى منطقة الطائف وتحتوي السلال الاغاثية على مواد غذائية يستفيد منها النازحين بعد أن شردتهم ميليشيات الحوثي.
هذا وشكر النازحين في منطقة الطائف والذين نزحوا من مدينة الدريهمي دولة الإمارات ممثلة بفريق الهلال الأحمر الإماراتي الذي قدم لهم المساعدات الغذائية التي كانوا بحاجة ماسة اليها.

الإمارات تنفذ 6 مشاريع للمياه في 12 قرية بالساحة الغربي اليمني 
نفذت دولة الإمارات ممثلة في هيئة الهلال الأحمر ستة مشاريع للمياه في 6 قرى بمديرية " ذو باب" بالساحل الغربي لليمن ليرتفع بذلك عدد القرى المستفيدة من مشاريع المياه الجديدة في المديرية إلى 12 قرية وذلك في استجابة سريعة من " الهلال " لنداء أهالي تلك القرى التي كانت تعاني شحا في المياه.شملت المشاريع الستة، 
إعادة تأهيل الآبار الإرتوازية في قرى " الوطن والجافر والعميسي والنزيلة والمطابع وشعنون" وتزويدها بمضخات وخزانات مياه كبيرة ومنظومات طاقة شمسية متكاملة.

بعد استكمال أعمال الصيانة الأحمر الإماراتي يزور مركز الزهراء للتنمية بمديرية المفلحي محافظة لحج 
زار اليوم مديرية المفلحي بيافع ممثل عن هيئة الهلال الأحمر المهندس رمسيس يوسف، وذلك لاستلام عمل الصيانة والتأهيل بمركز الزهراء للتنمية، بمديرية المفلحي في محافظة لحج باليمن، والذي تكفل بإعادة صيانته وتشغيله الهلال الأحمر الإماراتي.
وكان في مقدمة مستقبلي ممثل الهلال الأحمر الإماراتي، الأمين العام للمجلس المحلي لمديرية المفلحي، مطيع عبادل، ومدير شرطة المفلحي العقيد أحمد كرام، ومدير مكتب المدير العام الدكتور علي عبد القوي، والأستاذ محمد حسين عبد القادر مدير مركز الزهراء وعدد من الشخصيات.
وتجول ممثل الهلال الأحمر الإماراتي والمسؤولين بالمديرية بالمبنى، وتفقدا عمل الصيانة الذي تم تنفيذ العمل فيه المقاول عبد الله ابن الحاج.
وقد أبدى مسؤول الهلال الأحمر الإماراتي، ارتياحه بعمل الصيانة، والذي تم إنجازه حسب المواصفات المطلوبة، مثمنا دور السلطة المحلية بالرقابة ومتابعة العمل.
وهذا واستمع الأمين العام للمجلس المحلي للمديرية، مطيع عبادل، من منسق الهلال الأحمر الإماراتي عن كيفية تشغيل المركز، وعن المراحل والخطوات المقبلة، وسير عمل تجهيز المركز وتأثيثه.
وقدم الأمين العام شكره الجزيل للهلال الأحمر الإماراتي، مثمنًا دور دولة الإمارات، وما تقدمه من دعم بكافة المجالات الإنسانية والخدمية.

الهلال الأحمر الإماراتي يقدم مساعدات عاجلة لمخيم النازحين بمحافظة شبوة 
قام فريق "الهلال الأحمر الإماراتي" صباح اليوم بتوزيع مساعدات غذائية وإيوائية تتضمن مكونات الغذاء الرئيسية ومخيمات وبطانيات لمخيم النازحين بمديرية عتق في محافظة شبوة استهدفت "3500" فرد.
تأتي هذه المساعدات اسهاما من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في التخفيف من معاناة النازحين في ضل الأوضاع الصعبة التي يعيشونها.
وعبر النازحين عن بالغ شكرهم وامتنانهم لدولة الإمارات على هذا العون الكبير واللفتة الإنسانية التي ستساهم في التخفيف من معاناة الكثير من النازحين في وسط هذه الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشونها، مؤكدين أن وصول المساعدات من الهلال الأحمر الإماراتي وأهمها الخيام والغذاء جاءت في وقتها نظرا لصعوبة الوضع الذي يعيشونه.

الإمارات تدشن حملة توعوية في مدارس الساحل الغربي عن مخاطر الألغام وطرق تجنبها 
دشنت دولة الإمارات – ممثلة في هيئة الهلال الأحمر الإماراتي – حملة توعوية حول مخاطر الألغام وطرق تجنبها وكيفية التعامل مع حقول الألغام والمقذوفات استهدفت طلاب وطالبات مدارس الزهراء للبنات والاتحاد للبنين في مديرية موزع وعمر بن عبدالعزيز في منطقة الجديد، والفتح في منطقة واحجة بالساحل الغربي لليمن وذلك ضمن المبادرات التي تنفذها الدولة خلال عام التسامح على امتداد مناطق وقرى ومدن الساحل الغربي.
شملت الحملة – التي تنفذها فرق هندسية وإعلامية وفنية تحت شعار " الألغام ومخلفات الحرب خطر قاتل" – محاضرات توعوية وفقرات فنية ومطويات تتضمن رصد أنواع ومخاطر وكوارث الألغام والمقذوفات، والمناطق والمساحات التي تتضمن علامات تحذيرية بوجود حقول ألغام ومخلفات الحرب فيها، وكيفية التعامل معها وعدد ضحاياها في الساحل الغربي إضافة إلى التوعية بطرق التواصل مع الجهات المعنية وإبلاغهم بوجود ألغام للتخلص منها بشكل آمن.
وتضمنت الحملة – على مدى يومين – سردا لقصص واقعية عن ضحايا من أقارب طلبة المدراس المستهدفة جراء انفجار ألغام وما تسببت فيه من وفيات أو إصابات.
وقال ممثل هيئة الهلال الأحمر في الساحل الغربي إن الحملة تهدف إلى توعية طلاب وطالبات المدارس بضرورة تجنب الأماكن التي زرعت فيها ميليشيا الحوثي الإنقلابية حقول الألغام، وتوعيتهم بخطر الألغام وغيرها من مخلفات الحرب، مشيرا إلى أن الحملة تتواصل على مدى 10 أيام في مدارس المديريات المحررة في الساحل الغربي لخلق وعي وإدراك لدى الطلبة بمخاطر الألغام وأماكن تواجدها.
وأشار إلى أن هذه الحملة تأتي ضمن حملات عديدة تنفذها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، في جميع المدارس بالساحل الغربي، بهدف الحفاظ على حياة وصحة الطلاب والطالبات، ومساعدتهم وتشجيعهم على الإلتحاق بالمدارس ومواصلة تعليمهم، ومنها حملة الرعاية الصحية، وحملة توزيع الزي المدرسي والمستلزمات الدراسية.

الإمارات تدعم صندوق النظافة في عدن ب 18 آلية بالتعاون مع مركز الملك سلمان للإغاثة 
قدمت دولة الإمارات 18 آلية حديثة إلى صندوق النظافة وتحسين المدينة في عدن، بالتعاون مع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، وتنفيذ مكتب الأمم المتحدة لخدمة المشاريع.
وتقدم قائد راشد أنعم مدير صندوق النظافة في عدن - خلال تسلم المساعدات، بالشكر والتقدير إلى دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ومكتب الأمم المتحدة لخدمة المشاريع على دعمهم، الذي جاء في الوقت المناسب كون عدن بحاجة إلى دعم في مجال النظافة بالآليات ليتمكن الصندوق من القيام بمهامه على أكمل وجه.
يذكر أن دولة الإمارات دعمت صندوق النظافة، وتحسين المدينة في عدن بعد تحريرها عام 2015 بعدد من الآليات.

الإمارات تغيث سكان جزيرة ميون اليمنية 
قدمت دولة الإمارات، عبر ذراعها الإنساني الهلال الأحمر، مساعدات غذائية لسكان جزيرة ميون اليمنية وعددهم 140 أسرة في إطار جهودها المتواصلة لتحسين الظروف المعيشية للشعب اليمني الشقيق.
ووصلت إلى الجزيرة اليوم طائرة مساعدات تحمل سلالًا غذائية ضمن الجهود الإماراتية الحثيثة في تقديم العون الإغاثي والإنساني لكافة اليمنيين في المناطق المحررة وبمختلف المجالات التنموية والإغاثية والإنسانية.
وأعرب مسؤولون في الجزيرة عن شكرهم وامتنانهم لدولة الإمارات لما تقدمه للجزيرة من دعم سخي في مختلف المجالات، مشيرين إلى محطة تحلية المياه التي عملت الإمارات على إعادة ترميمها إضافة إلى تأثيث مدرسة وترميم مسجد وصيانة مستشفى الجزيرة ورفده بالأدوية وسيارة إسعاف.
يذكر أن الهلال الأحمر الإماراتي يولي جزيرة ميون كل الاهتمام ويقوم بتقديم العون الإغاثي والإنساني لأبناء الجزيرة منذ أواخر 2015 وحتى اليوم.

الهلال الأحمر الإماراتي يكرم أوائل جامعة أبين 
كرّمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بعدن أوائل طلاب جامعة أبين البالغ عددهم 16 طالبًا وطالبة.
وخلال التكريم تحدث الأستاذ مهدي الحامد نائب محافظ أبين عن سعادته لمشاركة الطلاب فرحتهم بهذا التكريم، مقدمًا الشكر والتقدير لقيادة دولة الإمارات العربية المتحدة على دعمها السخي لمحافظة أبين في مختلف المجالات ومنها التعليم مشيراُ إلى أن هذا التكريم يعطي حافزا للطلاب المكرمين وزملاءهم ويشجعهم على مواصلة طلب العلم.
من جانبه ثمّن رئيس جامعة أبين الدكتور محمود الميسري هذا التكريم لأوائل طلاب الجامعة في الذكرى الأولى لتأسيسها، وهذا يدل على عمق العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين ومواقف الإمارات إلى جانب اليمن واضحة على مر التاريخ.
وعبّر الطلاب المكرمين الذين تحصلوا على أجهزة كمبيوتر ومبالغ نقدية عن فرحتهم وشكرهم لقيادة دولة الإمارات العربية المتحدة وذراعها الإنساني الهلال الأحمر الإماراتي على هذه اللفتة الكريمة التي أعطتهم دفعة معنوية لمواصلة التحصيل العلمي.
حضر حفل التكريم الدكتور صالح عقيل سالم نائب رئيس الجامعة، الدكتور حسين الرهوي نائب رئيس الجامعة، الدكتور محمد السنيدي نائب رئيس الجامعة، الدكتور وضاح المحوري مدير عام مكتب التربية والتعليم بالمحافظة، عوض علي النخعي مدير عام مديرية لودر.

"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟
اغلاق | Close