رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads
اغلاق | Close

حلاوتهم زينهم.. قصة الأربعينية مع أمتار الغدر الأخيرة في حادث الدرب الأحمر

الثلاثاء 19/فبراير/2019 - 04:05 ص
حلاوتهم زينهم - في
حلاوتهم زينهم - في موقع الحادث
محرر البوابة نيوز
طباعة
لم تكن السيدة الأربعينية المسالمة التي تقطن بالمنزل الذي يحمل رقم 1 بزقاق غزال، المتفرع من شارع الكحكيين، بالدرب الأحمر، تدرك أنها ستكون بعد دقائق من خروجها من منزلها، في نهاية يومها، على بعد لم يتعد الثلاثة أمتار من لحظة غدر آثمة جديدة من تنفيذ يد إرهابية خسيسة، كتبت مأساة دموية جديدة مساء الاثنين المنقضي.
حلاوتهم زينهم إبراهيم صاحبة الأربعة والأربعين عامًا لم تكن تعلم أنها سترقد في تلك اللحظات في مستشفى الحسين الجامعي، مصابة بجرح في الفخذ الأيمن، وشروخ بعظمة القدم اليمنى، إثر تفجير انتحاري نفسه في قوات الأمن، التي همت بالقبض عليه، فكانت لحظة الشر.
التقرير الطبي
الحادث الذي أسفر عن سقوط 3 شهداء، أمين شرطة من الأمن الوطني، وأمين شرطة من مباحث القاهرة، وضابط من الأمن الوطني، خلف أيضا ستة مصابين استقبلهم قسم الاستقبال بمستشفى الحسين الجامعي هم محمد سالم سليمان ٣٢ سنة معاون مباحث الجمالية، ضابط شرطة أحمد محمد فاخر ٣٨ سنة، عقيد شرطة شهاب مرتضى، حلاوتهم زينهم إبراهيم 44 سنة، حسن محمد محمد 16 سنة و"أوتك بك"، 25 سنة، طالب بجامعة الأزهر يحمل جنسية دولة تايلاند.
وقالت وزارة الداخلية في بيان لها، إنه في إطار جهود البحث عن مرتكب واقعة إلقاء عبوة بدائية لاستهداف قول أمني أمام مسجد الاستقامة بالجيزة عقب صلاة الجمعة الماضية، أسفرت عمليات البحث والتتبع لخط سير مرتكب الواقعة عن تحديد مكان تواجده بحارة الدرديري بالدرب الأحمر.
وحاصرت قوات الأمن المتهم، وحال ضبطه والسيطرة عليه انفجرت إحدى العبوات الناسفة التي كانت بحوزته ما أسفر عن مصرع الإرهابي، واستشهاد أمين شرطة من الأمن الوطني، وأمين شرطة من مباحث القاهرة، وإصابة 3 ضباط أحدهم بالأمن الوطني والثاني من مباحث القاهرة والثالث من ضباط الأمن العام.
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟