رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

إسحاق حنا: قدمنا مقترحات لتعديل المحاكمات والعقوبات الكنسية

الإثنين 29/يناير/2018 - 08:58 م
اسحاق حنا
اسحاق حنا
ريمون ناجى
طباعة
قال إسحاق حنا، الأمين العام للجمعية المصرية للتنوير التى أسسها فرج فودة، وأحد أعضاء التيار العلماني، إن الكنيسة حينما تضع منظومة، فإنها تهدف إلى الاستمرارية وليس الانهيار، وتقيم إكليلا للزوجين لاستمرار الحياة والتكاثر، وأيضا تقيم كاهنا للاعتراف والخدمة للرعية لحين انتهاء حياته.
وأضاف «حنا» لـ«البوابة»، أن الاعتراف وضع ليظل راسخا ومستمرًا، ولم يكن فى ذهن الكنيسة، أنه حينما يتخلى الكاهن أو القس عن الكهنوت، ماذا سيحدث للمنظومة، ولاسيما أنها تختار الرعاة والكهنة ويتسم بالأبوة والحب ليكون راعيًا حنونا وسرًا لأبنائه.
وعن القوانين المتعلقة بتجريد الكهنة أو شلحهم عن الخدمة، قال: «إن هناك قوانين كنسية قديمة البعض يصلح والبعض تجاوزه العصر، وبالتالى لابد من عصرنتها وتحديثها، وهو ما قدمته مجموعه العلمانيين للبابا شنودة منذ ٢٠٠٦ وحتى ٢٠١٠ ميلاديا وقدمنا مقترحا أسميناه التأديبات الكنسية.
وأوضح أن المقترح مبنى على قوانين الكنيسة وتاريخها، ويراعى التغيرات التى جرت فى المجتمع عبر العصور وصولا للحالة الآنية التى نعيشها اليوم، واقترح أن تكون المحاكمات الكنسية- إن جاز التعبير- شفافة وعلى ثلاث مراحل، مثل درجات التقاضى المدنى، وذلك للتأكد من عدول الحكم.
واستطرد «حنا» قائلا: «إننا أضفنا أن يكون معه محام إن أراد، لأن القطع الجائر «الشلح» ليس مسيحيًا على الإطلاق، فالمنظومة تحتاج لإعادة نظر، والكنيسة بها كوارد قادرة على صياغة قوانين للتأديبات الكنسية إذا كان لدى المجمع المقدس لتصحيح الأمور».
"
من تتوقع أن يتوج بلقب الدوري في الموسم الحالي؟

من تتوقع أن يتوج بلقب الدوري في الموسم الحالي؟