الإثنين 27 مايو 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

بوابة العرب

وصول قافلة مساعدات غذائية أردنية مكونة من 100 شاحنة إلى غزة عبر معبر كرم أبو سالم

 معبر كرم أبو سالم
معبر كرم أبو سالم
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أعلنت الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية، أن قافلة المساعدات الغذائية الأردنية المكونة من 100 شاحنة، دخلت اليوم الجمعة إلى قطاع غزة،من خلال معبر كرم أبو سالم.

 وقال الأمين العام للهيئة الدكتور حسين الشبلي، إن هذه القافلة تسعى لتخفيف الضغوط الإنسانية المتزايدة على سكان قطاع غزة، الذين يعانون من نقص حاد في الموارد الغذائية والطبية.
وأكد الشبلي، في بيان، التزام الأردن بضمان وصول المساعدات إلى مستحقيها وتذليل أية عوائق في سبيل إغاثة الأشقاء في غزة.

وتضمنت القافلة وفق الشبلي، مجموعة واسعة من المواد الغذائية الأساسية، من المقرر أن توزع بالتعاون مع الشركاء من منظمات دولية.

وتعتبر هذه القافلة الثانية خلال عيد الفطر المبارك، ليصبح إجمالي عدد الشاحنات المرسلة خلاله، 205 شاحنات، فيما وصل عدد الشاحنات التي أرسلها الأردن منذ بداية الأزمة إلى 887 شاحنة.

كما شهد قطاع غزة فور وصول قافلة المساعدات التي تحتوي على مادة الطحين والمقدمة من منظمة لايف للإغاثة والتنمية/ وبالتعاون مع الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية، حالة من التفوق على الذات والتميز حينما قام الأهالي رغم الإمكانيات المحدودة والظروف العصيبة التي يرزحون تحتها بتحويل هذا الطحين وعمله على شكل (كعك العيد) لإدخال الفرحة والبهجة خصوصا على الأطفال في أول ايام عيد الفطر المبارك.

وقالت ندى هارون مديرة مكتب الأردن لمنظمة.لايف للإغاثة والتنمية/ بالأردن إن المنظمة كانت قد خططت مسبقا من أجل رسم الإبتسامة على وجوه أبناء قطاع غزة والأطفال خاصة، وإدخال الفرحة على قلوبهم في أول أيام عيد الفطر، وذلك للتخفيف من حالتهم النفسية، من بعد ما تعرضوا له من ظروف حرب صعبة.

وأضافت هارون أن قافلة المساعدات التي سيرتها المنظمة بالتعاون مع الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية نهاية شهر مارس قد دخلت قطاع غزة مؤخرا، وتم توزيع مادة الطحين على مناطق الشمال والجنوب من قطاع غزة.

وبينت، أن أهالي قطاع غزة هموا فور توزيع مادة الطحين إلى إعداد الخبز و(كعك العيد) استعدادا لعيد الفطر المبارك. وأوضحت، أن هذا العمل الإنساني هو واجب مجتمعي ووطني، ويأتي ذلك من ضرورة تكاتف جميع الجهود لدمج الأطفال وتحقيق الدعم النفسي والمعنوي لهم وإدخال الفرحة على قلوب جميع الأطفال من جميع الفئات.

وأكدت هارون أن قافلة المساعدات التي أنطلقت في نهاية الشهر الماضي تعد من أهم المساعدات التي تقدم إلى القطاع، وهي الأولى التي سيرت من ضمن سلسلة القوافل التي سيتم تسييرها إلى القطاع، حيث ستبلغ كميات مادة الطحين التي ستصل قطاع غزة على مراحل إلى نحو 200 طن طحين.