السبت 03 ديسمبر 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

البوابة ستار

حكاية الليلة التى بكى فيها عادل إمام

عادل امام
عادل امام
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تمر اليوم ذكرى ميلاد الفنان مصطفى متولي، الذي ولد فى بيلا بمحافظة كفرالشيخ عام 1949، وعمل فى مسرح المدرسة ثم جاء إلى القاهرة من أجل الدراسة ودرس فى معهد الفنون المسرحية وعمل فى مسرح الحكيم فى مسرحيات مثل:"يا سلام سلم الحيطة بتتكلم".

تزوج الفنان مصطفى متولي من شقيقة الزعيم عادل إمام، و عمل معه في عدد كبير من أعماله السينمائية و المسرحية، و التي كان آخرها مسرحية "بودي جارد" التي تعد المحطة الأخيرة في رحلة مصطفى متولي مع الزعيم؛ إذ كانت تعرض المسرحية في السنة الأولى لها عام 2000 وعقب انتهاء عرض المسرحية على مسرح الهرم، أصابته أزمة قلبية مفاجئة، ليرحل عن عالمنا يوم 5 أغسطس عام 2000، وفي نفس ليلة وفاة مصطفى متولي، قرر عادل إمام عرض المسرحية التي كانت محجوزة تذاكرها وقال "المسرح لا يعوقه إلا القبر، والتذكرة هي عقد بين الممثل والجمهور".

 وكانت ليلة العرض حزينة على كل العاملين في المسرحية، ومضت دقائق العرض عصيبة وبطيئة وما إن أغلقت الستارة حتى دخل عادل إمام في نوبة بكاء شديد على رفيق دربه وصديق العمر والفن، وبعد وفاة "متولي" تم إسناد دوره للفنان محمد داوود ليحل بديلا له في "بودي جارد" أطول المسرحيات عمرا وعرضا في الوطن العربي.