الثلاثاء 07 فبراير 2023
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

تقارير وتحقيقات

تطوير مناهج الصف الرابع الابتدائي تثير غضب أولياء الأمور.. تربويون: صعبة على الطلاب وتعزز ظاهرة الدروس الخصوصية.. ووزير التعليم: الدولة بذلت مجهودا كبيرا لتوفير طرق تدريس تصقل مهارات التلاميذ

ستاندر تقارير، صور
ستاندر تقارير، صور
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

حالة من الجدل مثارة حول المناهج الجديدة طلاب الصف الرابع الابتدائي على «جروبات» أولياء الأمور على مواقع التواصل الاجتماعي، والشكوى المستمرة التي لم تتوقف حول صعوبة هذه المناهج وعدم استيعاب وفهم الطلاب لها، الأمر الذي أوضحه الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، على حسابه الرسمي على «فيسبوك».

قال الدكتور طارق شوقي، لأولياء أمور تلاميذ 4 ابتدائي: «أرجو أن نبذل الجهد لفهم المناهج الجديدة، وألا نعتمد على القيل والقال على مواقع التواصل الاجتماعي والجروبات، لقد بذلت الدولة المصرية جهودا كبيرة جدًا كى توفر لأبنائنا مناهج حديثة، لتنشئة جيل مؤهل بالمهارات المطلوبة في زمانهم، لكي يقود هذا الجيل مصرنا الحبيبة في السنوات القادمة باذن الله».

وناشد شوقي، جميع أولياء أمور طلاب 4 ابتدائي بضرورة مشاهدة الفيديو التالي الذي أذاعته قناة مدرستنا التعليمية، مؤكدًا أنه يشرح ببساطة الجديد في المناهج وفي شكل التعلم، ليلاحظ الجميع جودة برامج قنوات «مدرستنا»، والتي تغني الجميع عن الدروس الخصوصية، حيث يبدأ بث حصص البرامج التعليمية للصف الرابع الابتدائي على قناة مدرستنا اليوم الأحد، ستقدم بأمتع طرق التدريس ومن مصادر وخبرات احترافية في التعليم والتعلم، وفقًا لما أعلنه وزير التربية والتعليم.  

ودعا، الطلاب والمعلمين وأولياء الأمور لمتابعة قناة مدرستنا للتعرف على الطرق الصحيحة لتناول المناهج الجديدة، مؤكدًا أن تلاميذ الصف الرابع الابتدائي على موعد مع تجربة مميزة تدعمهم طوال رحلتهم في الفصل الدراسي الأول والثاني.

أولياء الأمور يصرخون

تناشد «رشا» على إحدى جروبات موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: « نداء الي رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ومنظمه حقوق الطفل، طفل عندو ٩ سنين يستوعب كل ده ازي  ارحمو من في الأرض يرحمكم من في السماء، رابعه ابتدائي المقرر عليهم ٤٨ درس سيانس 60درس ماث، ١٩ درس دراسات، ٢٦ درس دين،٣٠ درس اكونكت،  و٣٠ درس عربي والكونكت بلس، الذي لم يطبع حتي الآن، غير أن الطفل غير مؤهل بعد سنتين قاعد في البيت ارحمو الأطفال والآباء والأمهات، سلمتنا ياسيد الوزير للمدرسين تسليم أهلي حرام عليك.. حرام عليك.. حرام عليك.. ارحمونا ارحمونا ارحمونا، اعملو المنهج عل ترمين امتي كل ده هيذكر، وتبقي بتحلم واحنا بنحلم معااك مين هيستوعب كل ده حرام عليك مش عايز ه ادعي عليك حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من يتجبر عل عباد الله ورب العباد موجود#ارحموا_سنة_رابعه».

كما تقول صاحبة أكونت على موقع التواصل «فيسبوك» يحمل اسم «يارب غفرانك» على إحدى جروبات أولياء الأمور: « لما أولياء الامور اللي هما خريجين جامعه مش قادرين يذاكروا للطفل اللي في رابعه ابتدائىالوزير مفكرش لثانيه ان في أمهات واولياء أمور تعليمهم بسيط هيذاكروا لاولادهم ازاى ؟!، ولا التعليم بعد كدا هيكون للصفوة وبس حسبي الله ونعم الوكيل لازم الوزير يراجع نفسه الاعتراف بالحق فضيلة».

«تربويين»: «المناهج صعبة على الطلاب وغير مفهومة للمدرسين لشرحها»

الدكتور طلعت عبد الحميد

يقول الدكتور طلعت عبد الحميد، أستاذ أصول التربية بجامعة عين شمس، إن الخطأ الأساسي هو عدم إعلان وزير التربية والتعليم عن السياسة المحددة لإدارة الوزارة أمام الجميع، فعند وجود سياسة معلنة ومحددة لابد قبل تطبيقها أن يتم تنفيذ ورش عمل ولقاءات لتوضيح ما ستقوم به الوزارة، موضحًا أن الوزير في الوقت الحالي يوميًا يصدر قرارا جديدا، وهذا أمر خاطئ فضلًا عن تغيير نظام الامتحانات وتحويلها إلى الاختيار من متعدد، فهذا الأمر ليس بتعليم حقيقي لبناء جمهورية جديدة يستطيع أبنائها مستقبلًا أن يكونوا أفراد منتجين ومفيدين لمجتمعهم. 

يواصل عبد الحميد، في تصريح خاص لـ«البوابة نيوز»، أن طلاب الصف الرابع الابتدائي وتحديث المناهج الدراسية بطريقة خاطئة لا تتناسب مع أعمار هؤلاء الطلاب وثقافتهم المحدودة، فلابد من التكوين والتحصيل الجيد لهم، مؤكدًا أن المؤسسات التعليمية من أهم المؤسسات الموجودة في مصر، وعودة المدارس لابد أن يكون الهدف منها هو التعليم الحقيقي للطلاب من خلال الفهم وتنمية المهارات والاتجاهات وتنمية مواطن، وليس الاهتمام بالامتحان وتحصيل الدرجات فقط، واختزالها في المعلومات على المنصات المختلفة فقط. 

الدكتور مجدي حمزة

ويوضح الدكتور مجدي حمزة، الخبير التربوي، أنه هناك هجوم كبير على وزير التربية والتعليم من قبل أولياء الأمور بسبب مناهج طلاب الصف الرابع الابتدائي، ووفقًا لما أعلنه الوزير أن التطوير للمناهج شمل من الصف الأول وحتى الرابع الابتدائي، إلا أن أولياء الأمور وجدوها صعبة جدًا، وكذلك المعلمين أيضًا لم يستطيعوا شرحها للطلاب وتوصيل المعلومات إليها، حيث تتواجد مناهج تنيمة قدرات الطلاب في الرياضيات ودراسة مبادئ الرياضيات بجانب مادة الرياضيات نفسها، ووجد المعلمين صعوبة كبيرة في شرح هذه المناهج الجديدة، لافتًا إلى أن صدور الوزارة القرارات المتتالية غير الواضحة والصريحة يثير القلق لدى الطلاب وأولياء الأمور. 

ويتابع حمزة، في تصريح خاص لـ«البوابة نيوز»، أن الدول المتقدمة تعمل على زيادة الشغف وحب الطلاب للدراسة والمدرسة، وليس تصعيب الأمور عليهم كما يحدث حاليًا في مصر، فإن المناهج صعبة جدًا للصف الرابع الابتدائي، ولم يتم تسليم الطلاب للكتب المدرسية حتى الآن، وكذلك طلاب الصف الأول والثاني الثانوي، مشيرًا إلى أن أولياء الأمور يقولون أن هذه المناهج تم أخذها من الجامعات، متسائلًا: «هل يعقل أن طالب في سنة 4 ابتدائي يدرس مناهج أكبر من عقله وسنه؟، فأين التطوير في هذا الأمر»، الأمر الذي يساهم في زيادة إقبال الطلاب على الدروس الخصوصية بقوة، وعودتها مرة أخرى لتفادي حالة عدم الفهم التي يعاني منها الطلاب.