رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

نائب بالشيوخ: افتتاح خلية الدفن الجديدة للمخلفات الخطرة خطوة مهمة

الخميس 11/مارس/2021 - 06:25 م
البوابة نيوز
أحمد سليمان
طباعة
أشاد النائب محمد الرشيدي، عضو مجلس الشيوخ، بافتتاح وزيرة البيئة ياسمين فؤاد ووزير التنمية المحلية محمود شعراوى، ومحافظ الإسكندرية محمد الشريف، اليوم الخميس خلية الدفن الجديدة للمخلفات الخطرة بمركز الناصرية بتكلفة 17 مليون جنيه.
وأوضح الرشيدي، في تصريح له اليوم، أن ذلك المدفن يعد أكبر خلية دفن في مصر بسعة 15 ألف متر مربع، ويعد الأول من نوعه على مستوى المحافظات في إعدام المخلفات الخطرة لكافة الأنشطة الصناعية من 27 محافظة، مضيفا أن فتح الخلية الجديدة خطوة مهمة لدعم مركز الناصرية في القيام بمهمته بالتعامل مع المخلفات الصناعية الخطرة التي ترد إليه من كافة بقاع الجمهورية.
وأشار عضو مجلس الشيوخ، إلى أن الخلية الجديدة تم إنشاؤها بتمويل مصري كامل وخبرات مصرية مما يعد تحديا كبيرا، بعد إنشاء الخلية القديمة بتمويل فنلندي وخبرات أجنبية منذ ١٥ عام، مؤكدا أن الحكومة تولى أهمية قصوي لتطوير البنية التحتية لمحطات معالجة المخلفات بمختلف أنواعها على مستوى المحافظات وتعزيز القدرات المؤسسية لتلك المحطات لإحداث تحول جذرى ورفع كفاءة منظومة المعالجة والتخلص الآمن من المخلفات.
كما أشاد النائب، بتطوير وزير التنمية المحلية، ميدان محطة مصر وتطوير وتنطيم كل المواقف المجاورة لتسهيل الحركة وتنظيمها وعمل سوق حضاري للبائعة الجالين لأكثر من 403 بائع بين خضروات ولحوم وجلود، وأيضًا تطوير الميدان وعمل متنزه كبير وأماكن انتظار تليق بالمواطن المصري فضلًا على ذلك تركيب أعلى نظام مراقبة في الشرق الأوسط في الميدان بكاميرات عالية الجودة وكل ذلك خلال مدة زمنية قدرها عام واحد بدات بالفعل من شهر، فضلًا على ذلك تركيب ساعة رقمية في الميدان للمدة الزمانية المتبقية لتنفيذ المشروع لوضوح مدي مصداقية الحكومة والتزامها تجاه المواطن.
"
هل تدريب السائقين يسهم في خفض عدد حوادث القطارات؟

هل تدريب السائقين يسهم في خفض عدد حوادث القطارات؟